أصوات الشمال
السبت 11 شعبان 1441هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * المقامـــــة الكاvــــــيّة *   *  الحجر المنحرف للّصوص.   * أباطرة الإحتكار   * فكرة الولادة الأدبية الفنية عند الجنسين المبدعين / دراسة   * كورُونْا.. الْوَجَعُ الْفَائِضُ..!   *  وقفة مع كتاب: «حـكمـة الـفن الإسلامـي» للدكتورة زهراء رهنورد   * تصوح الذكريات    * العشق في النّكبات عيب   * مُعَلَّقَاتِي الْمِائَتَانْ {111} مُعَلَّقَةُ جُنُونِ الْكُورُونَا    * أسئلة الزمن الموبوء   * رباعيات ( كورونا )   * مؤانسة فكرية مع المبدعة الخنشلية ( رانيا ربيعي ).   * الرياضة في مواجهة فيروس كورونا المخيف.... وعي ومشاركة في العمل التطوعي و الخيري   * هرب من كرونا فمات بغيره..   * أحمد بن الونّان التواتي...وقصة الشمقمقية.   * الام مفتاح السعادة   *  الناقد "اعمر سطايحي " متابعة نقدية في ديوان"فسيفساء من الهايكو الجزائري    * سمرائـي في دارها مغتربة   * كورونا ألجمت أبواق الاسلاموفوبيا في الغرب و أخرصت جوقة الانسجام مع قيم الجمهورية في فرنسا..   * قوة السؤال و دلالة الإنكار في ديوان " هل أتاك حديث أندلس " للدكتورة سعاد الناصر    أرسل مشاركتك
تكتك على جسر السنك
بقلم : خليل الرفاعي البابلي
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 226 مرة ]


تُكْتُكْ على جِسْرِ السِنَكْ



الجريء ُ و الجسور و المقدام للثورة ْ سَلَكْ
لَّبىَ الغيور الكادح الشجاع صيحة العراق
فجادَ بالنفس و بالرزق فأمسى راية ٌ
و تاج عرش ٍ للعراق اليوم في الساحِ
و في جسر السنك
بساحة التحرير و الخلاني كالكوكب ِ
دائر في فلك
ينقل بالجريح و الشهيد و الدواء ينقل المؤن
و لا يهاب الغاز و القنص الرصاص المنهمر
قذائف السموم للغاز انهمارٌ كالمطر
من جوقة السُرَّاق و الاجرام
في المنطقة الغبراء
عبد ٌ يُمْتَلَكْ
للدوس كالنعل من الفرس و امريكا
و صهيون
و من شاء الشراء للعبيد
القتلة ْ السُرَّاق بالمالِ مَلَكْ
و ابن العراق الحُر لا هابَ و يهزج و يَدُكْ
و جوقة المافيات للفرس الرعاديد بخوفٍ ترتعش
تكتك على جسر السنك
قد صار رمز الثورة تشرين بفعلٍ يُبْهِرُك
نادتهُ ذي قار و قالت ها انا
و انتصرت ميسان و المثنى و الكوت و كل فَجةٍ (1)
سأطرد الاجرام و السُرَّاق ها يدي معك
اجابت البصرة ُ يا تُكتك انا اليوم
دخلت المعترك
سأقطع الطريق للحقول و الميناء
بالعزم بالأجساد بالدماء
و للعراق اليوم ان يدي يدك
يا ايها التكتك يا جندي
يا اِبْنَ العراق المُبتلى
بجوقة المافيات للاجرام
و العمائم السُرَّاق و التدجيل
ليلنا حَلَكْ
عراقنا الحبيب نادانا
فلَبَّت كربلاء و النجف
يا تكتك الرجولة و الأِبَاءْ أَنَّى ابرموا
فرس و صهيون اميركان انجليز
بل دول الجوار للعراق كيدٌ حَيَّرَك
فنحن مبرمون كالجبال كالسدود لبيك
و لبيك عراق القلب و الروح
فدوما قد مَلَكْ
نقارع اليوم بيأجوج و مأجوج
و فرعون و هامان و نحن اهلها
لِنَعْتِقَ العراق من مخالب الفرس و من
انياب صهيون – اميركان – انجليز
فكل انياب الافاعي اليوم تلدغ بَدَنَكْ
و تُنْزِلُ السموم بالدماء حتى ننتهي
و من عقارب الجوار العربي بالسموم
للعراق المُنْتَهَكْ
تكتك على جسر السنك
ابهرتهم صعقتهم ادهشتهم
يا جيل تشرين زئيرٌ للأسودِ بابلٌ
بساعد الشباب للجيل الجديد نخلة العراق
فسائلٌ
لا تعرف المحال لا تَكُلُ لا تَمُلُ حتى تنتصر
لينهض العراق كالمعتاد عملاقٌ مَلِكْ
من بعدما توهموا
ان العراقَ غاب لا رجعة ْ فقد فَنَى هَلَكْ






(1) فجة من فج اي كل رقعة او مكان في العراق.





خليل الرفاعي البابلي



نشر في الموقع بتاريخ : الاثنين 9 جمادى الثاني 1441هـ الموافق لـ : 2020-02-03



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

نهر الطفولة

زبير دردوخ
مواضيع سابقة
مُعَلَّقَاتِي الْمِائَتَانْ {111} مُعَلَّقَةُ جُنُونِ الْكُورُونَا
بقلم : شاعر العالم محسن عبد ربه
مُعَلَّقَاتِي الْمِائَتَانْ {111} مُعَلَّقَةُ جُنُونِ الْكُورُونَا


أسئلة الزمن الموبوء
الدكتور : بومدين جلالي
أسئلة الزمن الموبوء


رباعيات ( كورونا )
شعر : محمد محمد علي جنيدي
رباعيات ( كورونا )


مؤانسة فكرية مع المبدعة الخنشلية ( رانيا ربيعي ).
بقلم : حاورها : البشير بوكثير
مؤانسة فكرية مع المبدعة الخنشلية ( رانيا ربيعي ).


الرياضة في مواجهة فيروس كورونا المخيف.... وعي ومشاركة في العمل التطوعي و الخيري
بقلم : الأستاذ المستشار :نعمان عبد الغني -
الرياضة في مواجهة فيروس كورونا المخيف.... وعي ومشاركة في العمل التطوعي و الخيري


هرب من كرونا فمات بغيره..
بقلم : الكاتب . سعدي صباح
هرب من كرونا فمات بغيره..


أحمد بن الونّان التواتي...وقصة الشمقمقية.
بقلم : محمد بسكر
أحمد بن الونّان التواتي...وقصة الشمقمقية.


الام مفتاح السعادة
الشاعر : عبد الله ضراب الجزائري
الام مفتاح السعادة


الناقد "اعمر سطايحي " متابعة نقدية في ديوان"فسيفساء من الهايكو الجزائري
بقلم : سعدية حلوة / عبير البحر
        الناقد


سمرائـي في دارها مغتربة
بقلم : الأستاذ/ ابراهيم تايحي
سمرائـي في  دارها  مغتربة




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1441هـ - 2020م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com