أصوات الشمال
الخميس 17 ربيع الأول 1441هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * تصور الأخرة عند العرب في الجاهلية والإسلام. عنوان المؤلف الجديد إصدار لسعادة الدكتور عبد الله شادة بفرنسا.   * صورة الحاكم في رواية مملكة الموز للكاتب بوعلام بطاطاش   * المواطنة والتعليم في الجزائر ... الواقع والمآلات.   * أريد أن أخون الرمانة   *  صابرحجازي يحاور الكاتب والاعلامي المغربي حسن سليماني   * اصدار جديد   * دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم   * اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى و النادي الأدبي للثانوية يحتفيان بالعيدين   * شعرية البياض في مجموعة " بحيرة الصمت " للمغربية نعيمة زايد   * الحِوَارِيُّونَ و المُعَلِّم..   * الثورة الجزائرية والشعر    * بمناسبة إعادة نشر كتبه بالعربية و ذكرى رحيله الـ 46 ... مالك بن نبي والساحة الثقافية الفرنكوفونية.    * سكينة العابد أستاذة علوم الإتصال بجامعة قسنطينة 3: نحن بحاجة إلى حوكمة إعلامية    * ق ق ج / اكتشاف    * "ملاك ابنة النور"..نص عن طفلة عزابة التي احترقت   * يستيقظ الصّبح    * الإشكاليات والعوائق التي تقف وراء التوزيع والإشهار لإصدارات المؤلفين   * لماذا ليس لدي أب   * عن العنف مرة أخرى وأخرى..!   * الجزائر...جدل الحاضر ، تحديات المستقبل و تأثير الحراك في العرب    أرسل مشاركتك
إقتباس:
[لا شيء يوحد الشعب حول قائدهم كعدو مشترك لذلك في الحرب لا نرى الناخبين يغيرون قادتهم.]
<<هارفي فيرستين- ممثل وكاتب مسرحي أمريكي>>

إلى دعاة المرحلة الإنتقالية والمطبلين للمرحلة التأسيسية او بما هو متداول كثيرا لدى الأوساط السياسية والنقابية الداعية إلى إنشاء "المجلس التأسيسي"، لديكم في الصورة احد السكان الأ
الإنتخابات سلوك حضاري وديمقراطي، وليست تذكرة إلى المجهول!
في الصورة أحد السكان الأصليين بأستراليا وهو يباشر حقه الإنتخابي..
«عند كل خطوة، هناك لوحات جاهزة للرسم يمكنها أن تُشغل عشرين جيلاً من الفنانين».
ي.ديلاكروا
سماء زرقاء صافية وبيوت بنوافذ صغيرة وأزقة ضيقة وفضاء رحب تتخلله أشجار النخيل ،ومنظر فتاة منتقبة بنظرة عميقة موحية يتخللها الخفر الشرقي تحمل جرة لتملأها من البئر، وشيوخ يشع السرور من وجوههم يلعبون النرد أو منظر الصبية بقنادرهم المغ
يوجين ديلاكروا :سحر الشرق وعبقرية اللون
مضى نصف عام على الحَراك الشعبي،فلا يبدو أن أشباه المسؤولين استجابوا لمطالب الشعب التي يردّدها كل جمعة و كل ثلاثاء، و موقفهم من هذه المطالب يكشف بصورة واضحة أمرين: الأول أن ادعاء هؤلاء شبه الحكام بالإيمان بالديمقراطية هو ادعاء زائف، و الثاني أن عدم الاستجابة لهذه المطالب كاملة، يكشف مدى الاستهانة التي يكنٌها هؤلاء المتمسكون بال الحَراك مستمر... و لجنتُهم لا تمثل و لا تقرّر
عبد الرحمن عزوق
عمرالمختار ومصطفي العقاد والرسالة
حضرت وانا صغير هذا الفيلم لعمر المختار وكان مخرجه طبعا مصطفي العقاد وقرأت فيما بعد
عن كل ما كان يكتب وما يقال ومن مول هذا الفيلم التاريخي وكم كلف حقا ودفع مبلغ عشرون
مليون دولار من اجل ان يخرج للناس بشكل عالمي وفريد من نوعه كما هو ويستحق ان نحضره مليون
مرة ومرة وهنا شكر للقدافي لا
عمرالمختار ومصطفي العقاد والرسالة
والعيب اننا من يومها لم نتعلم ولم نقف سدا منيعا وهنا كانت اكبر جريمة بح
يا سيادة الفريق، نائب وزير الدفاع، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي المجاهد احمد ڨايد صالح..

ربما لم يحدث في زمن الرئيس الراحل هواري بومدين [رحمة الله عليه، وعلى شهدائنا الأبرار، وشهداء الواجب الوطني] مثل ما يحدث من إفراط في إستعمال القوة والعبث والحڨرة في حق الجنود وكذا معطوبي وجرحى متقاعدي الجيش الوطني الشعبي، ما ن
رسالة إلى رئاسة الأركان الجيش الوطني الشعبي
معطوبي وجرحى متقاعدي الجيش الوطني الشعبي
دعوة للكتابة
بقلم : سعيد ادريسي
أتساءل أحيانا في قرارة نفسي "ما الذي يمنع إنسانا متعلما من أن يكتب؟".معلوم أن اﻹنسان والكائن الحي عموما يتصرف وفق ما تعلمه وتلقاه،فالطفل الصغير مثلا يتعلم المشي فلا تكاد تثبت قدمه على اﻷرض حتى ينهك والديه بكثرة حركته،وفراخ الطير ما إن ينبت ريشها وتقوى على هز الجناح حتى تجدها تعانق نسمات الريح في الفضاء.قياسا على ذلك،فالك دعوة للكتابة
سعيد ادريسي



في حفل بهيج وفي جو امتلأ حبورا وبمقر بلدية سن الفيل في العاصمة اللبنانية بيروت وبحضور حوالي 300 شخصية بين ثقافية وسياسية وديبلوماسية ورجال دين تم تكريم نخبة من المبدعين والأكاديميين من لبنان المقيم والمهاجر ومن العالم العربي تحت مظلة التوأمة بين نادي الشرق لحوار الحضارات ومشروع الدكتور جميل مي
مهاجرة لبنان  في أسبوع ثقافي  في لبنان
تراجيديا إبسن والنوح على هدفيغ
بقلم : محمد جهاد إسماعيل
تراجيديا إبسن والنوح على هدفيغ

في مسرحية البطة البرية، يقدم لنا هنريك إبسن شخصية هدفيغ كشخصية مركزية. إلا أن القارئ للمسرحية يتألم، وهو يشاهد الظلم الكبير الذي تعرضت له هدفيغ منذ البداية. فالطفلة التي لا تتجاوز الأربعة عشرة ربيعاً من عمرها، لديها مشكلة في عينيها تهددها بالعمى الأكيد وحتمي الوقوع. لم تكن هدفيغ مرفهة كب
كتاب
الشاعر : إبراهيم موسى النحَّاس
"الشهيد الحَيّ" لنورة زيتون
وثيقة تاريخية للبطولات ضد الاستعمار الفرنسي
تب إبراهيم موسى النحَّاس:
في كتابها الجديد ((عبد القادر هَوَّام...الشهيد الحَيّ)) تقدِّم لنا الكاتبة الجزائرية نورة زيتون نموذجًا للحوار المتكامل، حيث تناول الحوار شخصية مجاهد من أبطال جيش التحرير الوطني الجزائري ضد الاستعمار الفرنسي وهو
كتاب
المجاهد الجزائري عبد القادر هوَّام

كلمة ألقيت عصر الجمعة 16 أغسطس في ندوة علمية أطرها المرصد الجزائري للفلك والفيزياء الفلكية والجيوفيزياء في بلدتي زمورة
العناصر:
1- ضرورة الثقافة العلمية عامة والفلكية خاصة للمثقف
2- علم الفلك نشأته ومساهمة علماء الإسلام فيه
3 -علاقات تاريخية بين الفلك والأدب شعره ونثره
4-
الثقافة الفلكية في التراث الأدبي القديم والحديث
لا وثنية في شعائر الحج ..
بقلم : حمزة بلحاج صالح
بل نحن لا نعبد كعبة و لا حجرا اسودا و لا غار حراء انما نروي بالمماثلة و التمثل قصة عظيمة معللة و لها حكمتها..

الحكمة في الاحداث و الوقائع التي كانت لها الاماكن مشهدا لا الاماكن ..

و لا نعبد الحكمة و العلة بل نعبد الله و نصدق له برواية عظيمة جدا تروي قصة الايمان و الاسلام و الابراهيمية و العقبات التي ارادها الله لنا رد
 لا وثنية في شعائر الحج ..
مفكر جزائري خبير في التربية
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 
 
أخبار سريعة

.

الإنتخابات الرئاسـية الجزائرية 12 / 12 / 2019

.
مواضيع سابقة
عن العنف مرة أخرى وأخرى..!
بقلم : شاكر فريد حسن
عن العنف مرة أخرى وأخرى..!


الجزائر...جدل الحاضر ، تحديات المستقبل و تأثير الحراك في العرب
الدكتور : وليد بوعديلة
الجزائر...جدل الحاضر ، تحديات المستقبل و تأثير الحراك في العرب


ايليا ام ناديا ؟؟؟
بقلم : الكاتبه خديجه عيمر
ايليا ام ناديا ؟؟؟


احذر هؤولاء باحتراس!!!
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء).
                                                               احذر هؤولاء باحتراس!!!


الْمَسْرَحِيَّاتُ الْعَجِيبَة ..!
بقلم : محمد الصغير داسه
الْمَسْرَحِيَّاتُ الْعَجِيبَة ..!


الهوَس الفرنسي" حول الحجاب .. يجدد تجييش أجواء العنصرية والإسلاموفوبيا في اوروبا
بقلم : محمد مصطفى حابس: جنيف/ سويسرا
الهوَس الفرنسي


سنيما المرأة: المرأة الجسد ، المرأة القضية
بقلم : جميلة طلباوي
سنيما المرأة: المرأة الجسد ، المرأة القضية


هوية مجروحة من أبنائها..؟ !
بقلم : بشير خلف
هوية مجروحة من أبنائها..؟ !


ذكرى مجزرة كفر قاسم
بقلم : شاكر فريد حسن
ذكرى مجزرة كفر قاسم


رسائل مبعثرة من عمق الغياب
الدكتورة : زهرة خدرج
رسائل مبعثرة من عمق الغياب




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1441هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com