أصوات الشمال
الأربعاء 13 رجب 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * الشارع الجزائري و ( برتولد بريخت)   * السماء تبكي علي حال شعبي   * مهمات صعبة تنتظر د. محمد اشتيه في رئاسة الحكومة الفلسطينية الجديدة    * قصص قصيرة جدا للقاص: بختي ضيف الله / الجزائر   *  مجزرة نيوزيلاندا .. الجاني لم يصادف اي مقاومة، كأنه دخل خمّاً للدجاج يقتل ما شاء   * الحراك الشعبي الجزائري والربيع السلمي للتغيير   * رباعيات   * سفارة فلسطين بالعاصمة الرباط المغربية تحتفي بإصدار "أن تفكر في فلسطين" للكاتب المغربي عبدالله صديق.   * قصة قصيرة / السواد..الذي غير وجه المدينة   * المعادلات الصعبة للحراك الجزائري   * خُلقت حراً   * شبكة المقاهي الثقافية تحتفي بــ " نصيبنا من الظلمة " ديوان شعر للإعلامي الشاعر عبدالعزيز بنعبو بالرباط / المغرب   * السّلميّة لا تقبل الكراهيّة و التعنّت ليس حلاّ لمطالب الشعب   * قراءة مختصرة في قصيدة "المنارة" الفائزة في مسابقة وصف منارة الجامع الأعظم لصاحبتها فاتحة معمري:   * قرارات المحكمة العليا المتكررة تؤكد ان اسرائيل هي دولة جميع مواطنيها!!    * العقاد.. والحكم الاستبدادي   *  وَتُبْحِرُ فِي الْغُمُوضِ..ولاَ تَلتَفِتُ!!   * محنة الشعراء   * المراكز الفكرية في الولايات المتّحدة الأمريكيّة «الظاهرة والدّور والتأثير»   * رواية " أوركسترا الموت"    أرسل مشاركتك
صديقتى الصغيرة
قصة قصيرة
صديقتى الصغيرة تهوى القصص وتكتبها، مرة كتبت قصة عن أمها، أُعجب النقاد بها كثيرا، وأدخلت السعادة فى قلوب قرائها، وحسدها على ما نالت أصدقاؤها الأدباء.. لكن هذا آلمها كثيرا فى الحقيقة، فهى تعلم أن أمها حزينة جدا، متألمة جدا، كسيرة القلب منذ زمن.. فقد زوجوها ولم تغادرها الطفولة بعد، فحزنت لتركها عروس
صديقتى الصغيرة - قصة قصيرة

فضاء أينشتاين أمام قصرى

سِرنا على الدرب أُضئ لكَ نورًا ملائكيّاً ينمو بين عينيك شموسًا تتلألأ، فاسدلتَ شيطان أجفانك ، فسيقتْ إلىّ شياطين الظلام .
ولقد عبّدتُ لك دربك ، تنمو بين خطواتك أزاهير عطرة ، تربتها حصباء من اللؤلؤ ، تُروى من أنهار عذب سلسبيل .
كلما مشيتُ.. طرق أذني
فضاء أينشتاين أمام قصرى..محاولة للربط بين الفيزياء واحساس الانسان
ابراهيم امين مؤمن
ليلى والهاوية
بقلم : جمال خادم
الطريق الأسفلتي يطوى تحت العجلات المطاطية مصحوبا بهدير مزعج ترسله أحشاء سيارتي المتهالكة وسط عالم من الظلام الدامس ... أسمع المحرك يضج بالهدير كأنه يقيئ وأسمع وجيب قلبي يتصاعد نابضا باللهفة والشوق يكاد يسبقني إليها ... إنها تعاني أهوال المخاض منذ ليلة البارحة ولا تزال ... لقد جاءني هاتف وأنا أهم بالاستلقاء من الإعياء الشديد يستعجل ليلى والهاوية
فَمَا أَوْجَعَهُ مِنْ حَنِينٍ..؟!
بقلم : محمد الصغير داسه
01 -في بيْتِهِ الْمُتَوَاضِعِ، كَانَ يَعِيشُ وَاقِعَهُ، لَحَظَاتٌ صَعْبَةٌ تَفْرِضُ نَفْسَهَا عَلَيْهِ، يَتلَظَى بِنَارِهَا، يَسْكُنُ اطْرَافَ الْعَاصِمَةِ، وَسَطَ نَّسِيجِ فَوْضَويَّ مِنَ النَّازِحِينَ، رَأسُ مَالِهُ سَيَّارَةٌ أجْرَةٍ، يكتسِبُ مِنْهَا قُوتَ الْعِيَّالُ بِعَرَقِ الْجَبِينِ،ولاَيكَادُ يَحْصُلُ عَلَى فَمَا أَوْجَعَهُ مِنْ حَنِينٍ..؟!
-أنْتَ سِي..وَهِيَّ سِي ..!
بقلم : محمد الصغير داسه
01-والْمَحْفُوظُ مُدَرِّسٌ مُتواضعٌ خَجُولٌ، قادِمٌ مِن الرِّيف، هُوَ رَجُلٌ جَامِدُ الأحَاسِيسِ، لايُجيد التعْبِير عَنْ مَشاعِرَهِ بِشكل جيِّدٍ ومَعْقُولٍ، تُخالِطهُ بشاشَةُ القلوبِ الطيّبةِ، وتجِيشُ فِي حَنَايَاهُ مَشَاعِرَ الوِدّ والإحْترَام، تَشْعْشَعَ رَأْسُهُ بِنَشْوَةٍ مَمْزُوجَةٍ بالزَّهْوِ عِندَمَا تَعرّفَ ع -أنْتَ سِي..وَهِيَّ سِي ..!
رواية العزلة .للكاتب خالد الهواري
بقلم : ايمن بدر . صحفي مهاجر في النرويج

مصر التي يعرفها بطل الرواية " صالح " الذي ظل مجهول الاسم حتي الفصل الثالث والاخير , مصر التي سقطت بين ايدي اللصوص والمرتشين , وتاهت فيها الناس في دروب ومسالك صراعات الدين , وراس المال , والحكم العسكري في زمن الجنرال السابق حسني مبارك وعملية توريث السلطة التي دفعت المجتمع للثورة وتحطيم الاصنام السياسية , مصر التي حرج منها بطل الر
رواية العزلة .للكاتب خالد الهواري
غلاف الرواية
البقاء للأصلع
بقلم : طه بونيني
قبل 320 يوم
أنا سبعاوي أمين، أحد الفائزين الثلاثة في مسابقة مهندسي الكيمياء التي نظّمها مجمّع مصانع الأسمدة، لصالح بعض وحداته الإنتاجية. وهذا تعزيزا لطاقم مهندسيه وتجديدا له، بعدما صارت سُمعته عرضة للتآكل. فالمصنع يرمي النفايات في النهر الذي يشرب سكّان القرية ويصطادون منه. والمصنعُ يُنتج السماد الكيماوي الذي يُسمّم المزروع
البقاء للأصلع
الكاتب طه بونيني
مثل الروح لا تُرى
بقلم : الدكتور. محمد سعيد المخلافي

_الجزء الثاني_

وهأنا الآن بعد أكثر من ثلاثين عاماً من تلك الليلة أعود إلى أبي وهي المرة الأولى التى اصطحب فيها زوجتي وأولادي.. أردت التخفيف من فضاعة عجيج إحتراب الهدر ودوى صراعات الهباء.. انتوينا قضاء أشهر الصيف على أقل تقدير ولم نمكث سوى أسبوع فقط رأيت في كل لحظه تمر منه إتقاد غربة ضارية في عيونهم و تذمر صار معلن حتى قر
مثل الروح لا تُرى
مثل الروح لا تُرى
الصّدَاقة نُكهَة جَميلة تُضافُ إلَى الْحيَاة، فَهَل العَلاقة بَيْنَ الأصْدِقَاء تمُوتُ؟ أبَدًا الصَدَاقةُ لاتمُوتُ..! وإنّمَا العلاقاتُ يكتَنفُهَا الغُمُوضُ والتشَوُّهَاتُ، تَتلوثُ بالقاذُورَات، تَتصَدّعُ، تَضِيعُ احْيَانًا فِي مَتاهَاتِ الْحَيَاةِ والانْشِغَالاَتِ، إنّها نبْضٌ منْ نبَضَاتِ القُلوب، قد تَتوَقفُ فجْأة مَنْ يَشْتَرِي صَدِيقًا...أبِيعُهُ...؟!
جمر وأمر
الشاعرة : هيام مصطفى قبلان

عاد الى البيت مرهقا , فعمله في المنجرة يحتاج الى جهد واتقان ووقت طويل وصبر ،علاقته مع الزبائن طيبة ،عنوانه الثقة والأمانة.
عشرون سنة مرّت وفي كلّ صباح يتأبّط زوادته ويحمل صندوق العدّة، يمرّ مصطحبا عامله المساعد ، وبلهفة يفتح المذياع ليترنّم على صوت فيروز وينتقل لأخبار الصباح ،يؤدي عمله اليومي ، يكرّس وقته من أجل عائلته ا
جمر وأمر
صورة شخصية للأديبة والشاعرة هيام
تقاسيم المعتقل
بقلم : د.سناء الشعلان
أمّها أسمتها(آمال) لتحمّلها أحلامها وأمانيها وخوفها من المستقبل الذي لا يهادن امرأة زوجها عجوز،ولا أهل لها أو معين.كانت (آمال) الطّفلة المدلّلة التي تستعصي على السّنين والكبر؛لأنّ والديها يحبسانها في حنانهما ضنّاً بها على ضنك الحياة وكدّ الحياة.
اعتقلها الجنود الصّهاينة دون جناية ارتكبتها وهي في طريقها إلى مدرستها،زجّ
تقاسيم المعتقل
د.سناء الشعلان
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 
 
أخبار سريعة

مواعيد ثقافية " رؤى "

برنامج " رؤى " مع الاعلامية غنية سيد عثمان

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
رباعيات
بقلم : محمد محمد علي جنيدي
رباعيات


سفارة فلسطين بالعاصمة الرباط المغربية تحتفي بإصدار "أن تفكر في فلسطين" للكاتب المغربي عبدالله صديق.
بقلم : عبدالكريم القيشوري
سفارة فلسطين بالعاصمة الرباط المغربية تحتفي بإصدار


قصة قصيرة / السواد..الذي غير وجه المدينة
قصة : بختي ضيف الله
قصة قصيرة / السواد..الذي غير وجه المدينة


المعادلات الصعبة للحراك الجزائري
بقلم : د. محمد عبدالنور
المعادلات الصعبة للحراك الجزائري


خُلقت حراً
بقلم : سيف ناصري
خُلقت حراً


شبكة المقاهي الثقافية تحتفي بــ " نصيبنا من الظلمة " ديوان شعر للإعلامي الشاعر عبدالعزيز بنعبو بالرباط / المغرب
بقلم : الكاتب عبدالكريم القيشوري


السّلميّة لا تقبل الكراهيّة و التعنّت ليس حلاّ لمطالب الشعب
بقلم : ابراهيم قرصاص
السّلميّة لا تقبل الكراهيّة و التعنّت ليس حلاّ لمطالب الشعب


قراءة مختصرة في قصيدة "المنارة" الفائزة في مسابقة وصف منارة الجامع الأعظم لصاحبتها فاتحة معمري:
بقلم : عبد الرحمن عزوق
قراءة مختصرة في قصيدة


قرارات المحكمة العليا المتكررة تؤكد ان اسرائيل هي دولة جميع مواطنيها!!
بقلم : نبيل عودة
قرارات المحكمة العليا المتكررة تؤكد ان اسرائيل هي دولة جميع مواطنيها!!


العقاد.. والحكم الاستبدادي
بقلم : محمد محمد علي جنيدي
العقاد.. والحكم الاستبدادي




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com