أصوات الشمال
الجمعة 6 شوال 1441هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  *  ((اللصوص أولى بالإبادة))!!!   * الى الكُتَّاب العبيد    * : الاصرار اساس كل نجاح   * عن "المبدعون والثرثارون" للأديب د. جميل الدويهي من كتابه الفكري" هكذا حدثتني الروح"   * حوار مع سعدي صباح ..حاوره :بلواسع الجيلالي .البيض   * تغريدة: هذي نصيحتي ولا ريبَ اَنكم للنصحِ سمّاعون   * ظلام تحت الضوء   * إنسانية تائهة و أمة الشهود مفتتة تهنئة عيد الفطر المبارك 2020    * الرسول   * ​ الكرونا وباء العصر عنوان الفيلم القصير لجمعية روح الأمل للثقافة والفنون بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية. يهدف إلى التوعية في ظل انتشار "كوفيد 19".   * ... في زمن الكورونا....    * شرور بني صهيون   * الكلمات المحترقة    * الثقافة و المواطنة لجزائر الألفية الثالثة مشروع أقبر في مهده   * يحدث أن..    * العيدُ في زمن كورونا   * مسافر بلا زاد   *  تهئنة للطالب الجزائري بعيده الوطني 19 ماي بعيدا عن فيروس كرونا كوفيد19 حفظه الله وذكرى تأسيس إتحاده الطلابي   * كرونا والأدب   * العشر الأواخر من رمضان    أرسل مشاركتك
الرسول
قصة : عمار بوزيدي
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 290 مرة ]
عمار بوزيدي

تخيلات في الحرم حول انبعاث الرسول صلى الله عليه و سلم و رد فعل الناس و الدول حوله

الرسول
فاجأني جاري لخضر بزيارة لم اعهدها فيه ؛ لقد فزت بعمرة من التلفاز الحمد لله الحمد لله و أخيرا سأزور بيت الله و أمرّغ وجهي في بلاط حضرته ، و أزور الحبيب المصطفى لأرى قبرا ضمّ أعظم مخلوق في تاريخ البشرية ، هل تصدّق أنني أنا الفقير المعدم قد ناداني المنادي و سمعت بأذن الغيب نداء الخليل ابراهيم - عليه السلام - لينفر قلبي حاملا معه هذا الجسد المنهك فيطير به إلى تلك البقاع المقدسة ؟ . هون عليك يا لخضر نداء الخليل ابراهيم - عليه السلام - إنّما يختصّ بالذين سيحجون و هذه عمرة . هنا امتقع وجهه و تغيّر ثم سكن ثم عاد إلى فرحه : المهم أنني سأزور بيت الله و أرى المناسك و أستذكر التاريخ و أعيد في عقلي أمجاد الأمة التليدة . يخاطبني بفرح منقطع النظير ، يخاطبني و ملامحه تفسّر أسًا و تشرح حال أمّة مغلوبة على أمرها ؛ مكسورة مجروحة مستعبدة ؛ استعبده فقره و قلّة حيلته عند أحد المقاولين الشجعين الذين يتاجرون بعرق العمّال و يخدعونهم بالفُتاة ؛ إنه مثال لأمّة عظيمة من العمال الكادحين الذين لا يعرفون حتّى كيف يطالبون بحقوقهم و الذي يعرف منهم ساكت خوف الطّرد من العمل فهو لا يجد عونا و لا نصيرا.
قل يا عمر لقد علمت أن هذه الجائزة لشخصين فهل ترافقني إن اقترحتك معي رفيقا و صاحبا تهديني السبيل و ترشدني إلى المناسك و تعلمني صحيح العبادة ؟ فأنت أعلم مني و طالما أجبتني على فتواي و علمتني حقيقة الصلاة و كيف أنها تصلح دنياي قبل أن تكون مشاعرَ تُؤدّى . لم يسعني إلا أن أقول له : بوركت يا جاري العزيز إنّما الأقربون أولى بالمعروف و زوجتك أقرب لك ؛ طر بها إلى الأرض المقدسة و اقسم لها من فرحتك بتلك المشاعر ، و حبّا لك و إكراما سأرافقكما أنا و زوجي بحُرّ مالي .
و شاء الله أن نرى الكعبة رؤية العين و نطوف بها وسط ذاك الزحام الذي لا يكاد يهدأ ليل نهار ، و شاء الله أن نزور مدينة الرّسول – عليه أفضل الصلاة و السّلام – و نكحّل أعيننا بالمعالم و المزارات ، و بعد أن هدأت نفسي من التجوال سبحت و أنا في الروضة في تاريخ الإسلام و كيف نشأ فتيا هنا على أرض الأنصار – رضي الله عنهم – و إذا بزلزال و اضطراب داخل المسجد و الحجرة الشريفة حيث مرقد الرسول ، و ظهرت تشققات و ارتجاجات و تساقط للأتربة ثم علت فرقعة عظيمة و تسارع الناس و ماجوا و تصادموا و انقطعت الكهرباء ، و إذا بنور عظيم تضيء له كل ذرة في الحجرة الشريفة بعدما زال الجدار الفاصل وصار كل شيء بالداخل ظاهرا ظهورا لا مرية فيه و إذا بالقبر الشريف ينشقّ و تنشقّ معه القلوب و قد هدأ كل شيء و عمّت سكينة و سكون وسط ذهول مهول و النّور يسطع منه ويزيد سطوعا ، عندها ذهل الناس من هول ما رأوا ... لا إله إلا الله ... لا إله إلا الله ... الله أكبر الله أكبر ... لا إله إلا الله ... فمنهم من أغمي عليه و منهم من جثى على ركبتيه مذهولا و منهم من جمد الدم في عروقهم مصدومين و من يحوقل و يسمي و يكبر و يتعجب و إذا بأصوات ترتفع و تختلط و الذهول سيد الموقف . عجزت قدماي على حملي و عيناي عن دمعي و قلبي عن السكون من شدة الخفقان : ويلاه ماذا أرى بأي وجه أراه و أي ثوب أقابله ؟ و ارتسمت ذنوبي كفلم أمامي و ارتسم الخزي على ملامحي ، اصطكت ركبتاي و بردت يداي بعد أن شاهدت اليقين أمامي.
تجمع العسكر بسرعة فائقة و حالوا بينه و بين الناس و قد رجع شاهد العقل لهم فأراد الكل أن يقتحم الحجرة فتسامعوا و تكاثروا على الحجرة الكل يريد أن يرى لكن قوة العسكر حالت دون ذلك و قد بدأ الناس بالتصوير فمنهم من صور القليل و منهم من صور الكثير و طلع خبر عاجل على كل القنوات. فمنهما ما كتبت : تصدع في الحجرة الشريفة و سطوع ضوء حاد من داخلها و خروج مشتبه منها ليوهم الناس ببعث الرسول من قبره . و أخرى تقول : الروافض يفجرون حجرة الرسول ﷺ و يطلع منهم دجال يدعي أنه رسول الله .و أخرى : ظهور ما يشبه الرسول من حجرته بعد تصدع القبر الشريف عنه و العلماء يكذبون أن يكون هذا رسول الله ﷺ فالرسول قد مات و لا يمكن بحال أن يبعث من جديد . و قالوا و قالوا و مواقع التواصل تكتب و تنشر و تتكلم فمن مصدق و من مكذب ...
أما أنا و كل من كان حاضرا فقد حُملنا خارج الحرم حملا من طرف العسكر بعد أن تم تطويق المكان كله ، لكن بدأ الناس بالتدافع و قويت موجتهم على العسكر و جاء الأمر بإطلاق النار في الهواء فتراجع الناس ، و صاح صائح من هناك : يريدون أن يحولوا بيننا و بين رسول الله ، يريدون أن يحولوا بيننا و بين رسول الله ، إنهم يعزلونه عنا ، لن نسمح لهم . في هذه اللحظة تدافع الناس كالموج الهادر و تضاءل العسكر عنهم ، تسللت لواذا بين القوم حتى تسورت باقي السور حول الحجرة لأجدني وجها لوجه أمام رسول الله ، يا الله فرائسي ترتعد و دموعي تجري و تجري و لواعج الحب و الأشواق تسبقني ، جثوت على ركبتي أريد لثم يده الشريفة : فداك أبي و أمي يا رسول الله ، و بلمح البصر حُمل من أمامي ، و بلمح البصر تلطخني الدماء ، فزعت ، لكن كانت دماء المحبين يحولون بينه و بين الرصاص الذي انثال علينا من العسكر : ويلكم أتقتلون رسول الله و قد ابتعثه الله إلينا ، ويلكم ، خسأتم. وارتفع صوت من مكبر صوت : أيها الحجاج ابتعدوا عن هذا الدجال و إلا لقيتم المصير المحتوم . هذا رسول الله ، كيف تقتلون رسول الله ، تعالت الأصوات هنا و هناك ، و خرج من بين الجموع عالم مفتي : ويلكم رسول الله قد مات بنص القرآن و الحديث . خرج من بين الجموع شخص متحمس :بل الويل لك ؛ أتترك حق اليقين لعلم اليقين ؟ ها هو أمامك و القبر قد انشق عنه ! ارتبك المفتي : و لكن مصلحة الأمة في طاعة السلطان ، و لان اتبعتموه هلكتم جميعا و أشعلتم نار الفتنة ، و هذه بلد الله الحرام وعدها الله بالأمن و السلام.
و هل أبقيتم سلاما فيها ، لقد صيرتموها مصدر الحرب و الألم على كل الأمة ... رادا عليه .
و ترتفع يده الشريفة مضيئة بين الخافقين : أيها الناس والذي بعثني بالحق لتتبعنني أو ليوشكن الله أن يرسل عليكم عقابا من عنده .
انهال الرصاص من هنا و هناك و تساقط الأموات دون رسول الله و هجم الحجاج على العسكر كضوء الشمس يُزايل الظل و اختلط الفريقين و تخاذل العسكر فمنهم من هرب و منهم من انظم للحجيج ، بل تسامع الناس أن العسكر الذين كانوا يطلقون الرصاص كانوا يتكلمون بالعبرية و كثير من الحجيج من هرب و انسحب و الباقي طوقوا الحرم و أمنوا مداخله و انتظموا كالصف المرصوص : الله أكبر الله أكبر، درات عقارب الساعة و استدار الزمن كهيئته يوم بعث رسول اللهﷺ .
عم الاضطراب في المدينة كلها فتسارع الناس نحو الحرم ليستطلعوا جلية الأمر فتدافعوا و ضاقت بهم الشوارع المؤدية للحرم ، و إذا بالحوامات تحلق قريبا ؛ منها العسكرية و منها ما هو للصحافة لتكتمل الصورة من عل ؛ شعب كثيف يملأ الشوارع و حاجز من الجيش حول الحرم بعد ما انتهت الجولة الأولى من المناوشات بينه و بين الحجيج . و ارتفع صوت مدو من مآذن الحرم : الله أكبر الله أكبر لقد ابتعث رسول الله ﷺ من قبره فيا معشر المسلمين هلمّوا ناصروا رسولكم فإن الجيش أراد قتله فأطلقوا عليه الرصاص . تعجب العسكر من الخبر و علموا بعدُ أن سرية منه تعجلت إطلاق النار ليكتشفوا أنهم يهود مندسين كان لهم العلم ببعثه فأرادوا كيده لكن الله رد كيدهم .
تحفظت الحكومة عن الأمر لكن أمريكا حركت أسطولها خلال خمس ساعات الأولى نحو البحر الأحمر على سواحل جدة فتدخلت الدول كلها لتحمي مصالحها في الحجاز و تمانعوا و بدأت التصريحات النارية من هنا و هناك ، و انتفض المسلمون في كل مكان من العالم ؛ و رسول الله قائم يصلي في الحرم و نور يرتفع و يتسع حول الحرم و تعجز الحوامات عن اختراق مجاله .
يد رقيقة تمسك كفي و انا في الصف و تضمها بقوة ، إلتفت و إذا بزوجتي يشرق النور من عينيها و وجهها فلقة قمر : إني لأرجو أن أكون رفيقتك في الجنة يا زوجي العزيز . يتفجر قلبي حبا و حنانا و فرحا ليس كفرح الدنيا ، فرح يجلله الخلود . فحبنا رابطته حب الرسول ﷺ ، و رجاؤنا من الله القبول . سألتني عن جارنا لخضر ما صنع فقلت : استشهد دون رسول الله ﷺ و زوجه ما بان عنها خبر ، و حملقت في عيني و قالت : و الآن ماذا سيحدث ، قلت : لله الأمر من قبل و من بعد ، و ما أرسله الله إلينا في هذا الوقت إلا لحكمة أرادها الله ؛ ليميز بها الصادقين من الذين نافقوا و يكشف به عن الحق المطموس و يتخذ منا شهداء كشهداء أحد . قالت و الدمع ملأ عينيها و خديها : يا الله من كان يصدق أننا نراه رأي العين و نكون أول المؤمنين ببعثه ؛ صرت أخشى عليه من تكالب الحكومات التي تدعي الاسلام و هي تحاربه بكل ما تملك . نعم يا فاطمة أجمع الكل على حربه حكومات و أحزاب و جماعات و علماء و مفكرون و إسلاميون و علمانيون و وطنيون ؛ كلهم ممن كانوا يتغنون بحبه و يحتفلون ؛ ها هم اليوم يصرحون في الأبواق الإعلامية بأنه دجال و أفاك و فتان يجب القضاء عليه و يقنعون عامة الناس بالأدلة الفاسقة أنه لا يمكن أن يبعث من جديد ؛ يتلاعبون بالنصوص يلوون أعناقها و يتفذلكون بعقولهم المريضة فلسفة و فكرا و تحليلا ؛ و لكل وجهة و أدلة و رد ، و الكل شاهد بأم عينه كيف أنه قام من قبره الشريفة و أنه هو هو بصفاته و سماته لكن عميت قلوبهم و خافوا على مكانتهم و قليل منهم من آمن ؛ لكن المؤمنين المستضعفين في مشارق الأرض و مغاربها انتفضوا و رأوا الأمل المنشود يعود من جديد.
دوّى في سماء الحرم انفجار و نار لم تصل أرضه و كأن حاجزا مانعا على الحرم يمنع وصول القذائف ، رفعت رأسي و إذا به ينزل الهوينى حتى لامس الأرض لا يرى من ورائه إلا كمن يرى من الماء و المرة تلو الأخرى يدخل من خلاله أقوام من الحجيج و حتى من ساكنة المدينة و يخرج آخرون ، و هاب العسكر في الخارج اقتحامه . أسرعنا إلى حيث رسول الله و هو يطمئن المؤمنين و أنه لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا ؛ و أن اليوم فيصل في حياة الأمة و تلى قوله تعالى :﴿ ألم 1 أحسب الناس أن يتركوا أن يقولوا آمنا و هم لا يفتنون 2 و لقد فتنا الذين من قبلهم فلعلمنّ الذين الله الذين صدقوا و ليعلمن الكـــــاذبين 3 ﴾ و نزل الخطيب من على المنبر للصلاة .
عمار بوزيدي

نشر في الموقع بتاريخ : الجمعة 29 رمضان 1441هـ الموافق لـ : 2020-05-22



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

/

كل اليمن والبركات للامة العربية والاسلامية بمناسبة حلولحلول الشهر الفضيل

/
مواضيع سابقة
الرسول
قصة : عمار بوزيدي
الرسول


​ الكرونا وباء العصر عنوان الفيلم القصير لجمعية روح الأمل للثقافة والفنون بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية. يهدف إلى التوعية في ظل انتشار "كوفيد 19".
بقلم : الأستاذ الحاج نورالدين بامون
​ الكرونا وباء العصر عنوان الفيلم القصير لجمعية روح الأمل للثقافة والفنون بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية. يهدف إلى التوعية في ظل انتشار


... في زمن الكورونا....
بقلم : كمال راجعي


شرور بني صهيون
الشاعر : عبد الله ضراب الجزائري
شرور بني صهيون


الكلمات المحترقة
بقلم : الدكتور ابراهيم الخزعلي
الكلمات المحترقة


الثقافة و المواطنة لجزائر الألفية الثالثة مشروع أقبر في مهده
بقلم : قراءة و تعقيب علجية عيش
الثقافة و المواطنة لجزائر الألفية الثالثة مشروع أقبر في مهده


يحدث أن..
بقلم : كمال راجعي
يحدث أن..


العيدُ في زمن كورونا
بقلم : الدكتور نوري الوائلي
العيدُ في زمن كورونا


مسافر بلا زاد
الشاعر : حسن الأمراني
مسافر بلا زاد


تهئنة للطالب الجزائري بعيده الوطني 19 ماي بعيدا عن فيروس كرونا كوفيد19 حفظه الله وذكرى تأسيس إتحاده الطلابي
بقلم : الأستاذ الحاج نورالدين بامون
 تهئنة للطالب الجزائري بعيده الوطني 19 ماي بعيدا عن فيروس كرونا كوفيد19 حفظه الله وذكرى تأسيس إتحاده الطلابي




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1441هـ - 2020م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com