أصوات الشمال
الأحد 12 صفر 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * أحاديـــث العشيـــــــات   * "الشاعر الإبستمولوجي": (مرسي عوَّاد) في "أول العرفان"   * قضايا الأدب الإماراتي من خلال كتاب: «الأدب في الـخليج العربي» لوليد مـحمود خالص   * صوتك كحنان النَّايْ   * إصدار رواية " المُستبدّة " للروائية الأردنية هيا بيوض   * قصائد نثرية قصيرة 2   * الد/ محمد فوزي معلم: المؤرخون الفرنسيون يرفضون الاعتراف بمصطلح الفترة الرومانية   * ندوة وطنية بعنوان معركة باريس حلقة مشرقة من ثورة التحرير الجزائرية   * قراءة أدبية في رواية { رياح القدر }    * الشاعرة اللبنانية نور جعفر حيدر تستلم جائزة سعيد فياض للإبداع الشعري في دورتها ال15   * نحن والدراسات الثقافية   *  تحْتَ وَطأةِ المَآسِي..تمُوتُ الأحْلاَمُ..!! /الحلقة الثاني..02    *  نظرة إلى المرأة.   * قد زارني طيف الحبيب   * الذوق الجمالي فلسفة تستمد قيمتها من الذات    * إنّ كيدكنّ عظيم.   * البسكري الذي قتله فضوله   * الدكتور محمد بغداد.. نحو إعادة النظر في المفاهيم القديمة للخطاب الديني   * الأيام الأدبية السابعة بالمدية تسلط الضوء على ذكرى ألـ17 أكتوبر   * بين تونس ةالعالمية.    أرسل مشاركتك
في مقولة " التشكيل البشري للإسلام عند محمد أركون .."
بقلم : حمزة بلحاج صالح
إطلع على مواضيعي الأخرى
[ شوهد : 226 مرة ]
مفكر جزائري خبير في التربية

أنا لا أعتبر أركون صاحب مشروع أنجز كما فعل الجزائري فارح مسرحي الذي منح جائزة محمد أركون و اعتبر منجز اركون مشروعا و تناول اسسه و مرتكزاته فلو اعتبره خطابا لكان أسلم...


إن محمد أركون في دعوته الى إخضاع الأديان و الإسلام إلى قراءة أنثربولوجية و لا بأس أيضا بالفللولوجية النقدية لا يتقاطع و فهمي و تعاملي مع التراث و مع الإسلام.. ...

أنا أنطلق من ان الوحي مطلق سماوي من عند الله و أركون ينطلق من أن النص الديني بشري و ليس إلهي من عند الله


أساس منجز محمد أركون و دعواته تنطلق من معطى هام هو اعتبار النص الديني نصا بشريا و رغم مراوغاته فقد أبان على ذلك جيدا في كتابه ( حوار أجراه معه رشيد بن الزين) و الذي نشر في كتاب موسوم " التكوين البشري للإسلام " La construction humaine de l'Islam...

أنا شخصيا لا أمانع أن يخضع الدين للدراسة من حيث سياقات ظهوره و ميلاده كوحي بين الناس و ظهور الرسل و الأنبياء و أن تدرس كل السياقات التاريخية و تخضع للنقد و الدراسة الفيلولوجية و هي دراسة انثربولوجية بامتياز ..

و لا أمانع ان ينطلق من شاء في عملية حفر بشري معرفي و أنثربولوجي حول نشأة الدين و التساؤل عن بشريته و كونه وحيا فهذا من الحريات المكفولة للباحث لكن أركون الذي يدعو الناس للبحث الحيادي الموضوعي العلمي ينطلق من قبلي محسوم فيه ليبحث ربما عن تبريره لقد قرر مسبقا قبل نتائج البحث التكوين البشري للاسلام ...

ألا يمانع أركون أن ينطلق المسلم المؤمن من قبلي هو أن الدين وحيا وليس فعلا بشريا و يمارس بالموازاة نقده الأنثربولوجي و الفيلولوجي أم إن أركون سيطلب منه التحرر من سياجه الدوغمائي المغلق المنافي للعلم و البحث العلمي ...

أي السؤالين أجدى للأمة الإسلامية و شعوبها حتى تقوم من كبوتها و تنهض /

الأول / هل الدين بشري يمكننا التخلص منه أو هو وحي من السماء

الثاني / كيف نحرر فهم الدين مما يستمر في إنتاج كبواتنا و كيف نحرر التراث الذي يلهمنا من مساحاته المظلمة

النخبة المتمسكة بالسؤال الأول ترى في الدين نفسه عائقا و النخبة الثانية ترى في فهمه الفاسد عائقا

السؤال الثاني الذي يهتم بأصل كبوتنا في الفهم الفاسد هو الأهم بالنسبة لي و لفائدة الأمة الإسلامية

و لا بأس بالأول أن تشتغل به النخب الإسلامية الأكاديمة لإثبات و تعزيز مسألة الإيمان و محاورة اللادينيين و الملحدين و هو عمل يسبق الثاني

نشر في الموقع بتاريخ : الخميس 27 ذو القعدة 1439هـ الموافق لـ : 2018-08-09



أكتب تعليقك عن هذا الموضوع
*
*
*

اتصل بالكاتب
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
قراءة أدبية في رواية { رياح القدر }
الشاعرة : سليمة مليزي
قراءة أدبية في رواية { رياح القدر }


الشاعرة اللبنانية نور جعفر حيدر تستلم جائزة سعيد فياض للإبداع الشعري في دورتها ال15
عن : أصوات الشمال
الشاعرة اللبنانية نور جعفر حيدر تستلم جائزة سعيد فياض للإبداع الشعري في دورتها ال15


نحن والدراسات الثقافية
الدكتور : وليد بوعديلة
نحن والدراسات الثقافية


تحْتَ وَطأةِ المَآسِي..تمُوتُ الأحْلاَمُ..!! /الحلقة الثاني..02
بقلم : محمد الصغير داسه
               تحْتَ وَطأةِ المَآسِي..تمُوتُ الأحْلاَمُ..!!          /الحلقة الثاني..02


نظرة إلى المرأة.
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء).
                                                نظرة إلى المرأة.


قد زارني طيف الحبيب
بقلم : رشيدة بوخشة
قد  زارني طيف الحبيب


الذوق الجمالي فلسفة تستمد قيمتها من الذات
بقلم : أ/ فضيلة عبدالكريم
الذوق الجمالي فلسفة  تستمد قيمتها من الذات


إنّ كيدكنّ عظيم.
بقلم : علاء الأديب
إنّ كيدكنّ عظيم.


البسكري الذي قتله فضوله
موضوع : الأستاذ الطاهر جمعي
البسكري الذي قتله فضوله


الدكتور محمد بغداد.. نحو إعادة النظر في المفاهيم القديمة للخطاب الديني
بقلم : علجية عيش
الدكتور محمد بغداد.. نحو إعادة النظر في المفاهيم القديمة للخطاب الديني




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com