أصوات الشمال
الأحد 1 ربيع الأول 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * انتهت الحملة الانتخابية في الجزائر و الكُلُّ غَنّى ليْلاَهُ   * الـــعمل التــــطوعي عـــنـــد المرأة / البليدة    * في ذكرى المولد النبوي الشريف   * صابر حجازي يحاور الشاعرة الإيرانية سانازداودزاده فر    * رمَت جِداري   *  تحذير مسؤول "متواطئ".   * قراءة في ديوان : ( قدر حبّه ) للشاعر محمّد جربوعة   * مع المؤرخ فرنان برودل عاشق الجزائر   * (ارجو وضعه فى اهم الاخبار) العنوان:لتطور القصة القصيرة العربية اقدم اليوم : الصحراء فى عيون إسرائيل   * العجوزوالوحش   * تحت سمائها   * متى يستثمر الجزائريون في الوقت؟   * ألفْتُكَ حُبٍّا   * بوح محاصر   * فــــراق   * زلزال أم تفجير نووي باطني   * يا وارف الظلال   * الحابل والنابل وما بينهما   * لو صفقت اليدان في القدس   * إغتيال النهضة الحسينية بأسم الدفاع عنها    أرسل مشاركتك
قاص أحلام مشهور
قصة : نقموش معمر
.... قاصّ أحلامٍ مشهورٍ....
أخرج القلمَ من العلبةِ الفضيّة، وضع الأوراقَ فوق المكتب، أشعلَ الحاسوبَ، ثمّ ذهب للنّوم، أمسكَ بالوسادة الفارغةِ، تعودّ أن تنام بقربه، ثمّ قال:
ـ اليوم سأكتب القصّة، سئمت أنصاف القصصِ.
مضت السّاعات ُبسرعةٍ، اِستيقظ بعد أربع ساعاتٍ.. أه، هي وجدتها، لقد شعرت بذلك، تناول القلم، أمسك بأوّل الخي
قاص أحلام مشهور
سأكتب اليوم وغدا
04- خيْرَة بنْت الرّاعي، زهْرَةٌ الباديّة، شذاها لايزل يضُوعُ في مرابعها، امْرَأة احْتفظت بماضيها التليد، عندما رحلت من البادية، كانت مُكرهة، لذلك اخذ يجْتاحُها ألحنين، ويغمُرها الشوق إلى مسقط رأسها، ويعْتصر الحُزن قلبها، فمنذ أن سكنت المدينة، بقيت في صدرها زفرة محبُوسة لكنها لم تنهزم، لم تنخدع لبريق المدينة، ولا لكثرة دُوره خَيْرَة.. بنْت الرّاعِي...!!    /  الحلقة: 02
تلمسان البهيّة ..تحتضن الملتقى الوطني الأول للقصة القصيرة
بقلم: بشير خلف
القصة هي إبداع سردي استثنائي، يكون القاص في مواجهة مباشرة مع الآخر المتلقّي، باعتباره يمارس الحكي، فيشترط أن يتقن صنعته جيدا. القصة الناجحة هي التي تصل إلى الناس دون حواجز، وعقبات؛ إضافة إلى توفّــر شروط نجاحها الفنية الأخرى ..
و
تساؤل بقلم :حفيظة طعام
بقلم : د.حفيظة طعام.
تساؤل


سألها الصبي ذو الخمس سنوات:
هل يأخذون هاتف من يموت ؟
قالت : نعم
قال : ومفاتيح سيارته .. هل يأخذونها هي أيضا ؟
قالت: نعم، هي أيضا
سكت مليا، ثم قال متحسرا: المسكين لا يتركون له شيئا.
تساؤل بقلم :حفيظة طعام
اسير ضد الموت
قصة : سمير الاسعد
قصة قصيرة

أسير ضد الموت

سمير الأسعد *
هو شخصيا لا يحب الملح ويأكل طعامه حلوا. ضغط دمه دائم الارتفاع يصيبه بالصداع ويهدد صحته وراحة باله. معظم الأطباء حذروه من الإفراط في الفرح او الحزن والابتعاد عن المشاكل ومصادر الهموم.. واليوم قرر الانخراط في الإضراب مهما كانت النتائج. لن يتخلى عن زملائه ولو فقد حياته. الاعتم
اسير ضد الموت
المجد للاسرى
قصة : البندقية
بقلم : فضيلة معيرش


ارتجفتْ غجريةُ الكفِ حين حدقت بماضيهِ ، ما وجدَ ميلود للذّكرى التي تطارده حتّى اللحظة
مُسكن .
أربعون سنة وهو يأخذ الحياةَ مأخذ المكابرةِ ، ذلك الوجع المكدس بداخله يهيئ بين الفينة
و الأخرى لسكينة البوحِ .
بندقيةُ الصيد التقليدية بالحجرةِ المظلمةِ بقبو البيت القديم ، كلمّا حدقَ بها تكهربت عضلات
مأسات
قصة : البندقية
خَيْرَة.. بنْت الرّاعِي...!!
بقلم : محمد الصغير داسه
01- للذاكرة مَساحَات، وللخيَال طيُوف، وللأحْلام الوان قزحيّة، تُعَانِق رَذاذ اللحَظات، خيْرة بنت الرّاعي، ذاكرةٌ وخيالٌ وأحْلامٌ.. فتاة ميْساء، رهيفة القلب، تتلذذ بنسَمات الهواء في الرِّيف الجَميل، تزوّجت أحد الرُّعاة، ولسُوءِ بخْتها صُدمَت في رَبيع عُمْرها بمَوْت بعْلها، عاشت في العلب بريف {البيرين} في صبْر ومُكابدةٍ من أج خَيْرَة.. بنْت الرّاعِي...!!
بعيداً عن كل شيء
بقلم : أحمد غانم عبد الحليل

تتوسط أرض الغرفة الصغيرة مربعات من ضياء شمس الظهيرة الحامية، ترسمها ظلال قضبان الشباك المتعامدة أمام مكتبه، تفرض عليه كسل الاستئذان والانصراف مبكراً للتسكع في الشوارع دون غاية، قبل أن يعرِّج على ذلك المقهى الذي اعتاد وأصدقاؤه الجلوس فيه خلال الأمسيات الطويلة وغالبية النهارات ممطوطة الوقت، خاصةً بعد انهائهم الخدمة ا
بعيداً عن كل شيء
بوح الصمت
قصة : محمد محمد علي جنيدي
بوح الصمت
وأمشي مسرعا أصرخ من أعماق أعماقي ليسمعني العدو والحبيب والنائي والقريب، ولما لم يلتفت لي أحد جلست مسندا ظهري على صخرة صماء، ونظرت إلى السماء أُحادثها حديث الصمت بدموع دافئة صادقة، فإذا بي أسمع صوتا يأتي من بعيد فأصغيتُ إليه فإذا به قرآن يتلى: ( وإن تجهر بالقول فإنه يعلم السر وأخفى ) صدق الله العظيم.
محمد محمد علي
بوح الصمت
صورة شخصية
قال ذلك ..والتزم الصمت/..قصص.. ق..ج.
بقلم : محمد الصغير داسه

01- او ليست هذه مساواة..؟!

خرجت في سهرة مع صديقاتها ترتدي بُرنس زوجها مُتبجِّحة، فرآها على تلك الحال، دخل البيْت وخرج مُتدثرًا تنورتها مُتباهيا، عادت ادْراجها إلى البيت مُحتجّة، فقال: أوليْست هذهِ مُساوَاة..


قال ذلك ..والتزم الصمت/..قصص..  ق..ج.
قرار صعب
قصة : سمير الاسعد


قرار صعب

التقيتها في مثل هذا الصباح الشتوي الشاعري، مطر خفيف دون رعد او برق. الشوارع مبللة بالماء ونسمة هواء باردة تلفح الوجوه وتطير الشعر وتداعب الأحاسيس والمشاعر.
لم اعرف كيف تطورت العلاقة بيننا ولكن ابتسامتها الصغيرة دغدغت عروق قلبي مجرد ابتسامة، تبعها حديث ولقاء وحيد، وها أنا الآن في الطريق ا
قرار صعب
الكاتب سمير الاسعد - فلسطين
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 
 
أخبار سريعة

ايام لها حضور بالتاريخ

17 أكتوبر 1961 اليوم الوطني للهجرة

.
مواضيع سابقة
صابر حجازي يكتب عن: "لسة فاكر" مجموعة شعرية لـ قطب صلاح رمضان
بقلم : صابر حجازي
صابر حجازي يكتب عن:


معرض الفن التشكيلي .. شروق بوسعادة
عن : أصوات الشمال
معرض الفن التشكيلي .. شروق بوسعادة


الدكتور محمد سيف الإسلام بـــوفــــلاقــــــــة يكتب عن نظريـــة الأدب وشواغل الـتأسيس
الدكتور : محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة


تشريع قانون زواج القاصرات جريمة لا تغتفر .
بقلم : سعيد العراقي
تشريع قانون زواج القاصرات جريمة لا تغتفر .


جمعية (القرطاس والقلم الكتامية ) تفتتح أول نشاطاتها بمباركة ليلة نوفمبر الغراء
بقلم : فاطمة الزهراء بولعراس
جمعية (القرطاس والقلم الكتامية ) تفتتح أول نشاطاتها بمباركة ليلة نوفمبر الغراء


مرايا الحنين
بقلم : فاطمة الزهراء بولعراس
مرايا الحنين


سأمضي .. لأنني أريد أن أمضي ......!
بقلم : فواد الكنجي
سأمضي .. لأنني أريد أن أمضي ......!


علم الجزائر
بقلم : علي بلهول
علم الجزائر


الدواعش يوظفون الدين لمآربهم الدنيوية
بقلم : حسن حمزة العبيدي
الدواعش يوظفون الدين لمآربهم الدنيوية


الاسلام صالح لكل زمان ومكان : مسألة فيها نظر
بقلم : د.أحمد زغب
الاسلام صالح لكل زمان ومكان : مسألة فيها نظر




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2017م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com