أصوات الشمال
الثلاثاء 22 ربيع الأول 1441هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * أنا حنظلة يا أبي    * جارة القمر   * أبوابٌ موصدة في موسم الرق   * لهب   * وهج المشاعر... !    * قراءة عاجلة في العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة    * الرئيس التركي أردوغان ومأساة الطفلة الجزائرية ملاك لكحل   * قراءة إعلامية في سلوكات المؤسسة العسكرية أثناء إدارة الأزمة في الجزائر    * تصور الأخرة عند العرب في الجاهلية والإسلام. عنوان المؤلف الجديد إصدار لسعادة الدكتور عبد الله شادة بفرنسا.   * صورة الحاكم في رواية مملكة الموز للكاتب بوعلام بطاطاش   * المواطنة والتعليم في الجزائر ... الواقع والمآلات.   * أريد أن أخون الرمانة   *  صابرحجازي يحاور الكاتب والاعلامي المغربي حسن سليماني   * اصدار جديد   * دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى و النادي الأدبي للثانوية يحتفيان بالعيدين   * شعرية البياض في مجموعة " بحيرة الصمت " للمغربية نعيمة زايد   * الحِوَارِيُّونَ و المُعَلِّم..   * الثورة الجزائرية والشعر    * بمناسبة إعادة نشر كتبه بالعربية و ذكرى رحيله الـ 46 ... مالك بن نبي والساحة الثقافية الفرنكوفونية.     أرسل مشاركتك
قراءة نقدية تحليلية في القصة القصيرة جدا " استحالة " للكاتب العراقي : مجيد زبيدي
بقلم : جمال الدين خنفري
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 800 مرة ]
الأستاذ : جمال الدين خنفري

النص
----------
اِسْتِحَالَةٌ
رَسَمَتْ فُرشاتُه قمراً ،ونخلةً ،وبينهما وجهَ حبيبتِه. القمرُ صارَ بدراً ،النخلةُ أينعَتْ عُذوقُها.
الوجهُ تعدّدتْ أشكالُه.
قَرَّرَ أنْ يَنسى الألوانَ.





في البدء نقول أن عنوان متن النص القصصي ( استحالة ) جذاب و مثير و قد وفق الكاتب في اختياره أيما اختيار.
و العنوان ( استحالة ) له امتداد متماسك البناء و قوي الأركان في متن النسيج القصصي و يثير في القارئ حب الفضول و رغبة الاكتشاف لواقع أجواء هذه الاستحالة و مسبباتها و نتائجها مما يدفع به إلى القراءة المتأنية و الواعية لما وراء السطور من كلمات تحمل في ظاهرها البساطة و السهولة و لكن في جوهرها الصعوبة و الغموض و التعقيد و من هذا المدخل وجب أن نسجل أن العنوان شكل ارتباطا متينا بالقفلة بصورة واضحة وجاء معبرا عن عدم بلوغ الغاية وصعوبة تنفيذها.
قصة ( استحالة ) قصة ذات بعد عاطفي حملت إشارات و رموزا بالغة الدلالة. بحيث جاءت معبرة لنا عن مدى العلاقة الحميمة التي تربط بوثاقها قلب الشاب و الذي شكل في رمز ( القمر ) بأمه و التي رمز لها بالنخلة، وكيف أنه ضحى بحبيبته التي ولع بحبها و كابد من أجل الظفر بيدها وهذا كله تحت وطأة الرفض الذي أبدته أمه لهذه العلاقة التي تجمعه بفتاة أحلامه و سعيها الدائم للحيلولة دون استمرارها،فهو يجد في هذه التضحية بحبه انتصار على النفس بنيل رضا أمه و الخضوع و التذلل تحت قدميها وهذه جنته.
لنعترف أن القصة ممتعة و هادفة والقارئ لها قد يجد نفسه يتفاعل تلقائيا مع أحداثها بكل جوارحه عبر بساط الكلمات التي حولتها إلى لوحة فنية متحركة و قد استوفى الكاتب شروط أبجديات القصة القصيرة جدا التي اشتغل عليها بحنكة و مهارة، فالقفلة جاءت في مستوى النص و مرتبطة بالعنوان بتوثيق جيد وهذا بأسلوب سلس عميق المعنى




نشر في الموقع بتاريخ : الجمعة 20 ذو الحجة 1439هـ الموافق لـ : 2018-08-31



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1441هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com