أصوات الشمال
الثلاثاء 28 ذو الحجة 1438هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * امتصاص التسرّب المدرسي وراء ظاهرة الاكتظاظ بالمؤسسات التربوية   * رسالة مفدي زكريا للشباب عنوان الأمسية الثقافية الأبية لإحياء أبناء الجالية الجزائرية والمغاربية للذكرى الأربعين 40 (1977---2017) لوفاة الشاعر مفدي زكريا بستراسبورغ فرنسا   * خيْرَة بِنْت الرَّاعِي..! الحَلقة:06   * حدائق الطير   * مَعْبَد العِشق ،،،    * الملك (البَسّ)   * اه من معاكسة    * "وادي الحنّاء" إصدرار جديد للكاتبة جميلة طلباوي   * حَبِيبَتِي أَنْتِ حُلْمُ دَهْرِي   * حق   * قراءة نقدية لقصة(ندم متأخر) للقاص الدكتور مجيد   * كيف تعامل المثقف مع حذف البسملة   * عناويـــــــــــن المـــــــــــــــــاء    * إشعار قاتل...   * الدكتور محمد بغداد: من الضروري إعادة هندسة العلاقة بين المؤسسة الدينية ومنظومة الإعلام الجديد   * قدة المحاكاة في قصيد (ابحث عن وطن ) للشاعرعبدالله ناصف يجنف.   * الواقع الثقافي العربي ومفهوم الحداثة   * تحفظ كبير حول مصدر عمليات تخصيب النساء الراغبات في الإنجاب بين الطبّ و القانون    * تجليات الأصالة في ديوان " السنبلة" للشاعر الجزائري عزوز عقيل    *  أرق!!! أرق!!! أرق!!!    أرسل مشاركتك
حوار مع الكاتبة فضيلة عبد الكريم
حاورها : الدكتور العربي عبدالقادر
المبدعة فضيلة عبدالكريم وجه من وجوه الثقافة و الأدب في الجزائر شاعرة وكاتبة مقالات في الفكر و السياسة ،بدأت الكتابة في مطلع ثمانينيات القرن الماضي .من خلال مؤانستنا إياها في هذا الحوار كان السؤال و الجواب , و قد لاحظت عليها أنها لا تحب الكلام عن نفسها .هي أستاذة الفلسفة القادمة من أعماق واحة بوسعادة , تشعر معها بتغريده هذه المدينة حوار مع الكاتبة فضيلة عبد الكريم
الكاتبة فضيلة عبد الكريم
حوار مع الشّاعر السّعوديّ خالد البارّ
السيدة : فضيلة زياية ( الخنساء)

فضيلة زياية

مرحبا بشاعرنا الجزل "خالد البارّ"! - من هو الشّاعر "خالد البارّ"؟ وكيف يقدّم نفسه للقرّاء؟

الشّاعر خالد البارّ

- ما أنا إلّا أخ للجميع ويسعدني أن أتعلّم من الجميع. "خالد حامد محمّد عمر آل البارّ العلويّ". وطني "المملكة العربيّة السّعوديّة" منطقة جازان مدينة "أب

حوار مع الشّاعر السّعوديّ خالد البارّ
الشّاعر السّعوديّ خالد البارّ
سمير حدادي اول مجازف سنمائ جزائري
بقلم : عبد الحكيم بوهراوة
سمير حـــــــــــــــدادي أول مجازف سنيمائ جزائري
تزخرولايةبانتة بالعديد من المواهب التي تركت بصماتها جلية على المستوى المحلي والمتوى الوطني في كافة المجالات.
وسيعا منها للتعريف بهذه المواهب والكفاءات التقت المجلة باالمجازف والمدرب سمير حدادي اجرت معه حوار ول مسيرته الرياضية والسنمائية.
من هوسمير حدادي ؟/
س
سمير حدادي اول مجازف سنمائ جزائري
حوار مع الشيخ الإمام : العيد خير {عين وسارة }
بقلم : حاوره: محمد الصغير داسه

في مستهل حوارنا نودُّ من فضيلتكم تقديم نبذة مُختصرة على سيرتكم الذاتيَّة والعلميَّة والمشايخ الذين تعلمتم عنهم.؟

الشيخ الإمام : العيد خير

- بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على خير خلق الله، ولله الحمد والمنَّة، قد حباني جلا جلاله برعايته ووفقني بتوفيقه، أنَّني من خريج جامعة ال

حوار مع الشيخ الإمام : العيد خير {عين وسارة }
الشيخ الإمام : العيد خير
معالي مصاروة شاعرة فلسطينية واعدة لها حضورها في المشهد الشعري الشبابي الراهن ، لديها خطابها الشعري الخاص ولونها المميز ، تجمع بين حروف قصائدها قطوفاً دانية من الرومانسية ، والواقعية ، والوطنية ، والحلم الوردي ، والدفء الإنساني ، والرقة الشعرية ، وصدق العاطفة ، وجرأة البوح . كان لي معها هذا الحوار :

• من هي معالي مص

حوار مع الشاعرة الفلسطينية معالي مصاروة
الشاعرة الفلسطينية معالي مصاروة
بــــــــــــــسم الله الرحمن الرحيم
في البداية أرحب بجريدة الحوار- التي تأخذ مسمّاها من اسمها - في بيتي ،وبأصوات الشمال شاكرا المحاور الأديب و الكاتب محمد الصغير داسة الذي لا يألو جهدا في تقديم الجديد المفيد للقراء؛ كما اشكر جريدة الحوار وصوت الأحرار..
أمّا بالنّسبة للتعريف بنفسي ، فإنّ أصعب شيء أن يعرّف الإنسان بنفسه ،
زهراء تحاور الشاعر التونسي جمال جلاصي
حاورته : فاطمة الزهراء العلوي

ضيفنا هو الشاعر الفينيق التونسي جمال جلاصي

زهـــــــراء

نرحب بضيفنا العزيز أجمل ترحيب ونبدأ على بركة الله
مساء الخير أخي جمال
أول سؤال نفتتح به جلستنا من هو جمال جلاصي؟؟
جمال
- جمال الجلاصي شاعر وروائي ومترجم .
- مولود في مدينة قليبية في الوطن القبلي سنة 1968. أعمل أ






عمل كبير وإنجاز شعبي ضخم , بدأ بفكرة , نبتة زرعها صاحبها أ.د جمال شيحة أستاذ الكبد في جامعة المنصورة ..أرض فضاء , وحلم يداعب الخيال أن يصبح هذا المكان مستشفي ومعهد بحوث للكبد المصري المتهالك أيتحول هذا المكان إلي أ مركز متميز فى المنصورة يرفع من الكفاءة بشكل عام فى كل القطاعات من حوله مما يجعل مصر في مصاف الدول
المتوجة بالجائزة الأولى في القصة القصيرة بملتقى شموع لا تنطفئ لجريدة ....
مشكلة النشر حالت دون ظهور تيار أدبي مغاير وبروز جيل جديد من الكتاب يختلف عن سابقيه

بوخلاط نادية ، اسم أدبي تألق في العديد من الأمسيات الأدبية التي كانت تقام في الماضي بقاعة "سويح الهواري" بوهران ، تلك القاعة التي كانت فيما مضى ناديا مفتوحا على مص

س: تعود مبادرة "زيتون" الى مؤسسة "راوند بوينت.أس.أ"، بسويسرا. من يقف وراء إنشاء العلامة التجارية؟

علاوة شيقيتين: مبادرة "زيتون" هي مشروع وضع علامة، يسمح للمواطنين وكذا للمنظمات بالتعبير عن تضامنهم مع الفلسطينيين. إنها تستند على النجاح الهائل الذي حققته علامات ماكس هافلار التجارية (التجارة العادلة) أو مكة كولا (التجارة
حوار مع الكاتب و الباحث العراقي داود سلمان الشويلي
حاورته : فضيلة مسعي- شاعرة و كاتبة و اعلامية

في حروفه تمترست الدّهشة بأعذاق السؤال ، على ورق يحبّره و بين السّطر و السّطر تطالعك نخلة عراقية تطرح للزّائر تمرها..في بلد معطّر بأكسير الجرح و رائحة كمأ الأمنيات النّابت على ضفّتي دجلة و صدر الفرات. تتدثّر و أنت الزّائر لمملكة كلماته بقوس قزح و معطف نسجته الشّمس لمجابهة الأيّام الحوالك..
ستقرأ له.. و تقرأ.. و

 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 
 
أخبار سريعة

بقلم : عباس بومامي

لا مراء في ان تقترن مناسبة عيد الاستقلال بعيد الشباب ، ذلك ان عنفوان الثورة المجيدة كان من عنفوان القادة و المجاهدين الشباب الذين كانوا صغارا في السن و لكنهم كبار كالجبال الشامخات .و كبر هؤلاء الثوار و عزتهم لم تأت من العدم بل جاءت من تربية على حب الوطن و ايمان عميق بضرورة التضحية من اجله . و الفرق شاسع اليوم بين جيل الامس و جيل اليوم حتى و ان كنا نعرف ان لكل زمان رجاله و لكل حال مقاله . لكن الذي حدث هو ان من بقي حيا و خالط الجيل الاول والثاني لم يوصل الامانة و لم ينجح في ترتيب اولويات الوطن حتى صارت الوطنية مظلة تحمي الكثير من المندسين و المفسدين و باعةالريح و حتى من كانوا اعداء للثورة بالامس . و اذا كان شهداء الامس ضحوا بانفسهم و بأغلى ما يملكون فالواجب ان يضحي امثالهم اليوم لحماية الوطن و للذود عن حياضه ضد المفسدين و حملة معاول هدمه .

.
مواضيع سابقة
عذرا أيها الفيلسوف والشاعرالوسيم
بقلم : خالد وهاب
عذرا أيها الفيلسوف والشاعرالوسيم


صدور رواية "اليد اليمنى للكولونيل" للاعلامية بوخلاط نادية
بقلم : ب.ايمان
صدور رواية


حتى يتعلم القوم بأن هذه الأمة تمرض لكن لا تموت
بقلم : محمد مصطفى حابس: جنيف/ سويسرا
حتى يتعلم القوم بأن هذه الأمة تمرض لكن لا تموت


في الخمسين يصير الشاعر ذهبيا
بقلم : شعر: محمد جربوعة
في الخمسين يصير الشاعر ذهبيا


ما تفتقده المدرسة الجزائرية اليوم حقا / العمر العقلي
بقلم : العقيد بن دحو / ادرار / الجزائر
ما تفتقده المدرسة الجزائرية اليوم حقا / العمر العقلي


....سبق الرواية في واقع "صدكة"
بقلم : باينين الحاج
....سبق الرواية في واقع


النقد والفكر: ضيفان على المكتبة الشاطئية بالجديدة: بقلم: عزيز العرباوي
بقلم : عزيز العرباوي
النقد والفكر: ضيفان على المكتبة الشاطئية بالجديدة:  بقلم: عزيز العرباوي


سيدي الرئيس من فضلك أوقف عنا كل المهرجانات الفنية
الدكتور : مصطفى راجعي
سيدي الرئيس من فضلك أوقف عنا كل المهرجانات الفنية


الدَّعْوَة الإسْلاميَّة" بَيْنَ "التـّرْغـِيبِ و التَّرْهِيبِ"
بقلم : علجية عيش
الدَّعْوَة الإسْلاميَّة


التفسير الموضوعي المفهوم و المنهج
الدكتور : أحمد دحماني
التفسير الموضوعي المفهوم و المنهج




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1438هـ - 2017م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com