أصوات الشمال
الثلاثاء 2 ذو القعدة 1438هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * تحايا لأريج النعناع   * وذابت شمعتي في المطر   * موج لقلبي الحافي ...   * رسالة عاجلة   * وقفة مع كتاب:ملامح المسرح الجزائري   * صوت فلسطين.. صوت الثورة الفلسطينية   * بيان إسرائيل الأخير إلى العرب : (أنتم بعتموناه)   * محمد الصالح يحياوي رجل بوزن أمّة كتاب جديد يصدجر عن دار الأوطان للثقافة و الإبداع و الترجمة   *  تعليقات؟؟؟ أم "مشانق"؟؟؟   * ثاني أكبر حزب في الجزائر محل دراسة سيسيو إعلامية   *  في الثانوية عبق رحيق الزنبق   * الساعر (مسلسل شعري)    * الكاتب والاعلامي سعيد بن زرقة./..طبعة مهرجان المسرح الفكاهي (11) تعيد الاعتبارلامكنة الفنان بوبقرة.   * حيرة واحتراق...   *  300 ألف جزائري من مزدوجي الجنسية يدخلون الجزائر بجواز سفر أحمر   * و هل يستهان بالنزوات يا سعد سعود شخاب ؟   * الكتابة بلون اللازورد   * قصة : ترميم خدوش   * الفنان و الاعلامي "وحيد جلال"لاصوات الشمال   * تزامنا مع التحضير للطبعة 11 للمسرح الوطني الفكاهي....بن زرقة يخلد ذكرى بوبقرة في الميلاد بعد الرحيل.    أرسل مشاركتك
رحل الكرام
شعر : محمد محمد علي جنيدي
رحل الكرام

رحل الكرامُ وإنّ مثلي مثلكم
نرجو الإلهَ ولا أمانَ لقاتلِ

يا طالبَ العيشِ الكريمِ لأمةٍ
لا تخشَ قيدَ المستبدِ الزائلِ

إن المصيبةَ أنْ ترومَ لغايةٍ
تأبى التعايشَ تحت سطوةِ جاهلِ

واللهُ يُعْلِي قدرَ كلِّ مثابرٍ
لا ينحني إلا لربٍّ عادلِ

لا تنزوي أحكامُ ربّي إنَّما<
في قلبه شوق يكابده
الدكتور : فلاح محمد كنه
في قلبهِ شَوقٌ يُكابِدُهُ
ليلا وفي صُبحٍ يُطارِدُهُ
متقلِّبُ النظراتِ يُرْبِكُه
وجدٌ على قُرب ٍ يُباعِدُهُ
سَلوَاهُ مِنْ دُنْياهُ نَظْرَتُهُ
لِحَبِيبَةٍ كانَتْ تُعَاهِدُهُ
واللِّيلُ يَصْدُقُ أنَّهُ وَلِهٌ
نَجْواهُ دَمْعَاتٌ تُشاهِدُهُ
الصَّمْتُ في خُلُقٍ يُصاحِبُهُ
وَكلامُهُ هَمْسٌ مَح
((ساجلن
الشاعرة : فضيلة زياية ( الخنساء)

عاطف الجنديّ/ في يوم:الجمعة نوفمبر 15, 2013 8:41 pm

لقانا سوف يُذهبُ ما تبقى
من الأحزان في كأسٍ لعالمْ
تبادلنا الخطيئةَ يومَ تهنا
وضل صوابنا عند التصادمْ
نسينا أننا إخواتُ أصلٍ
ودين حثنا نحو المكارمْ
نسينا قدسنا يا بنت عمِّي
وأفردنا الجرائدَ للشتائمْ
ولولا رحمهٌ منه احتوتنا
لواصلنا التبا
شَاعِرُ الْعَالَمِ..فِي..سَرَادِيبِ الْجَفَاءْ
شَاعِرُ..الْعَالَمْ الذي بنوره اكتنف الألباب) الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه) شَاعِرٌ .. تبارك من سماه شاعر العالم لأنه يحس بالعالم شاعر عانق حرفه الرضا..سكن الفؤاد الشدا,,فاح العبير,,فرقص الفؤاد طربا ,,يرسل جزيل الشكر ,,لمبدع فنان , شاعر شهدت له الضاد ,,وعالم القصي
قليلةُ ذوقٍ
بقلم : محمد جربوعة


شعر : محمد جربوعة

1-
إذا أنتِ لم تفهمي ما يُقالُ
ولم تعرفي ما يكون الجمالُ
ولم تدرسي كيف تحلو الصبايا
وكيف يرقّقهنّ الدلالُ
فأنتِ- أنا آسفٌ- لستِ أهلا
لأن تفهمي ما يحبّ الرجالُ
وأنتِ مكانكِ في أيّ سجنٍ
وتهمتك النصب والاحتيالُ

2-
إذا عشتِ لا تفقهينَ العطورا
ولا كنتِ عي
هندسة العشق
الشاعر : منير راجي ( وهران ) الجزائر
وضعتك فوق التصور

فوق الخيال ...

نسجت لك حروفا و أبياتا

كلها دلال ...

لا توهمي القلب الجريح

بالحب و الأمال ...

فطريقي شوك و دمع

و أوحال ...

حبك مغامرة و انصهار

موضعه في القلب

بات من المحال .

و هل يرجع القلب الى عهده

بعدما ..,

شاب فيه ال
وسائد السمر
بقلم : محمد جربوعة




جلسةٌ شرقيةٌ، والشّايُ أخضرْ
ومن النعناع غضًّا، ما تيسّرْ
وإناءٌ حلَبيٌّ من زجاجٍ
فاخرٌ في شكل قلبٍ ، فيهِ سكّرْ
ومساءٌ شاعريٌّ من شباطٍ
وبخورٌ ينعش القلبَ ومِجمرْ
وهسيسُُ الفضة البيضاء رنّتْ
بين ديباجٍ وألوان وعنبرْ
وشموعٌ، وعطورٌ ، وورودٌ
ووِساداتٌ مِن الخزّ المصوّرْ
 اقرأ المزيد ...  
طفلي يلعب خلف الشمس
الشاعر : أبو يوسف المنشد
فتحت سلالتي

فوجدت ثياب القمر ،

وقطرة دم ..

أرسلت عيني نحو الغيب ،

فأبصرت طفلي يلعب خلف الشمس !

سريت بعيدا ..

غادرتني أصداء قبّرة ٍ غضبى

لفّني الجنون إلى بنفسجة ٍ صديقة ..

أهدتني مفتاح المسارات ،

وأغنيةً بريئة !

قدّست ظلّ القمر ..

يتقدّم بي لمفاتن
شَاعِرُ الْعَالَمِ فِي..وَنَامِي عَلَى..دَقَّاتِ قَلْبِي
شَاعِرُ..الْعَالَمْ الذي بنوره اكتنف الألباب الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شَاعِرٌ .. تبارك من سماه شاعر العالم لأنه يحس بالعالم شاعر عانق حرفه الرضا..سكن الفؤاد الشدا,,فاح العبير,,فرقص الفؤاد طربا ,,يرسل جزيل الشكر ,,لمبدع فنان , شاعر شهدت له الضاد ,,وع
البحر الاخضر
شعر : عبير البحر
البحر الاخضر
ألا قلي يا بحر :
متى يُــفـك ُ هذا الأسر
فينطلق ذلك المارد الغر ُّ ؟
أيا بحر
ها أنا أناجيك
لأغرس في مراعيك
سنديانة على مدى الدهر تعبق بالذي يشجيك
و يُحيي فيك
صدى الاغاني القديمة
و ألحان هاتيك المرافئ الثكلى الحزينة
على عثرات ايامها البريئة
أيا بحر
مزاجك الهادئ ال
رثائية رجل من الزمن النبوي
الشاعر : الحسن الواحدي
1. دع الشّعْرَ،في بَلْوَاكَ لَنْ يُنْصِفَ الشّعْـرُ
ولا الْحُزْنُ،لا السّلْوانُ لا الدّمْعُ لا الصّبْرُ!
2. وأيُّ الْقَوَافِـي تُسْتـدَرُّ ضُروعُهـــــــــا؟ وَفَْضْلُـــــكَ بَحْــرٌ غائـــــــرٌ مَـا لَهُ قَعْـــرُ!
3. تلاشت عِبَــــاراتُ الْقَوَافِـــــي وأجْفَلتْ
كما تجْفَــــــلُ الغـــــزلانُ
 
84 85 86 87 88 89 90 91 
 
أخبار سريعة

بقلم : عباس بومامي

لا مراء في ان تقترن مناسبة عيد الاستقلال بعيد الشباب ، ذلك ان عنفوان الثورة المجيدة كان من عنفوان القادة و المجاهدين الشباب الذين كانوا صغارا في السن و لكنهم كبار كالجبال الشامخات .و كبر هؤلاء الثوار و عزتهم لم تأت من العدم بل جاءت من تربية على حب الوطن و ايمان عميق بضرورة التضحية من اجله . و الفرق شاسع اليوم بين جيل الامس و جيل اليوم حتى و ان كنا نعرف ان لكل زمان رجاله و لكل حال مقاله . لكن الذي حدث هو ان من بقي حيا و خالط الجيل الاول والثاني لم يوصل الامانة و لم ينجح في ترتيب اولويات الوطن حتى صارت الوطنية مظلة تحمي الكثير من المندسين و المفسدين و باعةالريح و حتى من كانوا اعداء للثورة بالامس . و اذا كان شهداء الامس ضحوا بانفسهم و بأغلى ما يملكون فالواجب ان يضحي امثالهم اليوم لحماية الوطن و للذود عن حياضه ضد المفسدين و حملة معاول هدمه .

.
مواضيع سابقة
مُحَمَّـــدٌ صُـوَرةُ الْإِنْسـاَنِ
بقلم : الجيلالي سلطاني
مُحَمَّـــدٌ صُـوَرةُ الْإِنْسـاَنِ


تونس
بقلم : شمس الدين العوني
تونس


وصال
شعر : جمال الدين خنفري
وصال


صدور المجموعة القصصيّة ( تجاعيد آسرة ) للقاص محمّد الكامل بن زيد
بقلم : عبد الحليم صيد
صدور المجموعة القصصيّة ( تجاعيد آسرة )  للقاص محمّد الكامل بن زيد


جبهة التحرير الوطني بين الإنقلابات و الثورية (خطابنا السياسي و لغتنا النضالية في زمن اللتغيير)
بقلم : علجية عيش
جبهة التحرير الوطني بين الإنقلابات و الثورية (خطابنا السياسي و لغتنا النضالية في زمن اللتغيير)


بشير خلف، الوادي وجائزة مسابقة الرواية
بقلم : الدكتور محمد ساري
بشير خلف، الوادي وجائزة مسابقة الرواية


رسالة عاجلة
بقلم : نصيرة عمارة
رسالة عاجلة


الدكتور محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة من قسم اللغة العربية جامعة عنابة يصدر كتاب: «مباحث ومساءلات في الأدب المعاصر»
بقلم : صبرينة كرواني
    الدكتور محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة من قسم اللغة العربية  جامعة عنابة يصدر كتاب: «مباحث ومساءلات في الأدب المعاصر»


تعال نتصالح ..؟
الشاعرة : سليمة مليزي ..
تعال نتصالح ..؟


في ذكرى رحيل شيخ المؤرّخين الجزائريين أستاذ الجيل المجاهد الدكتور أبو القاسم سعد الله (1930ـ2013)
بقلم : فوزي مصمودي
في ذكرى رحيل شيخ المؤرّخين الجزائريين أستاذ الجيل المجاهد الدكتور أبو القاسم سعد الله (1930ـ2013)




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1438هـ - 2017م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com