أصوات الشمال
الأحد 15 شوال 1441هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الإعلامي والكاتب الفلسطيني الرحل جاك خزمو كما عرفته ..!   * تغريدة: سرقوك يا مسروق   * ترانيم البوح   *  صابرحجازي يحاور الروائي والقاص السوري محمد فتحي المقداد   * العصابة الهامانية ... في العهدة البوتفليقية   * رماد العمر   * لروحك السلام جاك خزمو   * كورونا والنظام الدولي    * ومضة في زمن كوفيد19   * قَصِائدُ وَرَوَائِعْ نهاد هاشم النقري ومحسن عبد المعطي محمد عبد ربه فِي حضرتها    * نبض الحروف    * حاتنا في خطر   * وهم السعادة   * “خمس مرحيات أندلسية للكاتب أنطونيو جالا نموذجا”   * تغريدة: فلْنَسْألْ ولنَسْتَأْنِسْ وفي ذلك خيرٌ   * هو أنا هو عيدي هو أنت   * كان حلما    * ليس لي من دنيا البشر إلا شبر..؟   * رسالة الى الشعب الامريكي   *  عيد طفولة عالمي سعيد 20 20وكل عام وأنتم أحبتي بخير تحية طفولية أزفها إليكم أحبتي بكل أرجاء المعمورة وجميع الأقطار    أرسل مشاركتك
أباطرة الإحتكار
بقلم : الأستاذ/ ابراهيم تايحي
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 599 مرة ]

ويتفرعن من وجد للتفرعن سبلا وينتهزون الفرص, لا يصدهم ضمير ولا يخافون ردعا ولا زجرا , فهم من أجل الدرهم والدينار يبيعون وطننا وأمما .. نار على نار يا من احترفتم الإحتكار وتناسيتم الفقير البائس وصراخ صغار له بالدار...

أباطرة الإحتكار

يا نــــــــــــــــــــــاق سيري عنقا فسيحا * إلى سليمان فنستريحــــــــــــــــــــا
لا أنفي أنني أدمنت متعمدا زيارة الأسواق ’ كما أؤكد وأن روادها من الجن والإنس هم من عابدي الخطو من شارع إلى زقاق ’ والهاتف الرنان ملتصقا بالأذان وقرب الأعناق
و أصر على جمال سوء قبحها وما يتخللها من ركل وغمز’ وكذب وبهتان
.... ومسخ وتفسخ وانسلاخ
بعد شروق شمس بقليل إلى حين غروبها ’ الهرج والغوغاء واللقيط واللقيطة ’ والغلط واللغط وساقط وساقطة هي سلعة اليوم المستوردة الكاسدة الراكدة.
وبين هذا وذلك رجال ونساء طيبون مؤدبون ’العفة تعلو محياهم والغض من البصر هداهم
رحت أفرز ما التقطت عيناي ’ رحت أصنف ما استقر في عقلي ’ وتحسست ما في جيبي ’ يا ويلي تجمدت الدماء في عروقي و ليس بيدي ما يكفي للتسوق’ وقد خلته يفي ........... كل ما لحمت من ثمر مما أخرجت الأرض من فومها وعدسها وبصلها وقثائها ’ حبها وبرها’ حلوها ومالحها إلا وأضحى من المحرمات إن لم أقل الممنوعات.. لك الله أيها الفقير البائس.. لك الله يا مبصر دون نظر’
نار على نار ’ ذابت وتميعت قيمة الدينار ’ أحدث ويحدث هذا في بلاد الأحرار؟ أم أن الحال هو هو في كل الأقطار والأمصار’ كلا وربك إنها لصنعة مصنّعة صنعها التجار الفجار ’ ذوو الطمع والجشع ’الذين شربوا إلى حد السكر ما تبقى من ماء وجوه المعوزين الأبرار’ إنهم أباطرة الإحتكار’متسربون بالليل نافثون سمومهم بالنهار. ألآ اتقوا الله فينا ’ وفينا ما يكفينا ’ فإن لم ترتدعوا ’ وإن لم تفعلوا فإني قد أنذرتكم عذاب يوم الواحد القهار....
ويتفرعن من وجد للتفرعن سبلا وينتهزون الفرص, لا يصدهم ضمير ولا يخافون ردعا ولا زجرا , فهم من أجل الدرهم والدينار يبيعون وطننا وأمما .. نار على نار يا من احترفتم الإحتكار وتناسيتم الفقير البائس وصراخ صغار له بالدار...
وتزدحم دكاكين وواجهات المحلات أين الفساتين المستوردات ’ يلمع بريقها ’ يشع مظهرها ناهيك عن الجمع دون الطرح ولا السؤال لمساحيق مصانعها لا تهدأ دواليبها فهي [ شغّالة] ما دام عشاقها الأموات من الأحياء نسوا الجنة وكُبوا في رحم النار
وبين مقهى وطاولة مقهى ... وبين مطعم ومخبزة جزار.. عين رأت ’ أنف شم شهية نفس تململت ولكن... و يبقى الفؤاد في طاحونته محتارا؟؟؟؟؟’ ليس لي فهم في فن القمار.. ولكنني أحسن معرفة طريق العودة صفر اليدين إلى الديار’ فما أقول للكبار ’ حسبكم حجارة في مرجل ضعوها تمويها للصغار

الله المستعان.

نشر في الموقع بتاريخ : الأربعاء 8 شعبان 1441هـ الموافق لـ : 2020-04-01



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

/

كل اليمن والبركات للامة العربية والاسلامية بمناسبة حلولحلول الشهر الفضيل

/
مواضيع سابقة
كورونا والنظام الدولي
بقلم : فواد الكنجي
كورونا والنظام الدولي


ومضة في زمن كوفيد19
بقلم : فاطمة الزهرة بيلوك
ومضة في زمن كوفيد19


قَصِائدُ وَرَوَائِعْ نهاد هاشم النقري ومحسن عبد المعطي محمد عبد ربه فِي حضرتها
بقلم : نهاد النقري ومحسن عبد ربه
قَصِائدُ وَرَوَائِعْ نهاد هاشم النقري ومحسن عبد المعطي محمد عبد ربه فِي حضرتها


نبض الحروف
بقلم : شاكر فريد حسن
نبض الحروف


حاتنا في خطر
بقلم : زيتوني ع القادر
حاتنا في خطر


وهم السعادة
بقلم : رابح بلطرش
وهم السعادة


“خمس مرحيات أندلسية للكاتب أنطونيو جالا نموذجا”
بقلم : د. رشا غانم
“خمس مرحيات أندلسية للكاتب أنطونيو جالا نموذجا”


تغريدة: فلْنَسْألْ ولنَسْتَأْنِسْ وفي ذلك خيرٌ
بقلم : الدكتور المهندس عبد يونس لافي
تغريدة: فلْنَسْألْ ولنَسْتَأْنِسْ وفي ذلك خيرٌ


هو أنا هو عيدي هو أنت
بقلم : شاهيناز نور
هو أنا هو عيدي هو أنت


كان حلما
بقلم : الأستاذ كمال راجعي
كان حلما




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1441هـ - 2020م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com