أصوات الشمال
الأربعاء 13 رجب 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الشارع الجزائري و ( برتولد بريخت)   * السماء تبكي علي حال شعبي   * مهمات صعبة تنتظر د. محمد اشتيه في رئاسة الحكومة الفلسطينية الجديدة    * قصص قصيرة جدا للقاص: بختي ضيف الله / الجزائر   *  مجزرة نيوزيلاندا .. الجاني لم يصادف اي مقاومة، كأنه دخل خمّاً للدجاج يقتل ما شاء   * الحراك الشعبي الجزائري والربيع السلمي للتغيير   * رباعيات   * سفارة فلسطين بالعاصمة الرباط المغربية تحتفي بإصدار "أن تفكر في فلسطين" للكاتب المغربي عبدالله صديق.   * قصة قصيرة / السواد..الذي غير وجه المدينة   * المعادلات الصعبة للحراك الجزائري   * خُلقت حراً   * شبكة المقاهي الثقافية تحتفي بــ " نصيبنا من الظلمة " ديوان شعر للإعلامي الشاعر عبدالعزيز بنعبو بالرباط / المغرب   * السّلميّة لا تقبل الكراهيّة و التعنّت ليس حلاّ لمطالب الشعب   * قراءة مختصرة في قصيدة "المنارة" الفائزة في مسابقة وصف منارة الجامع الأعظم لصاحبتها فاتحة معمري:   * قرارات المحكمة العليا المتكررة تؤكد ان اسرائيل هي دولة جميع مواطنيها!!    * العقاد.. والحكم الاستبدادي   *  وَتُبْحِرُ فِي الْغُمُوضِ..ولاَ تَلتَفِتُ!!   * محنة الشعراء   * المراكز الفكرية في الولايات المتّحدة الأمريكيّة «الظاهرة والدّور والتأثير»   * رواية " أوركسترا الموت"    أرسل مشاركتك
المسرح الوطني الجزائري "محي الدين بشطارزي" الجائزة الدولية "مصطفى كاتب" للدراسات حول المسرح الجزائري منحت للأكاديمي "محمد الأمين بحري" من الجزائر
بقلم : طهاري عبدالكريم
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 284 مرة ]

تزامنا وفعاليات "المهرجان الوطني للمسرح المحترف" أعلن اليوم 25 ديسمبر 2018 بالمسرح الوطني الجزائري "محي الدين بشطارزي" عن نتائج الجائزة الدولية "مصطفى كاتب" للدراسات حول المسرح الجزائري في طبعتها الأولى من سنة 2018، تحت الرعاية السامية لفخــامة رئيس الجمهورية، وإشراف معالي وزير الثقافة، ومن تنظيم المسرح الوطني الجزائري، وهي سنوية وتعدّ دعوة كريمة للمخابر والنقاد والباحثين والأكاديميين والمهتمين لمرافقة منظومة العروض المسرحية من خلال إعداد بحوث و دراسات عن الأبعاد التطبيقية حول المسرح الجزائري، حيث تشكلت لجنة التحكيم من رئاسة للجزائر وعضوية من دولة: سوريا، السودان وتونس

وقد تمّ حجب الجائزة الثانية والثالثة وعوضت بشهادات تنويه على هذا النحو:
- منصور علي محمد عمايرة، عن دراسته المعنونة: "اشتغال العرض المسرحي الجزائري المعاصر، مسرحية "ما بقات هدرة" لمحمد شرشال"
- محمد كاظم هاشم شمّري و محمد حسين حبيب، عن دراستهما المعنونة: "حداثة التجريب في العرض المسرحي الجزائري المعاصر"
- أحمد بيوض، عن دراسته المعنونة: "المســرح الكولـونيـالي وقضايا المسرح الجزائري البديـل"
- محمد بويش، عن دراسته المعنونة: "التلقي بين الشفوي والكتابي في بنية العقل العربي، مدخل إلى الفرجة الشعبية، الحكواتي أنموذجا".
في حين الجائزة الأولى منحت إلى الأكاديمي محمد الأمين بحري من الجزائر، عن دراسته المعنونة: "سيمياء الخطاب المسرحي بين الدلالة والتواصل دراسة لنماذج من الدورة الثانية عشرة للمهرجان الوطني للمسرح المحترف / 2017، مسرحية كشرودة، ما بقات هدرة والعطب".
وللإشارة فإن الهدف من الجائزة الدولية "مصطفى كاتب" هو دعم البحث وفتح المجال أمام الدارسين لرصد التحولات الرُّكحٍية الجزائرية، وإلى الجمع والتحقيق في المنجز والممارسة المسرحية في الجزائر، وذلك من أجل إضاءة الجماليات التي تأسست حولها مشاهد الفرجة وسِحر الخشبة، والوقوف بموضوعية عند مراكز الثّقل والعلامات التي كان لها الفضل في الإدهاش والإمتاع، كما تسمح هذه الأعمال المُنجزة في الوقوف عند الاختلالات والإخفاقات التي قد تحدث في بناء العرض وميكانيزمات صناعته.
وقد انطلقت دعوة المشاركة مع شهر جانفي من سنة 2018، حيث اعتمدت اللّجنة المنظمة تحت رئاسة السيد "محمد يحياوي"خطّة اتصالية بهدف توسيع النشر داخل وخارج الوطن، وتجدر الإشارة هنا أن المشاركات جاءت من الجزائر ودول عربية على غرار العراق، فلسطين والأردن، جلّها باللّغة العربية منها واحدة (01) باللّغة الفرنسية، في حين نشير في الخصوص على أنّ شروط المشاركة كانت مفتوحة على اللّغات العربية، الأمازيغية، الانجليزية والفرنسية.
ويأتي اقتراح الجائزة باسم أحد أقطاب المسرح الجزائري "مصطفى كاتب" (1920-1989) اعترافا لما قدمه هذا الرجل عبر مسيرته الفنية الغنية، بدءاً بشغله مسؤوليات تاريخية ثورية بالفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني، وأدائه لأدوار عديدة مبهرة في مسرحيات أخرى عربية وعالمية، بالإضافة إلى أدواره النجومية في السينما، ولم يكتف الفنان المناضل مصطفى كاتب بالخيارات المسرحية والسينمائية كوسائل مقاومة، بل خاض تجارب إعلامية متنوعة ومنها تأسيسه لمجلتي " الحلقة" و"الثقافة والثورة"، وتولى مناصب إدارية، و منها إدارته لشؤون معهد الفنون الدرامية سابقا، والمسمى بالمعهد العالي لمهن فنون العرض و السمعي البصري حاليا.
وإن تسمية الجائزة بهذا القطب المسرحي هو وفاء له ولكل الرّموز الوطنية والفنية والمسرحية على الخصوص، ورسالة ناصعة للحفاظ على شُعلة الإبداع المسرحي بكل أشكاله وأنواعه...

نشر في الموقع بتاريخ : الأربعاء 19 ربيع الثاني 1440هـ الموافق لـ : 2018-12-26



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

مواعيد ثقافية " رؤى "

برنامج " رؤى " مع الاعلامية غنية سيد عثمان

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
رباعيات
بقلم : محمد محمد علي جنيدي
رباعيات


سفارة فلسطين بالعاصمة الرباط المغربية تحتفي بإصدار "أن تفكر في فلسطين" للكاتب المغربي عبدالله صديق.
بقلم : عبدالكريم القيشوري
سفارة فلسطين بالعاصمة الرباط المغربية تحتفي بإصدار


قصة قصيرة / السواد..الذي غير وجه المدينة
قصة : بختي ضيف الله
قصة قصيرة / السواد..الذي غير وجه المدينة


المعادلات الصعبة للحراك الجزائري
بقلم : د. محمد عبدالنور
المعادلات الصعبة للحراك الجزائري


خُلقت حراً
بقلم : سيف ناصري
خُلقت حراً


شبكة المقاهي الثقافية تحتفي بــ " نصيبنا من الظلمة " ديوان شعر للإعلامي الشاعر عبدالعزيز بنعبو بالرباط / المغرب
بقلم : الكاتب عبدالكريم القيشوري


السّلميّة لا تقبل الكراهيّة و التعنّت ليس حلاّ لمطالب الشعب
بقلم : ابراهيم قرصاص
السّلميّة لا تقبل الكراهيّة و التعنّت ليس حلاّ لمطالب الشعب


قراءة مختصرة في قصيدة "المنارة" الفائزة في مسابقة وصف منارة الجامع الأعظم لصاحبتها فاتحة معمري:
بقلم : عبد الرحمن عزوق
قراءة مختصرة في قصيدة


قرارات المحكمة العليا المتكررة تؤكد ان اسرائيل هي دولة جميع مواطنيها!!
بقلم : نبيل عودة
قرارات المحكمة العليا المتكررة تؤكد ان اسرائيل هي دولة جميع مواطنيها!!


العقاد.. والحكم الاستبدادي
بقلم : محمد محمد علي جنيدي
العقاد.. والحكم الاستبدادي




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com