أصوات الشمال
الاثنين 28 جمادى الثاني 1438هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * خرافية الوجود...   * لو....   * دموع الشوق للإله تئن وتذرف   * المتردّم    * موت فراشة   * الحملات الانتخابية..بين فضائح الاختلاس وبرامج الإفلاس!   * دروب الغياب للشاعر التونسي جمال قصودة..    * حوار مع الأديبة فاكية صباحي   * طَرِيحَ الْهَوَى    * الأماني الدافئة   * في اليوم العالمي للسعادة    *  تجلّيات الكتابة في حضرة النّصّ   *  فراغ مكتظ برموز الوجود ...؟؟    * وقّع كتابه "سي الطيب الوطني.." ناصر بوضياف ضيف بلدية تكوت بباتنة   * رسالة إلى صاحب "العمامة" حاكم الشارقة سلطان القاسمي   * شعرية الإهداء في ديوان    * ق.ق.ج متنوعة   * قبر قصائدي   * حوار مع الكاتب والناقد "قلولي بن ساعد"    * قِنديلُ مَكّةَ    أرسل مشاركتك
تفسيرها وردة
بقلم : الشاعر: بشير ميلودي
سر الوجود قصيدة مدت يدا
والباقيات صلاة روحي في السدى

هي نفحة صوفية ولكم يطي
ب العمر إن صار الهيام تمردا

تفسيرها في معجم الغيمات أن
الورد كافور الوجود تمجدا

يا طفلة ملأت خوائي من زلا
ل التيه حتى أنتهي فأخلدا

ما كان نبض القلب إلا غنوة
غنيتها والكون خلفي أنشدا

طوبى لعينيك ا
تفسيرها وردة
تهجدات تائب
شعر : د.عزاوي الجميلي
كان الوقتُ جميلاً جداً...
كان شتاءاً... ادفءُ من إحساس القلب ِ ...
وأنا لا أشعر بالناس المنشغلين بما يعنيهم...
فأنا منشغلٌ بملامح وجهك ...
أو نبرات الصوت العذب ِ....
غاب الناس... وأنت تقولين (حرامات)...
و أنا مفقودٌ بالقرب ِ....
أقفو أثر البسمة في شفتيكِ....
و أجهلُ ما في الغيب ِ...
كان الحزن هناك يوزع بالمجّان...
تهجدات تائب
فكرة تكْبُرُ في رأس شاعر
بقلم : محمد جربوعة


بانت سعادٌ.. فاعتذر لسعادِ
واتركْ عيون الغيدِ للأولادِ
فلقد كبرتَ،وشاب رأسكَ، وانتهى
ما كانَ في الماضي، وشاخَ الحادي
فإذا أتتكَ رسالة مِن كاعبٍ
ترجوكَ أن تبقى بهذا الوادي
وشعرتَ أن القلبَ يرقص لهفةً
ويحنّ مثل الطفل للميعادِ
فاسكب عليهِ إناءَ ماءٍ باردٍ
ما في جنون النارِ كالإخمادِ
 اقرأ المزيد ...  
فكرة تكْبُرُ في رأس شاعر
قصيد (نايات حزن )
شعر : حمزة سعادي الباهي


يَاحُزنُ ..فيمَ تُحِبُّنَا؟ هَل فينَا
*****شَيءٌ يُيرُ؟ أَبــالأَسَى تُغرينَا؟
يَا حُزنُ كَيفَ شَغَلتَ كُلَّ مِسَاحَةٍ
*****بقُلُوبِنَا..؟ فالكُلُّ صَارَ حَزينَا
أَو قَلْ: فَكَيفَ قَبَعتَ بينَ دُرُوبنَا؟
*****ومَلَأتَهَا بَعـــدَ الأَذَى غِسلِينَا
أسَكَنتَ في الأَجفَانِ لَستَ بعَابيءٍ
قصيد (نايات حزن )
الباهي
شَمَمْتُ تُرْبَتَـهُ مِنْ طِيبَـةَ الْأَكَـمِ
فَاشْتاَقَ قَلْبِي رُبُوعَ الْبَيْتِ وَالْحَرَمِ

مُحَمَّدٌ مُلْهِمِـي بِالْمَـدْحِ أَنْثُـرُهُ
حُباًّ عَلَى تــاَج ِرُسْــلِ اللهِ كُلِّـــهِمِ

هَذَا الَّذِي فَضْلُهُ عَمَّ الدُّاَ فَرَجاَ
وَهَدْيُـهُ مَــلأَ الْأَرْجــاَءَ بِالْقِيَــمِ

مُحَمَّـــدٌ صُـوَرةُ الْإِنْسـاَنِ
الجيلالي سلطاني
وصال
شعر : جمال الدين خنفري

فِي ظِلالِ الحبّْ
تُرفَع الحُجبْ
تُخْصبُ الذِّكْرياتْ
تَتدفَّقُ كلماتي
تَهْمسُ أنفاسي
تَحْتِرقُ زفراتي
ألتمسُ الدِّفْء بين الأحضان
و أغنِّي للآهات و الأحْلام
و منْ سِحْر العيون
أمتطي مراكب الجمال
أَغوصُ في لُجج الإمتاع
أَصوغُ تراتيل الغرام
عطرًا و شهدًا و سلامي
في مَواثي
وصال
الأستاذ: جمال الدين خنفري
تعال نتصالح ..؟
الشاعرة : سليمة مليزي ..
تعال نتصالح ...
بقلمي سليمة مليزي
تعال نتصالح قليلا
نترك العتاب بعيدا
الحياة ومضة عين
والقلب أغتصب منه الفرح
وغابت عنه لمسة حنيه
تعال نتصالح لحظة
تشبه اللقاء .. الأول
برعشة حبْ فاقت التصور
بلمسة حنية محت الأنين
بحضن من نور ..
ونار تجاوزت العتاب
تعال نتصالح هنيئة ...
تحت أشجار ا
تعال نتصالح ..؟
سليمة مليزي
القلوب تُـــسرق ولاتُعطى
بقلم : شعر: محمد جربوعة


في كفها اليسرى يقوم المرفقُ
كعمودِ جصّ .. للسما يتسلّقُ
وبكفها اليمنى تسنّد ذقنها
والبنتُ تحلو جلسةً إذ تُطرِقُ
كانت تكلّمُ نفسها ، في سرّها:
أومثلهُ تبا له لا يعشقُ ؟
يا ليته .. – وتنهّدتْ – يا ليتهُ
يرثي لحالكِ في العذابِ ويشفقُ
لو أنه يعطيكِ بعضَ فؤادهِ
لارتاحَ في الصدرِ الفؤادُ ا
القلوب تُـــسرق ولاتُعطى
محمد جربوعة
نحن سكارى هل تدري
الشاعر : الصالح غيلوس من الجزائر
نحن سكارى هل تدري
الصالح غيلوس من الجزائر

لم ابتسم منذ غبت
قد عم الشجن وجوه البشر
مكفهرة سمائي، ملبدة بلا سبب.
و أرضي صارت عقيم
ماج الليل على النهار
والتزمت الطيور أوكارها
لا غناء لا طرب لاسمر شجن شجن شجن
كل يوم تسألني البلابل
نحن سكارى هل تدري
نحن معا


تقول زينبُ : عندي وحدكَ البطلُ
وأنتَ لا غيرُ في عيني أنا رجلُ
أسستَ حزبكَ في عينيَّ مِن غزلٍ
فنعمَ أنتَ ، ونعم الحزب، والغزلُ
أقولُ : ما نفْع غيرِ الشعر سيّدتي
وما لخير تؤدي دونهُ السبلُ
لَمن أناضلُ ؟ مَن أعطيهِ قافيتي
وليس في الشعب أو في غيره أملُ
كالسوقِ كالسوقِ ..وَضْعُ الناس في بلدي
 اقرأ المزيد ...  
لا تقنعوني ..لن أناضل في غير عيون زينب
محمد جربوعة
عَلَى ضِفَافِ الْبَنَفْسِجْ
بقلم : شاعر العالم محسن عبد ربه
محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر الوجدان وتراتيل الحنان في..لَسْتُ أَنْسَى لَيْلَةً كُنْتِ بِحِضْنِي
شَاعِرِ الْعَالَمِ الَّذِي بِنُورِهِ اكْتَنَفَ الْأَلْبَابْ..اَلشَّاعِرُ وَالرِّوَائِي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شَاعِرٌ .. تبارك من سماه شاعر العالم لأنه يحس بالعالم شاعر عانق حرفه الرضا..سكن الفؤاد الشدا,,فاح العب
عَلَى ضِفَافِ الْبَنَفْسِجْ
شاعر العالم محسن عبد ربه
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 
 
أخبار سريعة

بملتقى الإتحاف الأدبي هذه الأيام

فضيلة عبدالكريم
مواضيع سابقة
على ضفة الوجع
بقلم : صليحة العراجي
على ضفة الوجع


قراءة في مجموعة"في مرآة الحرف" للشاعر أديب كمال الدين
بقلم : عدنان لكناوي-جامعة سوق أهراس
قراءة في مجموعة


لم؟
بقلم : المايسة بوطيش
لم؟


الشاعران أدونيس و حجازي و تلوينات شعرية عربية في برامج عاصمة الثقافة العربية
بقلم : شمس الدين العوني
الشاعران أدونيس و حجازي و تلوينات شعرية عربية في  برامج عاصمة الثقافة العربية


ملاحظات عابرة عن افتتاح ملتقى الفضيل الورتلاني – سطيف
بقلم : الطيب طهوري
ملاحظات عابرة عن افتتاح ملتقى الفضيل الورتلاني – سطيف


ذكرى بعيدةٌ لساعر مُتعَب
بقلم : شعر: محمد جربوعة
ذكرى بعيدةٌ لساعر مُتعَب


اعترافات شعريّة
شعر : سماح بوسيف
اعترافات شعريّة


"بنفسجيّات" فضيلة زياية.
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء)



جمعية الإعلام السياحي ن وجردية السياحي تكرم النساء في عيدهن
الشاعرة : سليمة مليزي ..
جمعية الإعلام السياحي ن وجردية السياحي تكرم النساء   في عيدهن


إحباط
شعر : جمال الدين خنفري
إحباط




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1438هـ - 2017م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com