أصوات الشمال
الجمعة 16 ربيع الثاني 1441هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * أنسام عقبة    * الجزائر تنتخب   * عين تادلس تفقد شاعرها وتبكيه حُرقةً.....   * قم فانتخب   * حروف تعترف   * مقتطف(01) من كتاب سعادة عابرة    *  حركيًون ليسوا للحراك!!!   * انتفاضة الشباب ثورة مجتمعية لتصحيح المسار السياسي في العراق   * ندوة القصة وسؤال الترجمة. بيت المبدع الدولي   * الشِّعْرُ ذاكرةُ الغضبِ   * ياجزائر الشهداء.."الوحدة الوحدة" أو نشيد الأخوة لحماية الوطن    * الاتصال التنظيمي   * احذروا الفتن   * تَاهَتْ الْمَرَاكِبُ...فِي مَبَاهِجَ الأذَى..!    * يوم المعاق العالمي    * في الطريق الى المكتبة الوطنية الجزائرية   * الخطاب النقدي في ملتقى بقسم الادب العربي-جامعة سكيكدة   * صلوات غير صالحة   * دراسة نقدية لرواية امرأة افتراضيّة للرّوائية ليلى عامر   * في اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة     أرسل مشاركتك
في الظل
بقلم : أ/عبد القادر صيد

تأبى الجروح بأن تشفى فتندمل
و ليس يقنعها طب ولا دجل
فالناي بحّته مذبوحة سلفا
و ما الأنامل إلا شاهد ثمل
و عازف الناي لا ترجى شهادته
فروحه سكرت و الفكر منذهل
و العين ترقب أفعى لا أمان لها
و رزقه من جفون الخوف ينسدل
لا الجن يعجبها ما يدّعيه فما
كل اختناق له في حكمها زجل
و لا الملائك ترضيها
لست أنا..هي الرصاصة
بقلم : كرم الشبطي
لست أنا..هي الرصاصة
النبض لا يقدم سياسات
يصرخ نعم. يتألم نعم
لكن. يقول النهاية لا
العقل .يفكر.. ويقرأ
الروح تتأمل ..وتصدق
الجسد عبارة عن قشرة
لها يوم وتتحلل فعلاً.
العظام تبقى صلبة ..
هشة بعد عمر وقرن..
الذكرى والتاريخ ..
انسان يمرح علي الأرض
يولد منه توارث الجين
يثور ويغضب ويصارع ..
لست أنا..هي الرصاصة
هناك من يصدق ويقول بها قصيدة لماذا هذه البقعة وحدها حزينة قلت في نفسي ل
نهر الطفولة والقصيد
الشاعر : الزبير دردوخ الجزائري


*
الشِّعرُ مملكتي .. وَبَوحُ صَلاَتي

وَوَمِيضُ أَفْكَارِي .. وَعِطْرُ دَوَاتي!!

*
وَسَمَاءُ أَخْيِلَتِي .. وَرِيشُ قَوَادِمِي

وَرَفِيفُ أَجْنِحَتِي عَلَى الْهَضَبَاتِ!!

*
وَرَذَاذُ أَشْوَاقِي .. وَزَادُ مَحَبَّتِي

وَحَنِينُ طُوفَانِي.. وَطَوْقُ نَجَاتِي!!

*
وَشَهِي
نهر الطفولة والقصيد
الشاعر: الزبير دردوخ
للبرد صهيل الأوسمة.
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء).

((للبرد صهيل الأوسمة))!!!
-إثلاج/فضيلة زياية ( الخنساء)-

هم مضوا وعلى الأذهان قد نقشوا
وخلّفوا إثرهم ما ظلّ يعترش
ومن يقل إنّ للماضين مثلبة
يخن بتفكيره ما أثّل العرش

البرد لا يرحم الأجسام! قسوته
فوق القساوة! أنًى منه ننتعش؟
انظر فقيرا شفيف الثًوب مسكنه
بكلً دفق من الأمطار يرتعش

ل
                                               للبرد صهيل الأوسمة.
الكتابة شعور وإحساس... ليست رياء من أجل عيون النّاس!!!
أمّ اللّغات
بقلم : سهام بعيطيش"أم عبد الرحيم"

سالــــتْ كنهْـــرٍ نابـــعٍ بِفَـــلاةِ
لغــــةٌ تجـــلّتْ في جميـلِ صِفـــاتِ

أبديّـــةٌ ,والضّــــادُ شامةُ حُسنِـها
مـوْســومةٌ بالخيْــــرِ والبَـــركاتِ

فـــوّاحةٌ , واليــاسمينُ عَـبيــرُها
رقْــراقةٌ , ميّــــــاسةٌ بثبــــاتِ

لاحــــتْ كبــــدرٍ كامِلٍ متــــأنِّـقٍ
 اقرأ المزيد ...  
أمّ اللّغات
سهام بعيطيش "أم عبد الرحيم"
عيون المقدسية
الشاعر : عادل حماد سليم ــ مصر
بِنُوْرِ قِبَابِـهَـا يَـزْهُــو الْجَــبِــيْــنُ
وَتُــسْـقَـى بِالْـمَـسَــرَّاتِ الْعُـيـُـوْنُ
حَنِيْنِـي .. سَـوْفَ يَـكْـتَـسِـحُ الْلَيَالِـيْ
إِلَـى ( الأَقْـصَـى ) يُتَوِّجُـهُ الْيـَـقِـيْـنُ
مَـعِـيْ مَــجْــدٌ تَـأَلَّــقَ فِـي سَـمَـائـي
وَلِـيْ ــ عَـنْ عِـزَّةٍ ــ نَـصْـرٌ م
عيون المقدسية
عادل حماد سليم
لك في كل عام دُرة
شعر : سعدية حلوة / عبير البحر
لكَ منا السلام يا سيّــِدا * بنا تمُّرُّ اليوم ذكراهُ
لكَ منا التحيةُ والسَّـناءُ * يا أميرالسناننساهُ
لكَ في كل مــرةٍ درةُ * يزدهي بها مجدُك في علاه
يا زعيما أحبه الله حيـن * تــوفـاه فــوابـشــراهُ
كلّل سعيه خالعًا بُردَ العِــزِّ * عليه والـخُلدَأعطـاهُ
ذاك هواريّ ابن شعبٍ أبيّ * إن غاب ابنه لا يـسـلا
لك في كل عام دُرة
ليال يا جنة الأحلام
بقلم : كرم الشبطي
ليال يا جنة الأحلام
يا فرحة الميلاد والجمال
ضحكتك ترسم لنا الحياة
فخر وأمل يا آخر العنقود
بعد الجميلات شذى وجنى
نهنئ أنفسنا ونفرح معكم
بكل طلة جميلة وصباح مشرق
كما المساء والاحتفال ليال
زهرة تكبر للحرية من الجذور
خير أصالة ومعنى للقدر المكتوب
نعيش به ونحيا ولا نملك الكثير
نثابر ونقاتل و
ليال يا جنة الأحلام
يا فرحة الميلاد والجمال ضحكتك ترسم لنا الحياة فخر وأمل يا آخر العنقود
بوح التمني
بقلم : غازي المهر
بوح التمني
تسامى الشعر في بوح التمنّي
وكم بثّ المشاعر دون منِّ
فلا تحلو المنى الا بنبضٍ
قوافي الشعر فيه تفيض عنّي
ومهما أطبقت دنيا همومي
فإن البشْر كم ينأى بحزني
فما زالت أعاصير الرزايا
تهبّ بكل أشباح التجنّي
تصارعني فهل ألقى شتاتي
وأنت المبتغى وشفير ظنّي
فلست أرى بدنيانا هناءً
فلول
بوح التمني
مرثيّة للوقت
بقلم : الشاعر سليم الحاج قاسم - تونس
ليس العتاد يهمّنا
و لا العددُ ...
لكنّها الرّوحُ
إذ تفيضُ -
و الجسدُ..


كأنّنا كثرةٌ إذا جُمعنا
بها
فما لنا اليوم
- في الإجماعِ - ...
لا أحدُ !


لا أمس للموتِ حين
ينتشي ولها
فكيف،
كيف يكون للفواتِ غدُ ؟


للأمس نقطع عهدا
ثمّ نخلفهُ
نقول ماضٍ
تلاهُ
مرثيّة للوقت
صورة شخصية للشاعر
بعد ستة عشر عاماً على صدور ديوانه الاول ( حزن الجواد المتعب ) عام 1984 طلعت إلينا احزانه من جديد في ديوانه الثاني ( حزة السكين ) عام .2000 منذ القصيدة الأولى في ديوانه الأول يكتشف القارئ لشعر تميم صائب أنه أمام شاعر إنسان يتفجر حزناً حتى ليفيض هذا الحزن بكل جلاله على جميع قصائد ديوانيه المذكورين .
فهل هذا الحزن صدى لروحه الشفافة؟.
 اقرأ المزيد ...  
 
2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 
 
أخبار سريعة

.

الإنتخابات الرئاسـية الجزائرية 12 / 12 / 2019

.
مواضيع سابقة
رواية امرأة افتراضيّة
بقلم : ليلى عامر
 رواية  امرأة افتراضيّة


قراءة في رواية امرأة افتراضيّة
الشاعر : مشعل العبادي
قراءة في رواية  امرأة افتراضيّة


حنين المساء
شعر : جمال الدين العماري
حنين المساء


كيفية التعامل مع الأطفال صعبي المراس
بقلم : عدنان العلي الحسن


في جزائر الشهداء والأحرار..."الشعب يريد"
الدكتور : وليد بوعديلة
في جزائر الشهداء والأحرار...


اصدار جديد ' الإسلام السياسي بين التنظير الفلسفي و اخفاقات الراهن' للأستاذة فضيلة عبدالكريم
بقلم : أ/فضيلة عبدالكريم
اصدار جديد ' الإسلام السياسي بين التنظير الفلسفي  و اخفاقات الراهن' للأستاذة فضيلة عبدالكريم


نقطة ضوء في المشهد اللبناني
بقلم : شاكر فريد حسن
نقطة ضوء في المشهد اللبناني


ذكرى و ترحم
بقلم : سعدية حلوة - عبير البحر
ذكرى و ترحم


اتمنالك الخير ياقدرا فاتني
بقلم : الاستاذة الكاتبة خديجه عيمر
اتمنالك الخير ياقدرا فاتني


أوهام المثقفين.. حب وزؤان
بقلم : إبراهيم مشارة
أوهام المثقفين.. حب وزؤان




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1441هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com