أصوات الشمال
الأربعاء 4 جمادى الثاني 1441هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  *  حتّى ولو دعوك!!!   * الحراك الجماهيري في مواجهة أحزاب السلطة في العراق   * يوم في حياه    * هل يعيد التاريخ نفسه؟   * بين الماضي والمستقبل    * في الطريق الى المكتبة الوطنية الجزائرية(10-10)   * اغتالوا أحلامه الوردية    * القائد العظيم    * روايات جديدة للمبدع نوار ياسين ابن مدينة قالمة   * آفة العروبة والاسلام   *  لمروج المتاهات العميقة!!!   * من نحن‼؟   *  لما بكى ابن الرومي   * مَفْقودٌ يَبْحَثُ عَنْ مَفْقود   * أوزار الحرب   * صدور عدد كانون ثاني من مجلة " الإصلاح " الثقافية    * كيف يكون الادب والفن فعلا مقاوما؟ غسان كنفاني مثالا(١)   * قصّة قصيرة جذّاً- السّقف   * الإنسان العربي و التحدي الحضاري    * الإعلام وقضايا التنمية.    أرسل مشاركتك
وفِي الْمَقْبَرَةِ.. تِلْمِيذٌ يَتَسَوَّلُ...!
بقلم : محمد الصغير داسه
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 563 مرة ]

رَابَنِي أمْرُهُ، وهَمَّني هَمًّه، وأثّرَ مَنْظرَهُ الْحَزِين فِي نَفسِي، فسَألتُه: مَاذا تفْعَل هُنَا؟ ومِنْ أيْن جِئْتَ ؟ وأيْنَ كُنْتَ مُخْتفيًا؟ ومَا هِيَّ حَاجَتك؟ فأجَابَ عَنْ الأسْئلة إجَابَاتٍ مُتقطعَة تَنِمُّ عَنْ ذَكَاءٍ، قَلتُ فِي نَفْسِي إنَّهُ مُهيَّأ لِعَمَليَّة الَشَّحْذ بِمَهَارَةٍ واقتدار! سَألتُهُ: أنْتَ تلمْيذٌ قي المَدْرسَةِ ..أجَل.. في أيِّ سَنة تدْرُسُ ؟ قَال: أنَا تلميذٌ فِي السَّنة الرَّابعَة، قلتُ لهُ : مَا شَاءَ الله..أ

يَتسَلَّلُ الطفْلُ { إبراهيمَ }كالثعْبان، عبْر مَسَالِك ضيِّقة بَيْن القبُور، أغْبَر الوَجْهِ، مَعَفَّرَ الْمَلابِس، مُضْطربَ الأنْفاس، شَاردَ الذِّهْن، يرْسُمُ خَلْفَ جِدَار الصّمْتِ مَلامِحَ الحُزْن، يَبُثُّ حُزْنَهُ وَشَكْوَاهُ، يَفتعِلُ التأثرَ..يَتودَّدُ، يَرْفعُ أكفَّ التضرُّع مُتذلِلاً مُسْتَعْطِفًا، يُرْسِلُ نَظرَاتٍ استِعْطافٍ جَانِبيَّة يخْتلسُها كأنَّهُ يسْتغيثُ، يُسْمِعُنِي كلمَاتٍ حَزِينَةٍ مُؤثرَةٍ، يُشِير إلَى قَبْر مَهْجُورٍ ويَقول:هذَا أبِي يرْقدُ هُنَاكَ فِي القبْر المُجَاور لجدِّي، مَاتَ وترَكَ أمَّي تًعَانِي الْفَقْرَ الْمُدْقَعَ، وشَظَفَ الْعَيْش مَعَ أبْنَائِهَا الأرْبَعَة، عَشرَةُ آلآف دِينَار لا تَكفِي لِشرَاءِ الخُبْز ومُسْتلزَمَاتِ البيْتِ !
رَابَنِي أمْرُهُ، وهَمَّني هَمًّه، وأثّرَ مَنْظرَهُ الْحَزِين فِي نَفسِي، فسَألتُه: مَاذا تفْعَل هُنَا؟ ومِنْ أيْن جِئْتَ ؟ وأيْنَ كُنْتَ مُخْتفيًا؟ ومَا هِيَّ حَاجَتك؟ فأجَابَ عَنْ الأسْئلة إجَابَاتٍ مُتقطعَة تَنِمُّ عَنْ ذَكَاءٍ، قَلتُ فِي نَفْسِي إنَّهُ مُهيَّأ لِعَمَليَّة الَشَّحْذ بِمَهَارَةٍ واقتدار! سَألتُهُ: أنْتَ تلمْيذٌ قي المَدْرسَةِ ..أجَل.. في أيِّ سَنة تدْرُسُ ؟ قَال: أنَا تلميذٌ فِي السَّنة الرَّابعَة، قلتُ لهُ : مَا شَاءَ الله..أنْت تُحْسِنُ فنَّ التمْثِيل، ألَيْسَ كذلك؟.. بَلَى..وتمَارِسُ عَمِليَّة التَمْثِيل؟أجَل.. هُو كذلِك، يمُدُّ يدَهُ لِيُغْلِقَ فاهُ مِنْ هَوْلِ الخَجَل، يُخْفِي وجْهَهُ بذِرَاعِه الأيْمَن، يترَاجَعُ خَطوَاتٍ إلَى الوَرَاءِ، ينْفَجِرُ ضَاحِكًا، ويُقول بِبَرَاءَةٍ الأطفال: أبِي هُو الذِي عَلَّمِني التحَايُل، و دَرَّبَنِي عَلى التَمْثِيل،لأجْمَعَ مَاتيَسر من ألدَرَاهِمَ، قلتُ له: يا وَلَدِي "..الْحِيلَةُ فِي تَرْكِ الْحِيَّل..ِ" قال: اعْرفُ ذَلِك، لكن أبِي يَرَى فِي التسَوُّلَ تِجَارَةً رَابِحَة، يُشجَعُنِي عَلَى ذَلِكَ، والِدُك يُشَجًعِكَ عَلَى التَسَوُّلِ لكن لَمْ يَقُلْ لَك اكْذِب..! فَجْأة يُديرُ ظهْرهُ ويَلوذُ بالفِرَار، رُحْتُ أطلبُه وأترَجَّاهُ أنْ يَعُودَ لأمْنَحُهُ صَدَقَة، وأخيرًا وضَعْتُ لهُ الْمَبْلغ عَلى جِدَار السُّور، فانْتظرَ حَتَّى غادرَتُ المَكانَ، عَادَ ليأخُذ الْمَبْلغ وهُو فِي حَالة انْتِشَاءٍ، مِن بَعِيدٍ يلوِّحُ بكلتا يدَيْه يُحَيِّيني..! وعَلاَمَاتُ الْفَرَحِ بَادِيَّة عَلَى وَجْهِهِ..

نشر في الموقع بتاريخ : الأحد 16 محرم 1441هـ الموافق لـ : 2019-09-15



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

.

الإنتخابات الرئاسـية الجزائرية 12 / 12 / 2019

.
مواضيع سابقة
روايات جديدة للمبدع نوار ياسين ابن مدينة قالمة
الدكتور : وليد بوعديلة
روايات جديدة للمبدع نوار ياسين ابن مدينة قالمة


آفة العروبة والاسلام
الشاعر : عبد الله ضراب الجزائري
آفة العروبة والاسلام


لمروج المتاهات العميقة!!!
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء)
                              لمروج المتاهات العميقة!!!


من نحن‼؟
بقلم : كوثر زهاني
من نحن‼؟


لما بكى ابن الرومي
بقلم : إبراهيم مشارة
                          لما بكى ابن الرومي


مَفْقودٌ يَبْحَثُ عَنْ مَفْقود
بقلم : الدكتور ابراهيم الخزعلي
مَفْقودٌ يَبْحَثُ عَنْ مَفْقود


أوزار الحرب
بقلم : جمال الدين خنفري
أوزار الحرب


صدور عدد كانون ثاني من مجلة " الإصلاح " الثقافية
بقلم : شاكر فريد حسن
صدور عدد كانون ثاني من مجلة


كيف يكون الادب والفن فعلا مقاوما؟ غسان كنفاني مثالا(١)
بقلم : مهند طلال الاخرس
كيف يكون الادب والفن فعلا مقاوما؟ غسان كنفاني مثالا(١)


قصّة قصيرة جذّاً- السّقف
الدكتور : ابراهيم الخزعلي
قصّة قصيرة جذّاً- السّقف




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1441هـ - 2020م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com