أصوات الشمال
الجمعة 12 جمادى الأول 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * ما يجب أن يكون للنهوض بالمجتمعات العربية   *  قراءة أولى في القصيدة الفائزة في "المنارة الشعرية في وصف جامع الجزائر الأعظم"   *  للبرد صهيل الأوسمة.   * رحلة المشتهى او حفر في صورة "العشيقان" .......نقد د.حمام محمد زهير   * وللنساء جنون آخر   * محافل الثقافة العربية بين قلق الرّسالة وشحّ الدعم /حوار مع الشاعر والكاتب التونسي خالد الكبير    * المبدع عزالدين شنيقي ابن سكيكدة يصدر رواية "الانهيار"   * أمثال عربية أندلسية   * الثقافة الجماهيرية وقيادة شراع الإعلام الاجتماعي   * العولمة وتأثيرها على الرياضة في الوطن العربي    * رواية العزلة .للكاتب خالد الهواري   * يناير والانتقال الضروري من الطابع الفولكلوري إلى البحث العلمي:   *  إشكالية الـحب في الـحياة الـفكرية والروحية في الإسلام    * في أصل الامازيغ..عودة لتاريخ الكنعانيين واساطيرهم   * lما يمكن لرواية أن تفعله بك   * مشكلة الأمازيغية: اللغة والثقافة والهوية   * حوار مع لاعب وفاق سطيف قدور شايب ذراع ( علي حداد)   * في الحزن الباعث على الموت و الحزن الباعث على الحياة   * " أصداء مجاورة الموتى" زجليات التقنّع بالخطاب الصّوفي   * رحلة الى المشتهى    أرسل مشاركتك
صابرحجازي يحاور الشاعرة اللبنانية ريتا عسل حاتم
حاورها : الاديب المصري صابر حجازي
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 327 مرة ]


في إطار سلسلة اللقاءات التي أقوم بها بقصد اتاحة الفرصة امام المهتمين بالشان الثقافي والابداعي والكتابة الادبية بشكل عام والذين قد يعانون من ضائلة المعلومات الشخصية عن اصحاب الابداعات الثقافيةعبر انحاء الوطن العربي الكبير،لذلك فان اللقاءات بهم والحوار معهم من اجل اتاحة الفرص امامهم للتعبيرعن ذواتهم ومشوارهم الشخصي في مجال الابداع والكتابة ويتيح للجميع التعرف عليهم من قرب والتواصل معهم مستقبلا
ويأتي هذا اللقاء رقم ( 83 ) ضمن نفس المسار
وفي ما يلي نص الحوار

س - كيف تقدمين نفسك للقراء؟
انا هاوية للحروف اعشق الشعر منذ الصغر رومانسية جداً وأحب الحياة
انهيت دراستي الثانوية وانا مدرسة للأطفال الصغار متزوجة من الياس حاتم لدي ثلاث شباب مهندسين متخرجين من جامعة الروح القدس

س - إنتاجكِ الأدبي : نبذة عنه ؟
صدر لي كتاب ( صرخة أنثى )هو مزيج من الفصحى والمحكية اللبنانية
وكتاب اخر اسمه( رقص على رؤوس الاقلام) بالفصحى وكلاهما غزل
س - كيف كانت البداية ؟
البداية كنت صغيرة جدا كانت أمي تخبئ قصاصات الورق التي أرميها خوفاً من ان يقرأها احد لانها تتكلم عن الحب وأرسلتها لأستاذي فقال انها جيدة حينها كنت في التاسعة من العمر
وعندما كبرت تعرفت الى أصدقاء كثر عبر وسائل التواصل وصرت عضو في منتدى قناديل سهرانة وتضم العديد من الشعراء الكبار وكنا كلنا ك عائلة كبيرة وشجعوني كثيراً ف صدر نتاجي الاول سنة ٢٠١٣

س هل لنا في نص من ابداعك ؟

ب تذكار الموتى
وجع بالقلب باقي

عا قبرك الدافي يا إمي بكيت
..ومن جرحة غيابك بعد ما شفيت
...لو شاب شعري و بالوجع غصيت...
ولو وقفت دموعي عليكي بيوم
...وترابتك ما سقيت.
..لا تفكري خلصت الدمعه
..عيوني متل شمعه.
..بتبكي على رجوعك
..قلا العتم يا ريت.
..ما بيخلصو دموعك..


س - من وقف بجانبك مشجعاً ؟
في البداية كان هناك عدم اهتمام من المحيط البعيد وليس العائلي فإخوتي دائماً كانوا الى جانبي اما أولادي وزوجي لم يهتموا كثيرا في البداية ولكن عندما تعمقوا اكثر وشاهدوا كم انني موهوبة ساندني زوجي في كل خطوة
ولكني اثبت وبجدارة ان هناك شاعرات لبنانيات مبدعين خاصة بالمحكية اللبنانية وذلك بشهادة من العديد من الشعراء أمثال الشاعر الكبير البير حرب والاعلامي الشاعر زياد عقيقي والشاعر حبيب يونس والشاعر وليم حسواني وكثر لا أستطيع عدهم
س - بمن تأثرتِ من الشعراء ؟
انا عشقت نزار قباني منذ الصغر وقرأت كل دواوينه وايضاً اعشق جبران خليل جبران مبدع من بلادي ولدي كل كتبه وقرأت سيرة حياته الجميلة
لذلك ترى اشعاري مزيج من الغزل ومزيج من الوجدانيات اما بالمحكية اللبنانية فتأثرت بأصدقائي الشعراء الكبار مثل مارون ابو شقرا حبيب يونس وزياد عقيقي وكثر مبدعين من المحيط الشعري والأدبي

س - المشهد الشعري في لبنان والعربي بشكل عام الآن - كيف هو في رايك ؟
المشهد الشعري لا بأس به هناك شاعرات عربيّات مبدعات وشعراء باذخين بالصورة الشعرية
ونحن في لبنان نلتقي دوما لأمسيات شعرية وتواقيع وندوات تؤسس لمستقبل واعد

س هل لنا في نص من ابداعك ؟

أنت تسبر أغواري
حلماً ترسمني
وهماً تخترعني
كأساً خمرية
الحواس تترعني
نبتة على تربة العشق تزرعني
وردة تلثمها سحابة من ندى
الغابات.....
لوحة من خربشات يديك
تحرقني سيجارة بين أصابعك
تبعثر رمادي فوق شوق
اﻷيام .....
ثم تطلقني سنونوة عند
شفاه الصباح


س - ما هو الشيء الذي تتمسكين بتحقيقه. ؟
حلمي ان تصل كلمتي الى كل العالم العربي وتصبح معروفة ك قصائد الكبير نزار قباني وغيره
وهذا رايط صفحتي علي الفيسبوك للتواصل


https://www.facebook.com/rita.hatem.56?__tn__=lC-R&eid=ARCmcojDNwX53M-BlX-Iu0dYx2DYmKnS04M7dwIsA4pQir1zebrmu30v6aHZOxoI599LTBmUoOwhCiRQ&hc_ref=ARQ09LWILD6qtmZGBJF4QokDTU60qjL2lN2cZLtVmYqoNxWV6KM7kDoEic4YjfcwL5E&__xts__[0]=68.ARCKrNPpY_siwrYfPa8NN4zm4EPfJNJLPQQCvLE48Bqa-vTWwcZn93n8uhfIsgYzfkzz-7xJMkP7gMLD_FFKtEL4ie8-dixR9Pxsg55hjXl7C15vNa82wEczRwt2GBqoKTNCO9Yj4kxsfsdA5qar7LYs3oGjztgj1qEqPt5H_3TPYTI3Re7EKumAa9wcs9bUABD5eJCNE4IHEOF-YihKZIe3jRs


و
https://www.facebook.com/%D8%B1%D9%8A%D8%AA%D8%A7-%D8%B9%D8%B3%D9%84-%D8%AD%D8%A7%D8%AA%D9%85-1488290164791143/?__tn__=kC-R&eid=ARDvmTDfWaNX94j-pZdYayE1yCXNoqIrHpw67D4leLzW68Jsry21MQXPYJMnjmyvJfNQo4OlZvCbRTBe&hc_ref=ARRuYXcfAM87YVNpe1yHsbbZg4XPtecxRScCxJHmpMryVc_TQH82BuavE-wIflLuZIM&fref=tag&__xts__[0]=68.ARAapW8AXazrlA8vhV_5KsJ4bM419IvNMFXaDOBflKMuHwixziyAZaywKAk4Ta8sfFAhWy9Kx7_mGP08mNDUDvxa3TIm1TflDj992lVO7YrPyqF0qMQmPMG9saGjAtj1OZgB_Tjy8srqzsbSHamE76ijKgqw2wdpRtvju_wLQ_jdmSPL4bfidF-hMjsl0e_wyWQBuA


س - طبيعة كونك زوجة وأم مسئولة عن أسرة - هل أضافت لك شيء كشاعرة ؟
طبيعة كوني أم تعشق عائلتها
تترجم في قصائدي فظهر الحب والحنان والتعلق بكل ما هو رومانسي رغم التزاماتي العائلية لا اترك مناسبة شعرية الا وأكون من أوائل الحاضرين
ورغم ان عالمنا العربي يعاني من أزمات التطرّف والتزمت لا زلت أؤمن ان الكلمة الحلوة هي مفتاح الفرج لكل كرب وألم
وان صراعنا مع الاٍرهاب لا يقتله الا الكلمة الجميلة التي ننشرها عبر الأثير لتصل الى كل اصقاع الارض

س - ماذا عن ديوانكِ الأخير؟
ديواني الأخير غزلي بامتياز وحب ورومانسية
أرجو ان يحقق النجاح المطلوب رغم أني لا اتعامل مع دور نشر فهم لا يسوقون الكتب كما يجب اما انا فمعارفي كثر والحمدلله هناك الكثيرون مما يعشقون حرفي ويقولون انني موهوبة جداً وكلمتي هادفة وراقية وليست مبتذلة ولا اباحية إنما توحي للقارئ بصور جميلة وومضات مبهرة

س - مشروعك المستقبلي - كيف تحلمي بِهِ - وما هو الحلم الأدبي الذي تصبو إلي تحقيقه ؟
امنيتي الاخيرة ان يعم السلام الارض ونحب بَعضُنَا رغم اختلافاتنا
اما عن امنيتي الشخصية أتمنى ان يصل نتاجي الأدبي الى كل دول العالم وان يزرع ولو قليلا من الحب والحلم في قلوب الكثيرين

س هل لنا في نص من ابداعك ؟

متعبة أشواقي
ك ريشة تركلها اقدام الريح
تارة تغط على رصيف مات قيظاً
وتارة على مقعد بلله بكاء العاشقين
منهكة أحلامي
ك جرس أصابه جنون الطنين
فبات يخاف العلو
ويهاب السقوط
لا تدن
فها يدي مشلولة
لا تحسن تكوير أصابعها في سلام حميم


س - و أخيراً ما الكلمة التي تقوليها في ختام هذه المقابلة ؟
أشكرك السيد الاديب المصري صابرحجازي على هذه المقابلة ودمتم دعماً لكل محب للشعر والأدب والفن

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*الكاتب والشاعر والقاص المصري صابر حجازي
http://ar-ar.facebook.com/SaberHegazi
– ينشر إنتاجه منذ عام 1983 في العديد من الجرائد والمجلاّت والمواقع العربيّة
- اذيعت قصائدة ولقاءتة في شبكة الاذاعة المصرية
- نشرت اعماله في معظم الدوريات الادبية في العالم العربي
– ترجمت بعض قصائده الي الانجليزية والفرنسية
– حصل علي العديد من الجوائز والاوسمه في الشعر والكتابة الادبية
–عمل العديد من اللقاءات وألاحاديث الصحفية ونشرت في الصحف والمواقع والمنتديات المتخصصة



نشر في الموقع بتاريخ : الأربعاء 29 صفر 1440هـ الموافق لـ : 2018-11-07



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

مواعيد ثقافية " رؤى "

برنامج " رؤى " مع الاعلامية غنية سيد عثمان

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
الثقافة الجماهيرية وقيادة شراع الإعلام الاجتماعي
بقلم : د. سكينة العابد
الثقافة الجماهيرية وقيادة شراع الإعلام الاجتماعي


العولمة وتأثيرها على الرياضة في الوطن العربي
بقلم : نعمان عبد الغني
العولمة  وتأثيرها على الرياضة في الوطن العربي


رواية العزلة .للكاتب خالد الهواري
بقلم : ايمن بدر . صحفي مهاجر في النرويج
رواية العزلة .للكاتب خالد الهواري


يناير والانتقال الضروري من الطابع الفولكلوري إلى البحث العلمي:
بقلم : نورالدين برقادي
يناير والانتقال الضروري من الطابع الفولكلوري إلى البحث العلمي:


إشكالية الـحب في الـحياة الـفكرية والروحية في الإسلام
الدكتور : محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة
        إشكالية الـحب في الـحياة الـفكرية والروحية في الإسلام


في أصل الامازيغ..عودة لتاريخ الكنعانيين واساطيرهم
الدكتور : وليد بوعديلة
في أصل الامازيغ..عودة لتاريخ الكنعانيين واساطيرهم


lما يمكن لرواية أن تفعله بك
بقلم : جميلة طلباوي
lما يمكن لرواية أن تفعله بك


مشكلة الأمازيغية: اللغة والثقافة والهوية
بقلم : أ.د.أحمد زغب
مشكلة الأمازيغية: اللغة والثقافة والهوية


حوار مع لاعب وفاق سطيف قدور شايب ذراع ( علي حداد)
بقلم : حاوره: البشير بوكثير
حوار مع لاعب وفاق سطيف قدور شايب ذراع ( علي حداد)


في الحزن الباعث على الموت و الحزن الباعث على الحياة
بقلم : حمزة بلحاج صالح
في الحزن الباعث على الموت و الحزن الباعث على الحياة




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com