أصوات الشمال
الثلاثاء 28 رجب 1438هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * حتى في دول الغرب مع كل انتخابات جديدة..    * قُبْلَةُ الْحَيَاةْ   * قراءة نقدية تأملية في قصيدة (ماذا أسميك،، ؟) للشاعرة جميلة سلامة – بقلم الشاعر الجزائري ياسين عرعار   * حيز من التواصل على درب الابداع و الشعر بين الضيوف من المبدعين العرب و الأجانب   * حسن السير والسلوك    * حوار مع أحمد قابة الناشط في جمعية جسور مدينة الشريعة ولاية تبسة   * حديث القضبان إصدار أكاديمي للإعلامية والأديبة زهرة بوسكين   * من يبني الجزائر ؟   * بين البارصا والريال ضاع العقل وحلّ الخَبال   * شهادة وفاة العربر   * عن الاهداف و اليات تحقيقها ..؟   * ماذا يعني صمت القبور..؟   * بين افتزاز واعتزاز..   * أباريقُ ندىً   * إلا أنا و حروفي   * جمالية الشعر المعاصر   * اقتصاديات التعليم... بين المفهوم والأبعاد    * سرمدية البوح عند فضيلة معيرش قراءة في قصة التصدع    * هل إسقاط الحصانة عن "المُقَدَّسِ" شرطٌ أساسيٌّ لتحرير "العقل الإنساني" و العناية بـ:"الفكر التنويري"؟    * بغداد يعرض رهانات العربية في شبكات التواصل الاجتماعي    أرسل مشاركتك
يا أحلى نصفي
شعر : محفوظ مـصبــاح

أمي ..أختي
انت يا نصفي
يارفيقة دربي
أهديك نبضي
عمري لا يكفي
كيف اشدو بعرفاني
عجزت أحرفي
عن شكري
وعن وصفي
كل ما ابديه لك
من حبٍ وتقديرٍ
أبدا مهما بالغتُ
ولو حاولتُ مرارا
لا يكفي
أبدا لا يفي سيدتي
قوْلي ..حبي
وجميع اعترا فاتي
يا نبع كل جمال
ولطف
وود
وع
يا أحلى نصفي
محفوظ مصباح
سيرتا..
بقلم : علجية عيش
"سيرتا" بقلم علجية عيش

أيها الزائر سيرتا مرحى
فهنا المسك و الريحانُ
وادخل من بوابات سيرتا
ففيها عطر و نساء حسانُ
يمشين كالحمام ..
و لسانهن يردد القرآنُ
"سيرتا " امرأة هيفاء
تتمختر بين روض و جنانُ
ملائكة تحرسها
فلا يطمثها إنسٌ و لا جانُ
روح ابن باديس فيها زكية
فيا زائر مدينتنا مرحى
 اقرأ المزيد ...  
سيرتا..
مقطع مِن ليلة طفل مختطف
بقلم : شعر: محمد جربوعة



يا خاطفَ الطفلِ.. قلبُ الطفل منخطفُ
وروحه كطيور البرد ترتجفُ
ارحمهُ ارحمهُ .. كاد الخوف يقتلهُ
وكاد – ويحكَ- يودي بالفتى التلفُ
ألستَ تنظر في عينيه ، قد همتا
كقلّتينِ ، ومن نهرين تغترفُ ؟
قد نامَ والقيد في رسغيه يجرحهُ
بريءَ وجهٍ .. وكاد الليل ينتصفُ
يداه في صدره .. يشتدّ منكمشا
وبال
مقطع مِن ليلة طفل مختطف
حواء .. هي الحياءً
الشاعرة : سليمة مليزي ..
حواءُ .. هي الحياءُ...
سليمة ملّيزي
الى بنات حواء ..
حواء .. هي الحياءُ...
سليمة مليّزي
إلى بنات حواء ..


ماذا. أحـكي وهي الأف والياءُ
وحكايةَ لم تنتهي منذ الأنبياءُ

وهي السماءُ والأرضُ والبيداءُ
وكل الطقوس والشعرُ والرجاءُ

ماذا أقول وهي الزرعُ والنبات
والفجرُ إذّ يبزغُ بالف
حواء .. هي الحياءً
صورة الاديبة سليمة مليزي
نجوى
شعر : جمال الدين خنفري

أعزف لحن الخلود
على أوتار قلبي
بسمة الحياة
تنير دربي
الورد في أكمامه
إشراقة حبي
نسائم الصَّباح
تسند صلبي
مصابيح الدُّجى
برهان ربِّي
على مشارف الهدى
أبتغي الرَّجاء
طوق نجاة
لصرخات ذنبي
نجوى
الأستاذ: جمال الدين خنفري
عن شاعر يسوقٌ قلبه بعيدا
بقلم : شعر: محمد جربوعة


يا ذات لحظ مجرمٍ فتّاك
مَن ذا الذي بقتالنا أفتاكِ ؟
إنّ الدماءَ شديدةٌ في ديننا
يا هذه.. فللتقي مولاكِ
والحبّ يُخلَص للضعيفِ المفتدى
لا للشديد القاتل السفّاكِ
قل للتي طال انتظار هطولها
قد ملّ هذا القلبُ مِن سقياكِ
الآن يرتفع الشراعُ مغادرا
ويهاجر البحّار مِن مرساكِ
أنا لستُ أنكر
عن شاعر يسوقٌ قلبه بعيدا
بقايا الضوء
شعر : عبد القادر مكاريا



كخيل السّباق نجيء
مُعرّقة قشرة القلب بالأرض , والآخرين
مُعلّقة بالغياب
نّرتّب بوصلة العمر
نرسم بين حدود المسار بداياتنا
ونُحلّق بالحلم
مضمار هذا السّباق عذاب
كخيل الحروب
نردّ حِراب الحياة بأوجاعنا
ونعبر في بلهٍ
على الرّغم من خوفنا
بين الدّماء , وبين التّراب
كخيل الملائ
بقايا الضوء
القصيد العلمي
بقلم : سليم الحاج قاسم
بيني و بينكِ ...
كلّ حبّاتِ ترابِ الأرض من النّجوم ...
تولد و تذوي في السّماءْ ...
بيني و بينك مجرّاتٌ لولبية،
و أخرى دائريّة...
ظلامٌ جاذبيّ ...
و ثقوب سوداء.

بيني و بينكِ ...
تاريخ الكونِ الغارق في ضوئه الأحفوريّ ...
و مليارات من السّنين ...
بيني و بينكِ فصائل اِنسانيّة كبرى ...
و بعض أساطير ا
القصيد العلمي
دعاء ليليّ لخيمة أبلاها القحط
بقلم : شعر: محمد جربوعة


عينٌ على غيمٍ، على أعوادِ
يبستْ على ظمإ بجوف الوادي
والرعد لا شيخٌ يفسّرُ قولهُ
إن كان بشرى أو سواد حداد
والبرقُ يعرف كيف يعجب ظامئا
بين انقداح الضوء والإرعادِ
وشقوق هذي الأرض ترسم جنةً
للقحطِ فوق خرائب الأجدادِ
عربٌ ونعرف كيف نلبس – في الدجى
ومغمّضينَ – عباءةَ الأمجادِ
فرسانُ
دعاء ليليّ لخيمة أبلاها القحط
وقفة مع مجاهد
شعر : جمال الدين خنفري

حي في نادينا هذا المستصرخا
لنارالجهاد موقدا
استرخص النفس للوطن فدا
لدرء ظالم يبغي عدا
كان فظا في الخطوب مجندا
لم يتقمص الوهن ردا
نصب عينيه سلم أرض
وأمل غد موسوما عطا
ثورة العز هذا مددها
رجال في الوغى صناديدا
سل الجماد
عنده الجواب المبتغى
ليس يصرفهم في مقارعة الردى
دقات قلب وا
وقفة مع مجاهد
الأستاذ: جمال الدين خنفري
اتركيني
بقلم : فواد الكنجي
اتركيني

فواد الكنجي

اتركيني...
فلقد مللت
جنون الانتظار ..
والعتاب .. والغياب .....
.......!
مللت الأكاذيب ..
والوعود ..
والمواعيد،
في المرتجى والموجل من الحب......
.........!
فساعديني ..
ان اهرب من عينيك ..
فلقد مللت الهروب إلى عينيك ....
.......!
فموج عينيك،
 اقرأ المزيد ...  
اتركيني
الشاعر فواد الكنجي اثناء القاء قصيدته المعنونه ....اتركيني
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 
 
أخبار سريعة

حصة رؤى

الدكتور عبدالله حمادي الأستاذ مبروك دريدي الأستاذ بلقاسم عيساني

حصة رؤى

مواضيع سابقة
الثورة في الشعر الجزائري والمعجم الثوري لمحمد بلقاسم خمار
السيدة : حبيب دحو نعيمة
الثورة في الشعر الجزائري والمعجم الثوري لمحمد بلقاسم خمار


من أجل عقلنة مفاهيمنا الثقافية
بقلم : نبيل عودة
 من أجل عقلنة مفاهيمنا الثقافية


أَبْدِعْ وَزِدْنِي فَإِنِي الْيَوْمَ عَاشِقَةٌ
بقلم : شاعر العالم محسن عبد المعطي عبد ربه
أَبْدِعْ وَزِدْنِي فَإِنِي الْيَوْمَ عَاشِقَةٌ


أمة ...طـــــز
بقلم : صلاح الدين باوية


قراءة في كتاب: «الاستشراق وسحر حضارة الشرق»
الدكتور : محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة
قراءة في كتاب: «الاستشراق وسحر حضارة الشرق»


أسرة الفن الرابع: المسْرَحُ لـ:
بقلم : علجية عيش
أسرة الفن الرابع: المسْرَحُ لـ:


ابن باديس شوكة في حلق المستعمر ومسمار العروبة الصامد.
بقلم : أ. بن عيسى أسماء
ابن باديس شوكة في حلق المستعمر ومسمار العروبة الصامد.


تجديد مكتب صالون مازغان للثقافة والفن
بقلم : عزيز العرباوي
تجديد مكتب صالون مازغان للثقافة والفن


صابرحجازي يحاور الاديبة الجزائرية حسيبة طاهر جغيم
حاورها : صابر حجازي
صابرحجازي يحاور الاديبة الجزائرية حسيبة طاهر جغيم


الشبكة الجزائرية للإعلام الثقافي تراسل البرلمان القادم
بقلم : يوسف سليماني
الشبكة الجزائرية للإعلام الثقافي تراسل البرلمان القادم




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1438هـ - 2017م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com