أصوات الشمال
الأربعاء 9 شعبان 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * أبكي رثاء من عبر   * أحاديث العشيات اخراج الشاعر حليلو نور الدين    * أحاديث العشيات اخراج الشاعر حليلو نور الدين    * أحاديث العشيات اخراج الشاعر حليلو نور الدين    * أحاديث العشيات اخراج الشاعر محي الدين حليلو    * حظر   * اغتيال البروفيسور" فادي البطش" رحمه الله   * موسوعة شعراء العربية   * أنا وخالدة    * أحاديث العشيات جنة الشعراء و تفاحة الكتاب    *  اللسانيات التطبيقية: الرهانات والتطبيق في الدرس اللساني العربي في حلقة نقاشية بقسم اللغة العربية في جامعة عنابة    * هكذا استخدمت الإيديولوجية المرأة في عمليات التجسّس    * الجامعة الجزائرية و البلاغة العربية   * محنة المثقف في رائعة إسحاق بابل " الفرسان الحمر "   *  مشاهد قبيل الشهادة...عفوًا أيّها الشهداء   * وداعـــــا يا حـــــراس الجـــــزائر : تــعـــــــــــــزية تحطم الطائرة العسكرية ببوفاريك   *  عودة الجدل حول قضية "إمامة المرأة" !! توظيف غربي لإلهائنا عن قضايانا المصيرية    * حوار مع الكاتب والشاعر والاعلامي صابر حجازي اجرته ابتسام حياصات   * زنابق الحكاية الحزينة ...   * حفريات دلالية في كتاب " الفلسفة و البلاغة .. مقاربة حجاجية للخطاب الفلسفي " لــدكتور عمارة ناصر    أرسل مشاركتك
الكلمَة...خمِيرة الوَعي...
بقلم : محمد الصغير داسه
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 542 مرة ]
محمد الصغير داسه

، اذ الحقيقة تبقى هيّ الحقيقة، قد يدفع بنا الفقر الإبْداعي والخوَاء الفكري، والفهم المفلس للسياسة إلى التخْريف والتحْريف، والتهْويل والتزيف، فنقوم بتخريب بيُوتنا بأيْدينا ولانبالي، يُساعدنا الواقع االمُتردّي على الهذيان، فنفسدُ ولا نُصلح، ونفرّقُ ولانجمعُ، وندعي المعرفة ونحن نجْهل واقعنا، وأكثرَ من هذا نغمط الناس حُقوهم، و

عندما تسْكن الكلمات الجَميلات أعْماق الذاكرة تتفجّر أفكارًا مُضيئة تُعانق اشراقات الحَياة، وتتجدّدُ مع الحياة، وتبْقى في المخزون حيّة، قد يحْتضنُها الصادق الأمين ذو الحسِّ المُرهف، فيصنع منها خميرة الوعي، فكرًا مُتوقدًا، ومعارف أصيلة، وعلاقات انسانيّة نبيلة، وقد يَختطفها أناني مُتسلط، فيجْعل منها مُتفرقعات، تُزْعج ولكنها لاتخيف، اذ الحقيقة تبقى هيّ الحقيقة، قد يدفع بنا الفقر الإبْداعي والخوَاء الفكري، والفهم المفلس للسياسة إلى التخْريف والتحْريف، والتهْويل والتزيف، فنقوم بتخريب بيُوتنا بأيْدينا ولانبالي، يُساعدنا الواقع االمُتردّي على الهذيان، فنفسدُ ولا نُصلح، ونفرّقُ ولانجمعُ، وندعي المعرفة ونحن نجْهل واقعنا، وأكثرَ من هذا نغمط الناس حُقوهم، ولا نعترفُ لهم بالجميل؛ إنّ الفكر الجائع يُشكل صُورًا عابثة تشوّهُ الحقائق، وتُسوَّقُ فيها ومن خلالها التُهم العارية من الصحّية، والادّعاء الواهي، أنّ بعضا من هؤلاء المتزمتين يُهذي ليُسمع كلاما ويقول: أنه الاعْرف بالناس من الناس، وأنهُ السياسي المُحنك، وأنه المُؤرخ الضالع في فن البحث وأنه.. فيلجا إلى التلفيق و صناعة الأكاذب، وذلك سُلوك ارْعَن مُنحَط، لايُسْمن ولايُغني من جُوع، وتلكم هي{الخرَادة} اذ المُدعي الذي لايملك دليلا ماديا على ادِّعاءاته الكاذبة، لايلبث أن يقزِّم نفسه بنفسه دُون أن يشعر، نتيجة الاندفاع والعُدوانية وضيق الأفق، يُفرغ ما بداخله من احْتقان، ليقوّم سُلوك غيْره، ويسْحَب عيُوبه على الآخرين، قد يكون الدافع مَرارة الإقصاء والإبْعاد، وقد يكون الدافع هو الحَسد، ونعُوذ بالله من شر حَاسد إذا حسد{وكل ذِي نعْمة محْسُود} لكن كما يقال:{سارقُ الوز يَفضح نفسه بنفسه..} وإذْ تتحرّك الأفكار الجائعة التي تكونت تحْت قباب الطمَع والفسَاد لتمْطر غيْرها فلا شك أنه جلد للذات، قبل أن يجلد غيره، إن هذه الابواق تتحرك في المُناسبات لتكذب، وتسيء إلى غيْرها وإلى الوطن بدعْوى المُعارضة والتودّد، وبالمُختصر المفيد عاش من عَرف قدره وجلس دُونه..ولله در من قال: {الحق أبلج والباطل لجلج} والشبكات العنكبوتية واضِحة فاضِحة بلا شك.

نشر في الموقع بتاريخ : الخميس 23 رجب 1438هـ الموافق لـ : 2017-04-20



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

من أحاديث العشيات

من أحاديث العشيات

.
مواضيع سابقة
أنا وخالدة
بقلم : فضيلة معيرش
أنا وخالدة


أحاديث العشيات جنة الشعراء و تفاحة الكتاب
بقلم : الشاعر جيلالي بن عبيدة
أحاديث العشيات جنة الشعراء و تفاحة الكتاب


اللسانيات التطبيقية: الرهانات والتطبيق في الدرس اللساني العربي في حلقة نقاشية بقسم اللغة العربية في جامعة عنابة
الدكتور : محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة
  اللسانيات التطبيقية: الرهانات والتطبيق في الدرس اللساني العربي  في حلقة نقاشية بقسم اللغة العربية في جامعة عنابة


هكذا استخدمت الإيديولوجية المرأة في عمليات التجسّس
بقلم : علجية عيش
هكذا استخدمت الإيديولوجية المرأة في عمليات التجسّس


الجامعة الجزائرية و البلاغة العربية
الدكتور : وليد بوعديلة
الجامعة الجزائرية و البلاغة العربية


محنة المثقف في رائعة إسحاق بابل " الفرسان الحمر "
بقلم : د.جودت هوشيار
محنة المثقف في رائعة إسحاق بابل


مشاهد قبيل الشهادة...عفوًا أيّها الشهداء
الشاعر : الشاعر عامر شارف / بسكرة .
 مشاهد قبيل الشهادة...عفوًا أيّها الشهداء


وداعـــــا يا حـــــراس الجـــــزائر : تــعـــــــــــــزية تحطم الطائرة العسكرية ببوفاريك
بقلم : السننية للدراسات الحضارية
وداعـــــا يا حـــــراس الجـــــزائر : تــعـــــــــــــزية تحطم الطائرة العسكرية ببوفاريك


عودة الجدل حول قضية "إمامة المرأة" !! توظيف غربي لإلهائنا عن قضايانا المصيرية
بقلم : محمد مصطفى حابس: جنيف/ سويسرا
 عودة الجدل حول قضية


حوار مع الكاتب والشاعر والاعلامي صابر حجازي اجرته ابتسام حياصات
بمشاركة : صابر حجازي
حوار مع الكاتب والشاعر والاعلامي صابر حجازي اجرته ابتسام حياصات




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com