أصوات الشمال
الجمعة 30 محرم 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * تمرّدٌ   * رحلة على ضفاف البؤسمن أجل التغيير    * فتوحات الوهم..........   * هجرة " عائد من الفردوس "   * آخر تلامذة ابن باديس في ذمّة الله تعالى الشيخ محمد لمين بن سيدي السعيد   * كلّهم عَهروا، واستحللوا الحُرَما    * مفارقة..........   * يمضي الرجال ويبقى النهج و الاثر ..هبة الله للجزائر، عبد الوهاب حمودة نموذج المدرسة الوطنية الأصيلة   * إنّها الملكة ..!!   * من جلال ثورتنا النوفمبريّة المجيدة    * تأملات فى الثورات العربية والأجنبية   * عاد أيلول   * جَــــــدِّي   *  فوح لأفنان الورد.   * رئيس الجبهة الوطنية البومديينية يخرج عن صمته و يؤكد: أشبال الأمة هي سليلة أشبال الثورة التي أسسها الراحل هواري بومدين   * مريضات سرطان الثدي ينزلن إلى شارع مدينة بشار    * مولدُ حفيد (شيبة الحمد)   * متليلي الشعانبة تشييع إبنها البار سفير الجزائر المرجعية الدينية عميد مسجد كلرمون فيرون بفرنسا الإمام محجوب الحاج حسين إلى مثواه الأخير في جو مهيب بحضور ولاة ووفد السلك الديني وشخصيات من فرنسا    * ضريبة باهظة   *  الدكتور محمد سيف الإسلام بــوفــلاقــة يُقدم كتاب:«النقد الـمسرحي العربي-إطلالة على بدايته وتطوره-»     أرسل مشاركتك
اه من معاكسة
بقلم : مريم بودهري
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 146 مرة ]

الغرور يحطم الإنسان


أحست ياسمين بإرهاق و تعب من شدة ضغوطات العمل فطلبت إذن بالخروج من رئيس مكتبها و خطر على بالها ان تذهب إلى الحديقة العمومية لتستنشق الهواء النقي و لتمتع نظرها بخضرة النباتات و الأشجار المزهرة و لتريح أعصابها قليلا في جو هادئ... و عندما وصلت إلى مدخل الحديقة و قبل ان تلج من بابها الواسع لاحظت وجود زميل لها جالسا على كرسي يتأمل ألأزهار التي أمامه انه احمد الذي كان يغازلها كل مرة بكلمات معسولة و يحاول الاقتراب منها لكنه كان دائما يقع في حرج لان بمكتبها ثلاثة زميلات و كان كل مرة يلمح لمن تقع عيناه بعينيها انه عاشق ولهان و مغرم بها , قالت ياسمين في نفسها ربما هذه الصدفة فرصة للتأكد من مشاعره لا يهمني سنه صحيح هو في الخمسين من عمره و أنا في سن الأربعين هذا يكفي يجب ان اصطاده و أفوز به و أنجب منه و لو طفلا يكون لي ونيس في عاقبتي ... وقفت تنظر اليه ثم مشت تتمايل كالغصن الندي الذي يلهو به نسيم الصباح ’ تظاهرت كأنها لم تراه و بمكرها مرت من أمامه و لتثبت له أنها ملاك نادر الوجود... تفاجأ أحمد لرؤيتها ثم لاحظ خطواتها بتمعن و بشوق كبير، تلهف ليطلق العنان للسانه بكلمات عذبة لتزدها قوة و كأنها أميرة عصرها... اقترب منها ثم خاطبها قائلا: احمد: كم اشتقت إليك... أنت اليوم رائعة و ما يزيدك بهاء و جمالا هو لون فستانك المناسب و المتناسق مع جسدك و بشرتك, أنت امرأة حق هائلة! كم أنا معجب بك !!!...ابتسمت ياسمين برقة و بدلال التفتت إليه و كأنها تريد أن تجذبه لها أكثر لتسيطر عليه و تتربع فوق عرش قلبه لكنها تذكرت ان نفس هذه العبارات سمعتها ذات يوم قالها لزميلتها و أحست بأنه كذاب مخادع و يقول هذا الكلام المنمق لكل من يريد أن يوقعها في شباكه... اقتربت منه ثم همست متنهدة .... ياسمين: كلكم سواسية آه منكم يا ذئاب؟... فأجابها و فاجأها و افجعها ... احمد : و آه منكن يا ثعالب!.

نشر في الموقع بتاريخ : السبت 25 ذو الحجة 1438هـ الموافق لـ : 2017-09-16



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

أخبار سريعة

ايام لها حضور بالتاريخ

17 أكتوبر 1961 اليوم الوطني للهجرة

.
مواضيع سابقة
إنّها الملكة ..!!
بقلم : منير راجي
إنّها الملكة ..!!


من جلال ثورتنا النوفمبريّة المجيدة
الدكتور : بومدين جلالي
من جلال ثورتنا النوفمبريّة المجيدة


تأملات فى الثورات العربية والأجنبية
بقلم : إبراهيم أمين مؤمن
تأملات فى الثورات العربية والأجنبية


عاد أيلول
بقلم : رجاء محمد زروقي
عاد أيلول


جَــــــدِّي
شعر : سعدية حلوة / عبير البحر
جَــــــدِّي


فوح لأفنان الورد.
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء).
                                                  فوح لأفنان الورد.


رئيس الجبهة الوطنية البومديينية يخرج عن صمته و يؤكد: أشبال الأمة هي سليلة أشبال الثورة التي أسسها الراحل هواري بومدين
بقلم : حاورته علجية عيش
رئيس الجبهة الوطنية البومديينية يخرج عن صمته و يؤكد: أشبال الأمة هي سليلة أشبال الثورة التي أسسها الراحل هواري بومدين


مريضات سرطان الثدي ينزلن إلى شارع مدينة بشار
بقلم : جميلة طلباوي
مريضات سرطان الثدي ينزلن إلى شارع مدينة بشار


مولدُ حفيد (شيبة الحمد)
بقلم : شعر: محمد جربوعة
مولدُ حفيد (شيبة الحمد)


متليلي الشعانبة تشييع إبنها البار سفير الجزائر المرجعية الدينية عميد مسجد كلرمون فيرون بفرنسا الإمام محجوب الحاج حسين إلى مثواه الأخير في جو مهيب بحضور ولاة ووفد السلك الديني وشخصيات من فرنسا
بقلم : الاستاذ بامون الحاج نورالدين
متليلي الشعانبة تشييع إبنها البار سفير الجزائر المرجعية الدينية عميد مسجد كلرمون فيرون بفرنسا الإمام محجوب الحاج حسين إلى مثواه الأخير في جو مهيب بحضور ولاة ووفد السلك الديني وشخصيات من فرنسا




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2017م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com