أصوات الشمال
السبت 14 شوال 1441هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  *  صابرحجازي يحاور الروائي والقاص السوري محمد فتحي المقداد   * العصابة الهامانية ... في العهدة البوتفليقية   * كورونا والنظام الدولي    * ومضة في زمن كوفيد19   * قَصِائدُ وَرَوَائِعْ نهاد هاشم النقري ومحسن عبد المعطي محمد عبد ربه فِي حضرتها    * نبض الحروف    * حاتنا في خطر   * وهم السعادة   * “خمس مرحيات أندلسية للكاتب أنطونيو جالا نموذجا”   * تغريدة: فلْنَسْألْ ولنَسْتَأْنِسْ وفي ذلك خيرٌ   * هو أنا هو عيدي هو أنت   * كان حلما    * ليس لي من دنيا البشر إلا شبر..؟   * رسالة الى الشعب الامريكي   *  عيد طفولة عالمي سعيد 20 20وكل عام وأنتم أحبتي بخير تحية طفولية أزفها إليكم أحبتي بكل أرجاء المعمورة وجميع الأقطار   * حلم   * في مجابهة الجائحة...........................   * ظلوا يعتبون   * دمعة تائب   * " انبعاث الغولة وبقايا أساطير"    أرسل مشاركتك
وفِي الْمَقْبَرَةِ.. تِلْمِيذٌ يَتَسَوَّلُ...!
بقلم : محمد الصغير داسه
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 709 مرة ]

رَابَنِي أمْرُهُ، وهَمَّني هَمًّه، وأثّرَ مَنْظرَهُ الْحَزِين فِي نَفسِي، فسَألتُه: مَاذا تفْعَل هُنَا؟ ومِنْ أيْن جِئْتَ ؟ وأيْنَ كُنْتَ مُخْتفيًا؟ ومَا هِيَّ حَاجَتك؟ فأجَابَ عَنْ الأسْئلة إجَابَاتٍ مُتقطعَة تَنِمُّ عَنْ ذَكَاءٍ، قَلتُ فِي نَفْسِي إنَّهُ مُهيَّأ لِعَمَليَّة الَشَّحْذ بِمَهَارَةٍ واقتدار! سَألتُهُ: أنْتَ تلمْيذٌ قي المَدْرسَةِ ..أجَل.. في أيِّ سَنة تدْرُسُ ؟ قَال: أنَا تلميذٌ فِي السَّنة الرَّابعَة، قلتُ لهُ : مَا شَاءَ الله..أ

يَتسَلَّلُ الطفْلُ { إبراهيمَ }كالثعْبان، عبْر مَسَالِك ضيِّقة بَيْن القبُور، أغْبَر الوَجْهِ، مَعَفَّرَ الْمَلابِس، مُضْطربَ الأنْفاس، شَاردَ الذِّهْن، يرْسُمُ خَلْفَ جِدَار الصّمْتِ مَلامِحَ الحُزْن، يَبُثُّ حُزْنَهُ وَشَكْوَاهُ، يَفتعِلُ التأثرَ..يَتودَّدُ، يَرْفعُ أكفَّ التضرُّع مُتذلِلاً مُسْتَعْطِفًا، يُرْسِلُ نَظرَاتٍ استِعْطافٍ جَانِبيَّة يخْتلسُها كأنَّهُ يسْتغيثُ، يُسْمِعُنِي كلمَاتٍ حَزِينَةٍ مُؤثرَةٍ، يُشِير إلَى قَبْر مَهْجُورٍ ويَقول:هذَا أبِي يرْقدُ هُنَاكَ فِي القبْر المُجَاور لجدِّي، مَاتَ وترَكَ أمَّي تًعَانِي الْفَقْرَ الْمُدْقَعَ، وشَظَفَ الْعَيْش مَعَ أبْنَائِهَا الأرْبَعَة، عَشرَةُ آلآف دِينَار لا تَكفِي لِشرَاءِ الخُبْز ومُسْتلزَمَاتِ البيْتِ !
رَابَنِي أمْرُهُ، وهَمَّني هَمًّه، وأثّرَ مَنْظرَهُ الْحَزِين فِي نَفسِي، فسَألتُه: مَاذا تفْعَل هُنَا؟ ومِنْ أيْن جِئْتَ ؟ وأيْنَ كُنْتَ مُخْتفيًا؟ ومَا هِيَّ حَاجَتك؟ فأجَابَ عَنْ الأسْئلة إجَابَاتٍ مُتقطعَة تَنِمُّ عَنْ ذَكَاءٍ، قَلتُ فِي نَفْسِي إنَّهُ مُهيَّأ لِعَمَليَّة الَشَّحْذ بِمَهَارَةٍ واقتدار! سَألتُهُ: أنْتَ تلمْيذٌ قي المَدْرسَةِ ..أجَل.. في أيِّ سَنة تدْرُسُ ؟ قَال: أنَا تلميذٌ فِي السَّنة الرَّابعَة، قلتُ لهُ : مَا شَاءَ الله..أنْت تُحْسِنُ فنَّ التمْثِيل، ألَيْسَ كذلك؟.. بَلَى..وتمَارِسُ عَمِليَّة التَمْثِيل؟أجَل.. هُو كذلِك، يمُدُّ يدَهُ لِيُغْلِقَ فاهُ مِنْ هَوْلِ الخَجَل، يُخْفِي وجْهَهُ بذِرَاعِه الأيْمَن، يترَاجَعُ خَطوَاتٍ إلَى الوَرَاءِ، ينْفَجِرُ ضَاحِكًا، ويُقول بِبَرَاءَةٍ الأطفال: أبِي هُو الذِي عَلَّمِني التحَايُل، و دَرَّبَنِي عَلى التَمْثِيل،لأجْمَعَ مَاتيَسر من ألدَرَاهِمَ، قلتُ له: يا وَلَدِي "..الْحِيلَةُ فِي تَرْكِ الْحِيَّل..ِ" قال: اعْرفُ ذَلِك، لكن أبِي يَرَى فِي التسَوُّلَ تِجَارَةً رَابِحَة، يُشجَعُنِي عَلَى ذَلِكَ، والِدُك يُشَجًعِكَ عَلَى التَسَوُّلِ لكن لَمْ يَقُلْ لَك اكْذِب..! فَجْأة يُديرُ ظهْرهُ ويَلوذُ بالفِرَار، رُحْتُ أطلبُه وأترَجَّاهُ أنْ يَعُودَ لأمْنَحُهُ صَدَقَة، وأخيرًا وضَعْتُ لهُ الْمَبْلغ عَلى جِدَار السُّور، فانْتظرَ حَتَّى غادرَتُ المَكانَ، عَادَ ليأخُذ الْمَبْلغ وهُو فِي حَالة انْتِشَاءٍ، مِن بَعِيدٍ يلوِّحُ بكلتا يدَيْه يُحَيِّيني..! وعَلاَمَاتُ الْفَرَحِ بَادِيَّة عَلَى وَجْهِهِ..

نشر في الموقع بتاريخ : الأحد 16 محرم 1441هـ الموافق لـ : 2019-09-15



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

/

كل اليمن والبركات للامة العربية والاسلامية بمناسبة حلولحلول الشهر الفضيل

/
مواضيع سابقة
وهم السعادة
بقلم : رابح بلطرش
وهم السعادة


“خمس مرحيات أندلسية للكاتب أنطونيو جالا نموذجا”
بقلم : د. رشا غانم
“خمس مرحيات أندلسية للكاتب أنطونيو جالا نموذجا”


تغريدة: فلْنَسْألْ ولنَسْتَأْنِسْ وفي ذلك خيرٌ
بقلم : الدكتور المهندس عبد يونس لافي
تغريدة: فلْنَسْألْ ولنَسْتَأْنِسْ وفي ذلك خيرٌ


هو أنا هو عيدي هو أنت
بقلم : شاهيناز نور
هو أنا هو عيدي هو أنت


كان حلما
بقلم : الأستاذ كمال راجعي
كان حلما


ليس لي من دنيا البشر إلا شبر..؟
بقلم : الأستاذ/ ابراهيم تايحي
ليس لي  من  دنيا البشر  إلا شبر..؟


رسالة الى الشعب الامريكي
الشاعر : عبد الله ضراب الجزائري
رسالة الى الشعب الامريكي


عيد طفولة عالمي سعيد 20 20وكل عام وأنتم أحبتي بخير تحية طفولية أزفها إليكم أحبتي بكل أرجاء المعمورة وجميع الأقطار
بقلم : الأستاذ الحاج نورالدين بامون
 عيد طفولة عالمي سعيد 20 20وكل عام وأنتم أحبتي بخير تحية طفولية أزفها إليكم أحبتي بكل أرجاء المعمورة وجميع الأقطار


حلم
بقلم : فضيلة معيرش
حلم


في مجابهة الجائحة...........................
بقلم : باينين الحاج
في مجابهة الجائحة...........................




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1441هـ - 2020م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com