أصوات الشمال
الأربعاء 28 شعبان 1438هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * وافترقنا 2   * ماذا بعد شهر التراث ؟    * غربة امرأة   * عذابات..   *  غصة قصتي   * ترامب النسوانجي وام كلثوم   * اصداء من لقاء القصة بتلمسان   * أخطاء في كتاب التاريخ للسنة الثانية ثانوي   * الدكتور محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة من قسم اللغة العربية بجامعة عنابة يُحلل قضايا تعليمية اللغة العربية في كتاب جديد   * المجاهد المهمّش ورفيق العلماء : الخيّاط سي المبروك شريفي شفاه الله   * اعتذار لقريش ووكلائها عن ( غزوة بدر)   * انطباعات عائد من عاصمة الزيانيين   * الملتقى الوطني للقصة القصيرة بتلمسان   * مفهوم فلسفة الفن وعلم الجمال عند نيتشه   * (( صورة الأب/ الوطن في ديوان" إنِّي قد مَسَّني الضُرُّ")) للشاعر الجزائري محمد مبسوط   * نحو انتاج مشروع ثقافي وطني فلسطيني   * تساؤل بقلم :حفيظة طعام   * الشاعرة (( صورايا إينال )) ودهشة القصيدة الفنية    * قطوف من ملتقى القصة بتلمسان *** **** عميد وجهاء الملتقى ...شيخ الاطايب .. الاديب الكبير بشير خلف .   * حرف    أرسل مشاركتك
سيرتا..
بقلم : علجية عيش
"سيرتا" بقلم علجية عيش

أيها الزائر سيرتا مرحى
فهنا المسك و الريحانُ
وادخل من بوابات سيرتا
ففيها عطر و نساء حسانُ
يمشين كالحمام ..
و لسانهن يردد القرآنُ
"سيرتا " امرأة هيفاء
تتمختر بين روض و جنانُ
ملائكة تحرسها
فلا يطمثها إنسٌ و لا جانُ
روح ابن باديس فيها زكية
فيا زائر مدينتنا مرحى
 اقرأ المزيد ...  
سيرتا..
مقطع مِن ليلة طفل مختطف
بقلم : شعر: محمد جربوعة



يا خاطفَ الطفلِ.. قلبُ الطفل منخطفُ
وروحه كطيور البرد ترتجفُ
ارحمهُ ارحمهُ .. كاد الخوف يقتلهُ
وكاد – ويحكَ- يودي بالفتى التلفُ
ألستَ تنظر في عينيه ، قد همتا
كقلّتينِ ، ومن نهرين تغترفُ ؟
قد نامَ والقيد في رسغيه يجرحهُ
بريءَ وجهٍ .. وكاد الليل ينتصفُ
يداه في صدره .. يشتدّ منكمشا
وبال
مقطع مِن ليلة طفل مختطف
حواء .. هي الحياءً
الشاعرة : سليمة مليزي ..
حواءُ .. هي الحياءُ...
سليمة ملّيزي
الى بنات حواء ..
حواء .. هي الحياءُ...
سليمة مليّزي
إلى بنات حواء ..


ماذا. أحـكي وهي الأف والياءُ
وحكايةَ لم تنتهي منذ الأنبياءُ

وهي السماءُ والأرضُ والبيداءُ
وكل الطقوس والشعرُ والرجاءُ

ماذا أقول وهي الزرعُ والنبات
والفجرُ إذّ يبزغُ بالف
حواء .. هي الحياءً
صورة الاديبة سليمة مليزي
نجوى
شعر : جمال الدين خنفري

أعزف لحن الخلود
على أوتار قلبي
بسمة الحياة
تنير دربي
الورد في أكمامه
إشراقة حبي
نسائم الصَّباح
تسند صلبي
مصابيح الدُّجى
برهان ربِّي
على مشارف الهدى
أبتغي الرَّجاء
طوق نجاة
لصرخات ذنبي
نجوى
الأستاذ: جمال الدين خنفري
عن شاعر يسوقٌ قلبه بعيدا
بقلم : شعر: محمد جربوعة


يا ذات لحظ مجرمٍ فتّاك
مَن ذا الذي بقتالنا أفتاكِ ؟
إنّ الدماءَ شديدةٌ في ديننا
يا هذه.. فللتقي مولاكِ
والحبّ يُخلَص للضعيفِ المفتدى
لا للشديد القاتل السفّاكِ
قل للتي طال انتظار هطولها
قد ملّ هذا القلبُ مِن سقياكِ
الآن يرتفع الشراعُ مغادرا
ويهاجر البحّار مِن مرساكِ
أنا لستُ أنكر
عن شاعر يسوقٌ قلبه بعيدا
بقايا الضوء
شعر : عبد القادر مكاريا



كخيل السّباق نجيء
مُعرّقة قشرة القلب بالأرض , والآخرين
مُعلّقة بالغياب
نّرتّب بوصلة العمر
نرسم بين حدود المسار بداياتنا
ونُحلّق بالحلم
مضمار هذا السّباق عذاب
كخيل الحروب
نردّ حِراب الحياة بأوجاعنا
ونعبر في بلهٍ
على الرّغم من خوفنا
بين الدّماء , وبين التّراب
كخيل الملائ
بقايا الضوء
القصيد العلمي
بقلم : سليم الحاج قاسم
بيني و بينكِ ...
كلّ حبّاتِ ترابِ الأرض من النّجوم ...
تولد و تذوي في السّماءْ ...
بيني و بينك مجرّاتٌ لولبية،
و أخرى دائريّة...
ظلامٌ جاذبيّ ...
و ثقوب سوداء.

بيني و بينكِ ...
تاريخ الكونِ الغارق في ضوئه الأحفوريّ ...
و مليارات من السّنين ...
بيني و بينكِ فصائل اِنسانيّة كبرى ...
و بعض أساطير ا
القصيد العلمي
دعاء ليليّ لخيمة أبلاها القحط
بقلم : شعر: محمد جربوعة


عينٌ على غيمٍ، على أعوادِ
يبستْ على ظمإ بجوف الوادي
والرعد لا شيخٌ يفسّرُ قولهُ
إن كان بشرى أو سواد حداد
والبرقُ يعرف كيف يعجب ظامئا
بين انقداح الضوء والإرعادِ
وشقوق هذي الأرض ترسم جنةً
للقحطِ فوق خرائب الأجدادِ
عربٌ ونعرف كيف نلبس – في الدجى
ومغمّضينَ – عباءةَ الأمجادِ
فرسانُ
دعاء ليليّ لخيمة أبلاها القحط
وقفة مع مجاهد
شعر : جمال الدين خنفري

حي في نادينا هذا المستصرخا
لنارالجهاد موقدا
استرخص النفس للوطن فدا
لدرء ظالم يبغي عدا
كان فظا في الخطوب مجندا
لم يتقمص الوهن ردا
نصب عينيه سلم أرض
وأمل غد موسوما عطا
ثورة العز هذا مددها
رجال في الوغى صناديدا
سل الجماد
عنده الجواب المبتغى
ليس يصرفهم في مقارعة الردى
دقات قلب وا
وقفة مع مجاهد
الأستاذ: جمال الدين خنفري
اتركيني
بقلم : فواد الكنجي
اتركيني

فواد الكنجي

اتركيني...
فلقد مللت
جنون الانتظار ..
والعتاب .. والغياب .....
.......!
مللت الأكاذيب ..
والوعود ..
والمواعيد،
في المرتجى والموجل من الحب......
.........!
فساعديني ..
ان اهرب من عينيك ..
فلقد مللت الهروب إلى عينيك ....
.......!
فموج عينيك،
 اقرأ المزيد ...  
اتركيني
الشاعر فواد الكنجي اثناء القاء قصيدته المعنونه ....اتركيني
من مواقف الإباء
شعر : ساعد بولعواد
نداء عاجل...

أأبناء برج الغدير كفاكم
فراقا ونأيا نكابا كفاكم.

فمالي أراكم عن الحق حدتم
وصرتم ضعافا فماذا دهاكم؟!

فبنتم وبان البنون البنات
ومن حولكم ساد قوم عساكم.

عساكم بفعل لهم تأبهون
وهذا صيام ذميم أتاكم.

أتاكم فاوهن عظما وشحما
وأعلى لعرش سهاما كذاكم.

كذاكم تماد
من مواقف الإباء
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 
 
ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1438هـ - 2017م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com