أصوات الشمال
الأحد 4 جمادى الأول 1439هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * عودة الأستاذ مسعود بومعزة عميد معهد الأندلس بشيلتغايم ستراسبورغ فرنسا وإستناف نشاطه بخير   * ندوة احاديث العشيات    * رشيد موزاوي مخترع جزائري يخترع برنامج الأول من نوعه عالميا يكشف عن الكذب   * ومن وحي المدرج   * https://web.facebook.com/ib7ardz   * وتعلم كــــم أنت عندي   * حُقَّ لنا   * يا فتى لك في ابن باديس قدوة   * تعريف بالكاتب الجزائري مالك شبل    * دروب شائكة (ق.ق.ج)   * صحافي إسرائيلي ينتحل شخصية "ناشط إسلامي" ويفبرك حلقات وثائقية عن "الخطر الإسلامي " في الغرب !!   * صقـرُ الكتائب   *  لِلْهَوَاتِف رُقاَةٌ.. و فِي المَدِينَةِ مُشَعْوِذُونَ..؟!   * الاستغفار(الماهية_الكيفية_الفوائد_الثمار)   *  رؤية ادبية لقصيدة" الحب في العصر الغادر "لـ صابر حجازى بقلم محمد الشيخ    * المجنون والسحاب   * العانس    *  ليلة العمر بستراسبورغ بفرنسا مطلع سنة 2018 تضامن و وفاء رمز العمل الخيري لأبناء الجالية بالمهجر بفرنسا   * الدكتور محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة من قسم اللغة العربية بجامعة عنابة يصدر أول كتاب عن المفكر والمجاهد عبد الحميد مهري    * سقوط ( ق.ق.ج)    أرسل مشاركتك
خيْرَة بِنْت الرَّاعِي..! الحَلقة:06
بقلم : محمد الصغير داسه

14- تَعَالَتْ النِّدَاءَاتُ، وكثرَت التسَاؤُلات، وَلَمْ تَتَوَقّف الْهَوَاتِفُ، يشْتَدّ الهَرَجُ وَالمَرَجُ، وكلُّ الاحْتمَالاتِ كانَت وَاردَة، خيْرَة بِنْت الرّاعِي، تريدُ من جَمِيع الاصْوَاتِ أنْ تتعَانقَ، ومن الرِّيح الصّرْص أنْ ته
خيْرَة بِنْت الرَّاعِي..!  الحَلقة:06
حق
بقلم : أ/عبد لقادر صيد

متمدد على ظهره في أبهة و أريحية خرافيتين ، يرتشف عصير الفواكه النادرة ، يتذوقها بروح السيجار الفاخر ،ينظر من حين إلى آخر إلى المسبح الذي يتغير لون مائه كالزئبق بفعل أشعة الشمس و مداعبة نسائم المساء سيئة النية ، فيشيح بوجهه عنه ، ثم يستغرق في تأمله في السماء ، لا يبحث فيها عن شيء ، لأن كل ما يطلبه هو تحته ، فهو في الطابق العا
إشعار قاتل...
بقلم : فضيلة بهيليل
"شيء سيبقى بيننا"
قالت تغلق ديوان فاروق جويدة وقد دخلت والدتها حاملة صينية الشاي بنكهة النعناع. خجلت من أمها فراحت تحمل عنها الصينية، تقول في سرها؛ هذا هو العصيان الصامت.كيف أتمدد على سرير الراحة بينما أمي تخدمني! جلست أمها بجوارها تقلب إبريق الشاي محافظة على طقوسه،كانت تريد أن تقول كلاما عنه يجعلها تقبل الزواج به. لكن خديجة
إشعار قاتل...
أرق!!! أرق!!! أرق!!!
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء)
((أرق!!! أرق!!! أرق))!!!
-سرد/فضيلة زياية ( الخنساء)-

وليل كموج البحر أرخى سدوله
عليّ بأنواع الهموم ليبتلي
فقلت له لمّا تمطّى بصلبه
وأردف أعجازا وناء بكلكل
ألا أيّها اللّيل الطّويل ألا انجل
بصبح وما الإصباح منك بأمثل.
فيا لك من ليل! كأنّ نجومه
بكلّ مغار الفتل: شدّت بيذبل.

                                            أرق!!! أرق!!! أرق!!!
وصل السفير الى مقر الرئاسة في الوقت المناسب ، وجد في استقباله مدير الديوان ، لحد الساعة لا يعرف سبب إستدعاءه العاجل ، حاول معرفة فحوى الأمر و لكن هذا الأخير أبلغه بأنه لا يعرف شيء كل ما في الأمر ان الرئيس طلبه بصورة سريعة و أصر على دخوله للبلاد.
لو تم إستدعاءه من طرف وزير الخارجية ، كان يمك
سفير  في  ورطة.......قصة  بقلم  بوفاتح  سبقاق
الكاتب بوفاتح سبقاق
قنبلة اليوم اخر ما كتبت جواب رسالة من إمرأة تحترق
رواية : قنبلة اليوم اخر ما كتبت جواب رسالة
زوجى الغالى :
أكتب إليكَ وقد عسكرتْ أناملى رعشةُ الخوف بعاصفة ابتعادك ,واشتد وجيب القلب حتى انصهر من حرقة الشوق إليكَ ,
وتفجّرَ الدمع من عينى فأذهبَ كل دمعة فرحة إبتسمتْ فى حياتى.
أخطُّ حروفى إليكَ لتكون رسولًا يدعوك إلى الإياب ,أخطّها وأرسمها لوحة لا شمس لها ولا قمر ولا غيث يسّاقط من السماء ولا نبع يتفجّر
لوحة تتسا
قنبلة اليوم اخر ما كتبت  جواب رسالة من إمرأة تحترق
ابراهيم امين مؤمن
بطل بلا تذكرة
بقلم : أ/عبد لقادر صيد
فُتح الستار عن ثلاثة ممثلين ،فتبجحت هستريا التصفيق كعربون اعتراف قبل إثبات الجدارة في التمثيل، تماما مثلما دفعوا أجر المقعد قبل التمتع بالعرض، تبدأ المسرحية رتيبة و موحشة،كأنما تدخل دارا غريبة طويلة الرواق عليك لأول مرة،ثم يظهر البطل ، فتتزلزل القاعة بالترحيب و الهتاف و التصفير ، يأخذ الموقف وقتا لا بأس به ،فالذين اقتنوا ال    بطل بلا تذكرة
قاص و شاعر
غِواية.. !
بقلم : عبد الله لالي
غِواية.. !
اشتغلت الأزرار بألق ، ظهرت أضواء الشاشة مبهرة ، والحروف تتراقص مختزلة عالما رهيبا.. ! اندمج في بوتقة السّكون الصّاخب .. ! تعالت الأصوات بداخله .. تصطرع تتعانق ، تصطخب ، تنساب كدفق الماء أو كالنور الهفيف ..
مضى الوقت كالمتوقف.. هزّته قرصات البرد ؛ مُربتة على كتفيه.. بحث عن أقرب شيء يتدثّر به، ويواصل طقوس الاندماج ، مرّت
غِواية.. !
عبد الله لالي
بدايات وزير
بقلم : بوفاتح سبقاق
لم يكن يتصور بأن أيامه الأولى في الوزارة ستتضمن استقبال وزير دولة شقيقة ، رئيس الحكومة أبلغه بأن الأمر يتعلق بأجندة سابقة تدخل في اطار التعاون الدولي .
نهض مبكرا على غير عادته ، لحد الساعة لا يصدق بأنه اصبح وزيرا مهما في الطاقم الحكومي الجديد ، من رجل أعمال مغمور في مدينة داخلية ، الى أضواء
بدايات  وزير
الكاتب بوفاتح سبقاق
خيْرَة بِنْت الرَّاعِي..! الحَلقة:05
بقلم : محمد الصغير داسه


10- وإذَا كانَتِ الْمَرْأَةُ كَائِنًا بَشَرِيًا، فإنّ أوْضَاعَ النِّسَاء الارَامِل صَارَتْ تَخْتلفُ، واسْرَارُهنّ بَاتَتْ عَصِيّة عَلَى الفَهْم، فبَعْضُهُنّ تحوّل إلى كائِن عدَمِي، ومَأسَاةٍ منْسِيّة تدُوسُهَا النِّع
خيْرَة بِنْت الرَّاعِي..!  الحَلقة:05
لست أنا من يتكلم
بقلم : أ/عبد لقادر صيد

لست متأكدا من طبيعة العلاقة التي تربطني بقارئي ،بل لست أدري هل أتخندق في حنجرة أحدهم مترصدا لبحة الكآبة التي ترافق أولئك الذين ينبشون عن السعادة في رموش أشباههم ؟ المصيبة التي لا أقدر على مجابهتها هي أن لا أكون متموقعا في أي مكان ، لا بد أن أبعد من خلدي هذا الافتراض ، يرضيني أن أكون عينا لامعة لقط متشرد في ليلة مخيفة ، يختبئ ور
لست أنا من يتكلم
قاص و شاعر
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 
 
ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1439هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com