أصوات الشمال
الثلاثاء 15 ربيع الأول 1441هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى و النادي الأدبي للثانوية يحتفيان بالعيدين   * شعرية البياض في مجموعة " بحيرة الصمت " للمغربية نعيمة زايد   * الحِوَارِيُّونَ و المُعَلِّم..   * الثورة الجزائرية والشعر    * بمناسبة إعادة نشر كتبه بالعربية و ذكرى رحيله الـ 46 ... مالك بن نبي والساحة الثقافية الفرنكوفونية.    * سكينة العابد أستاذة علوم الإتصال بجامعة قسنطينة 3: نحن بحاجة إلى حوكمة إعلامية    * ق ق ج / اكتشاف    * "ملاك ابنة النور"..نص عن طفلة عزابة التي احترقت   * يستيقظ الصّبح    * الإشكاليات والعوائق التي تقف وراء التوزيع والإشهار لإصدارات المؤلفين   * لماذا ليس لدي أب   * عن العنف مرة أخرى وأخرى..!   * الجزائر...جدل الحاضر ، تحديات المستقبل و تأثير الحراك في العرب   * ايليا ام ناديا ؟؟؟   *  احذر هؤولاء باحتراس!!!    * الْمَسْرَحِيَّاتُ الْعَجِيبَة ..!   * الهوَس الفرنسي" حول الحجاب .. يجدد تجييش أجواء العنصرية والإسلاموفوبيا في اوروبا   * سنيما المرأة: المرأة الجسد ، المرأة القضية   * هوية مجروحة من أبنائها..؟ !    أرسل مشاركتك
قضية شائكة للنقاش.
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء).
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 394 مرة ]
                                     ((أنا لا أقول دعوا النساء سوافرا***بين الرجال يجلن ف

ليس هناك خنجر مسموم، من أن تبيد المرأة نفسها بالموت البطيء: في محاربة امرأة أخرى.
المرأة أقوى سلاح يبيد المرأة من غير رحمة ولا شفقة...
وهذا هو الأصل الأساس في تدمير مجتمع بكامله!!!
-فضيلة-

((قضية شائكة للنًقاش))!!!
-فضيلة زياية ( الخنساء)-

حين تعاني المرأة المتزوًجة من جام المرارة من زوجها حتًى يصل بها الأمر حدًا فظيعا غاية الفظاعة تطلب فيها الطًلاق أو خلع زوجها... وبخاصًة حين لا يدوم زواجها المزعوم غير عدًة أشهر ضئيلة، تروح -بكلً ما في داخلها من كيد وبكلً ما في أعماقها الباطنة من حقد دفين يغلي بالسًموم القاتلة من ساعتها- تصبً جام غضبها بسبب فشل زواجها المزعوم على النًساء الغريرات من دون تجربة مميًزة في هذا المجال... وبخاصًة نجدها تستهدف بكيدها الماكر المتسلًط الفتيات الأبكار اللًائي ليس لديهنً تجربة خضن غمارها اللًجيً المتلاطم في هذا المجال... حين تعرف أنًهن مقبلات على الزًواج أو عازمات على الإقبال، تتظاهر بأنًها النًاصح الأمين ناصح الجيب، فتبادر بنصحهنً لتقول لهنً:
-((خذن من تجربتي المرًة هذه درسا قاسيا لكنً تعشن سعيدات دون تنغيص وتعلًمن من هذا الدًرس درسا آخر عاليا نافعا لكنً! فواللُه الًذي لا إله غيره، لقد حدث لي في بيت زوجي كيت وكيت وكيت، إلى أن كرهت حياتي كلًها، وليتني بقيت عزباء في بيت أبي معزًزة مكرٌمة ولم أتزوًج إطلاقا))!!!
تعمل تلك المرأة وغيرها على تنفير الفتيات من كلً شيء جميل مبهج حولهنً، وهي ترسم لهنً الزًواج بعبعا أو وحشا ضاري الأنياب سوف يلتهم شبابهنً الغضً الطًريً وسوف يحوًل حياتهنً الوديعة إلى جحيم... تروح تتفنَن بشكل راق جدًا في تصوير تبغيض فكرة الزًواج واستبعادها عن اذهانهنٌ البريئة وتخويفهنٌ بالسًوط والعصا -وربًما بالرًصاص- من ممارسة حياتهنً الخاصًة الًتي شرًعها اللًه لهنُ وهي من حقهنٌ بشكل طبيعيً جدًا؛ لحاجة مسمومة في نفسها: اللًه وحده يعلم بخفاياها المرعبة.
ولم تعلم تلك المرأة الحكيمة الحصيفة العاقلة الرًاشدة الواعية أعلى درجات الوعي وغيرها من النًساء اللًائي يسلكن هذا السًلوك الشًائن، أنُها -بهذا السًلوك الرًهيب المحزن- تعمل على تدمير مجتمع بكامله. وأنت تعانين من الصُعوبات العويصة وتتجرًعين المرارة ما فيه الكفاية ويزيد... وأنت حين جرحت كرامتك وتمرًغ كبرياؤك في الوحل... وأنت حين أخفقت في زواجك وعذًبك زوجك عذابا وبيلا وراح يصاحب غيرك من النًساء اللائي هنً أصغر منك سنُا وأجمل وأحلى:كما تقولين، فلا يعني هذا أنً الرجال كلهم "زوجك"! يوجد الرًجال الصًالحون الًذين تغذًيهم السًيرة النًبويًة الشًريفة العبقة إلى حدً الارتواء، وتوجد النًساء الصًالحات وهنً قانتات ساجدات لا يلتفتن إلى سلوك سبيل الانحراف ولو بزيغ خطأ... توجد نساء فاجرات منحرفات: كما يوجد رجال أشدً انحرافا... فلماذا تنحين بالًلائمة على الرًجال كلهم؟؟؟ ولماذا تحاولين هدم كلً جميل مغروس في نفس أختك؟؟؟ وما هو غرضك الحقيقيً: من كونك تغلًقين باب رحمة اللًه وتبعدين الرًغبة في الزواج عن بنات جنسك تغليقا محكما لا تتمكًن من فتحه مفاتيح كنوز الدًنيا؟؟؟ أليس حراما ما تفعلين؟ إذا كان زواجك "ترامواي" سريعا سرعة مذهلة جدًا دون أن تتريًثي ومن غير أن تفكري جيًدا في اتخاذ قرارات مصيرك ودون أن تدرسي الوضع دراسة عميقة متمحًصة، إلى أن كان زواجك الفاشل نارا محرقة اتت على أخضرك ويابسك فدمًرك نفسيًا، فإنً هذه المشكلة العويصة مشكلتك،ليست مشكلة غيرك.
آه منك يا "حوًاء"! آه منك، ثمً آه ألف آه!!! لماذا أنت معول هدم ولا تكونين أداة بناء؟؟؟ لماذا أنت "سلبيًة" جدًا إلى درجة الحقد؟؟؟ فلا أنت عشت رغد الحياة المثاليًة بلون ورديً، ولا رحت تتكرًمين بأن تتركي الفرصة للبنات كي يتزوًجن ويمارسن حياتهنً المشروعة في ستر اللٌه: سقطة ونهضة إلى نهاية العمر! لماذا يغلًف الحقد قلبك الأسود غير المتسامح إلى هذه الدًرجة العجيبة الغريبة الًتي تغلًقين بها صدر الشٌهيق والزُفير على بنات جنسك؟؟؟

نشر في الموقع بتاريخ : الجمعة 26 صفر 1441هـ الموافق لـ : 2019-10-25



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

.

الإنتخابات الرئاسـية الجزائرية 12 / 12 / 2019

.
مواضيع سابقة
"ملاك ابنة النور"..نص عن طفلة عزابة التي احترقت
الدكتور : وليد بوعديلة



يستيقظ الصّبح
بقلم : فضيلة معيرش
يستيقظ الصّبح


الإشكاليات والعوائق التي تقف وراء التوزيع والإشهار لإصدارات المؤلفين
بقلم : سعددية حلوة / عبير البحر
الإشكاليات والعوائق التي تقف وراء التوزيع والإشهار لإصدارات المؤلفين


لماذا ليس لدي أب
الدكتورة : زهرة خدرج
لماذا ليس لدي أب


عن العنف مرة أخرى وأخرى..!
بقلم : شاكر فريد حسن
عن العنف مرة أخرى وأخرى..!


الجزائر...جدل الحاضر ، تحديات المستقبل و تأثير الحراك في العرب
الدكتور : وليد بوعديلة
الجزائر...جدل الحاضر ، تحديات المستقبل و تأثير الحراك في العرب


ايليا ام ناديا ؟؟؟
بقلم : الكاتبه خديجه عيمر
ايليا ام ناديا ؟؟؟


احذر هؤولاء باحتراس!!!
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء).
                                                               احذر هؤولاء باحتراس!!!


الْمَسْرَحِيَّاتُ الْعَجِيبَة ..!
بقلم : محمد الصغير داسه
الْمَسْرَحِيَّاتُ الْعَجِيبَة ..!


الهوَس الفرنسي" حول الحجاب .. يجدد تجييش أجواء العنصرية والإسلاموفوبيا في اوروبا
بقلم : محمد مصطفى حابس: جنيف/ سويسرا
الهوَس الفرنسي




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1441هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com