أصوات الشمال
الأحد 12 صفر 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * أحاديـــث العشيـــــــات   * "الشاعر الإبستمولوجي": (مرسي عوَّاد) في "أول العرفان"   * قضايا الأدب الإماراتي من خلال كتاب: «الأدب في الـخليج العربي» لوليد مـحمود خالص   * بلادي   * صوتك كحنان النَّايْ   * إصدار رواية " المُستبدّة " للروائية الأردنية هيا بيوض   * قصائد نثرية قصيرة 2   * الد/ محمد فوزي معلم: المؤرخون الفرنسيون يرفضون الاعتراف بمصطلح الفترة الرومانية   * ندوة وطنية بعنوان معركة باريس حلقة مشرقة من ثورة التحرير الجزائرية   * قراءة أدبية في رواية { رياح القدر }    * الشاعرة اللبنانية نور جعفر حيدر تستلم جائزة سعيد فياض للإبداع الشعري في دورتها ال15   * نحن والدراسات الثقافية   *  تحْتَ وَطأةِ المَآسِي..تمُوتُ الأحْلاَمُ..!! /الحلقة الثاني..02    *  نظرة إلى المرأة.   * قد زارني طيف الحبيب   * الذوق الجمالي فلسفة تستمد قيمتها من الذات    * إنّ كيدكنّ عظيم.   * البسكري الذي قتله فضوله   * الدكتور محمد بغداد.. نحو إعادة النظر في المفاهيم القديمة للخطاب الديني   * الأيام الأدبية السابعة بالمدية تسلط الضوء على ذكرى ألـ17 أكتوبر    أرسل مشاركتك
معرض الفن التشكيلي الذي تستعد مدينة بوسعادة هذه الأيام بفتحه للجمهور_ شروق بوسعادة _على المنتج المحلي و العربي حيث ستكون المشاركة وطنية و من دول شقيقة " مصر ، لبنان ، الأردن ، العراق " نقلة نوعية و هي المدينة التي كانت و مازالت قبلة للفن و الجمال في صخبها و هدوئها و هي تنام على إرث هائل لمقولات الفن ، هذه الأجواء جعلتني أعود لصورة الذوق الجمالي فلسفة  تستمد قيمتها من الذات
في جوِّ ربيعي جميل،يعبق بأريج الحرف الأصيل،افتتح اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى موسمه الثقافي في أصبوحة هذا اليوم من الثالث عشر أكتوبر(13 - 10-2018م ) بدار الشباب يحياوي بن مالك .
بعد الاستماع الى آيات بينات من الذكر الحكيم ،و النشيد الوطني،و الترحيب بالحاضرين،وقف الجميع لقراءة الفاتحة ترحما على فقيد الاتحاد الشاع
اتحاد الكتاب الجزائريين فرع سيدي عيسى يفتتح موسمه الثقافي
صورة تذكارية لمنحضر الافتتاح
أنا و الآخر
بقلم : حفصة موساوي
كل الأعاجيب تجتمع في مجتمعي ، كل المتناقضات تتلاقى ...
نربي أبناءنا على نبذ الآخر على إقصائه، و عندما يكبر أبناؤنا ندفعهم لاحتضان الآخر، تناقضات لن تفهموها، لكن سأسعى لترجمتها، لكم أن تقولوا تفسيرا؛ غير أنه تفسير على حسب رؤيتي و فهمي، لن أجبركم على تصديقي:
في المدرسة نقول للفتاة ابتعدي عنه لا تجلسي بجانبه لا تلعبي مع
أنا و الآخر
الآخر هو أنا مع اختلاف بسيط
للحرية عيون مغمضة
بقلم : د. محمد سعيد المخلافي
هاقد صرت الآن حراً أتحسس جناحاي بمنقار عظمي بارد أجد لمسيسه الحساس إستحلاء أفتقدته طيلة سنوات إسترقاقي مع تلك الأنامل اللحمية اللدنة الدافئة
...أخيراً سأعيش حراً مثلما تمنيت ولن أعود ابداً مستلباً خاضعاً لقوانين الطبيعة البشرية ولتلك الأباطيل الرائجة في من كنت إلى ماقبل دقائق معدودة معدوداً قسراً في عدادهم
لكن هيهات
بلا دبابة..فرنسا تحتل الجزائر؟؟
الدكتور : وليد بوعديلة
- بلا دبابة ... فرنسا تحتل الجزائر؟؟-

وليد بوعديلة
قد يكون عنوان هذه الورقة مستفزا لكل جزائري ،وطني، حر، نوفمبري، لكن بعد تتبع فكرتنا قد يعيد معنا ما قلناه، وربما أصابه القولون العصبي أيضا، او قد يدخل في دوامة كبيرة من الأسئلة المحرقةـ التي تتعب الذهن و الجسد.
ونحن نقصد باحتلال فرنسا للجزائر معنى الاحتلال الثقاف
بلا دبابة..فرنسا تحتل الجزائر؟؟
وليد بوعديلة
لنكتة المصطلح والمفهوم:
والنكتة أو ما اصطلح بعض الباحثين على تسميتها الحكاية المرحة ، يرى مصطفى يعلى أن النادرة المعروفة في الأدب الكتابي وفي التراث الأدبي العربي بخاصة لا تختلف عن الحكاية المرحة أو النكتة إلا اختلافا باهتا لا يعتد به، من ذلك أن النوادر تتركز على شخصيات نوعية ساخرة ومسخور منها كالبخلاء والحمقى والمغفلين وا
نداء إلى أدباء الجزائر
الأديب : الطاهر يحياوي
إلى الرائعين من أدباء الوطن وشعرائه وكتابه.
اعيد رفع نداء المحبة والوحدة والإخاءالى كل ادباء الجزائر والثقافة الجزائرية وابداعها وهما يمران بخطرلاريب فيه في وضع متازم مشتت غير قادر على مواجهة التحديات الكبرى لحاضرناالذي يتطلب تظافر اراداتنا وجهودنا للتحدي ورفع علامة التميز الادبية الجزائرية امام العالم كله فنحن في حاض
نداء إلى أدباء الجزائر
الأديب الطاهر يحياوي

عام 1928 استطاع العالم الاسكتلندي الكسندر فلمنج أن يشتق من العفن أول مضاد حيوي وهو البنسلين. لكن أحدا لم يستطع إلي يومنا أن يشتق شيئا مفيدا من العفن الثقافي المخيم على رؤوس من تساءلوا: الفنان جميل راتب مسلم أم مسيحي؟ عفن عقلي لا يشتق منه شيئ مفيد إلا لو كان" مضاد وطني" يحقن به الفكر لتجزئة وتقسيم الوطن والفن والعلم والبشر وال
ديــن الــفــنـــان جــمــيــل راتــــب
أحمد الخميسي. قاص وكاتب مصري

عن الشاعر عاشور بوكلوة...أو فدائي الثقافة الجزائرية
قلم :وليد بوعديلة

الشاعر عاشور بوكلوة

تحتاج الجزائر لانجاز محطات لتأمل منجزات رجالها والاحتفاء بهم وقول كلمات الشكر لتضحياتهم الجليلة، لأجل رفع الشأن الوطني بكل جمالياته وخصوصياته الفنية و الأدبية والفكرية عربيا وعلميا، وهنا نتذكر نصوص وأفعال الش
عن عاشور بوكلوة..فدائي الثقافة الجزائرية
صورة عاشور بوكلوة
الصحراء /رحلة إلى الهقار
بقلم : الأستاذ إبراهيم مشارة


من يذهب إلى الصحراء مرة يعاوده الحنين بالرجوع مرة أخرى فالأشياء المقفرة في السطح هي أشياء غنية في العمق.
إ.م
قال الخسين ونحن نستعد لمغادرة مدينة تمنراست بسيارته رباعية الدفع سنصل إلى الأسكرام بعد ست ساعات وسيكون لك ما تشاهده.
الحسين رجل من الطوارق يلفظ الحاء خاء مكتهل في الخمسين ملثم بلباس الطوارق الأزرق عادة
الصحراء /رحلة إلى الهقار
إبراهيم مشارة
كشف النقاب عن مصاير الموجودات
موضوع : ابراهيم امين مؤمن

كشف النقاب عن مصاير الموجودات
ملحوظة : هذا مقال فلسفى كتبته من فكرى الخاص ، ولم يقع بين يدي اى كتاب او مرجع او مقال تكلم عن المصير.
كتب بتاريخ 23-9-2018.

المصيردائماً هو نهاية لكل بداية للموجودات والمجعولات ، ونستطيع أن نري ملامح هذا المصير مِن مُعطيات خواص البدايات.و
كشف النقاب عن مصاير الموجودات
ابراهيم امين مؤمن
 
1 2 3 4 5 6 7 8 
 
أخبار سريعة

رابح بلطرش وحديث للاذعة الثقافية موعد للنقاش

موعد للنقاش الاعداد : رشيد صالحي

مواضيع سابقة
ندوة وطنية بعنوان معركة باريس حلقة مشرقة من ثورة التحرير الجزائرية
بقلم : عبد الرحمن جرفاوي
ندوة وطنية بعنوان معركة باريس حلقة مشرقة من ثورة التحرير الجزائرية


قراءة أدبية في رواية { رياح القدر }
الشاعرة : سليمة مليزي
قراءة أدبية في رواية { رياح القدر }


الشاعرة اللبنانية نور جعفر حيدر تستلم جائزة سعيد فياض للإبداع الشعري في دورتها ال15
عن : أصوات الشمال
الشاعرة اللبنانية نور جعفر حيدر تستلم جائزة سعيد فياض للإبداع الشعري في دورتها ال15


نحن والدراسات الثقافية
الدكتور : وليد بوعديلة
نحن والدراسات الثقافية


تحْتَ وَطأةِ المَآسِي..تمُوتُ الأحْلاَمُ..!! /الحلقة الثاني..02
بقلم : محمد الصغير داسه
               تحْتَ وَطأةِ المَآسِي..تمُوتُ الأحْلاَمُ..!!          /الحلقة الثاني..02


نظرة إلى المرأة.
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء).
                                                نظرة إلى المرأة.


قد زارني طيف الحبيب
بقلم : رشيدة بوخشة
قد  زارني طيف الحبيب


الذوق الجمالي فلسفة تستمد قيمتها من الذات
بقلم : أ/ فضيلة عبدالكريم
الذوق الجمالي فلسفة  تستمد قيمتها من الذات


إنّ كيدكنّ عظيم.
بقلم : علاء الأديب
إنّ كيدكنّ عظيم.


البسكري الذي قتله فضوله
موضوع : الأستاذ الطاهر جمعي
البسكري الذي قتله فضوله




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com