أصوات الشمال
الثلاثاء 27 شعبان 1438هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * اصداء من لقاء القصة بتلمسان   * أخطاء في كتاب التاريخ للسنة الثانية ثانوي   * الدكتور محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة من قسم اللغة العربية بجامعة عنابة يُحلل قضايا تعليمية اللغة العربية في كتاب جديد   * المجاهد المهمّش ورفيق العلماء : الخيّاط سي المبروك شريفي شفاه الله   * اعتذار لقريش ووكلائها عن ( غزوة بدر)   * انطباعات عائد من عاصمة الزيانيين   * الملتقى الوطني للقصة القصيرة بتلمسان   * مفهوم فلسفة الفن وعلم الجمال عند نيتشه   * (( صورة الأب/ الوطن في ديوان" إنِّي قد مَسَّني الضُرُّ")) للشاعر الجزائري محمد مبسوط   * نحو انتاج مشروع ثقافي وطني فلسطيني   * تساؤل بقلم :حفيظة طعام   * الشاعرة (( صورايا إينال )) ودهشة القصيدة الفنية    * قطوف من ملتقى القصة بتلمسان *** **** عميد وجهاء الملتقى ...شيخ الاطايب .. الاديب الكبير بشير خلف .   * حرف   * - المقامة الإبراهيميّة    * الكائن: جلجارا.   * محمّـــــــــــــــــد ...   *  لإكليل "البنفسج" اشتياق.   * تلمسان تروي للقصاصين حكاياها   * إعلان نتائج الدور الثاني للمرحلة الأولى لمسابقة شاعر العرب 2017    أرسل مشاركتك
في طبعته الأولى لسنة 1434هـ -2013 م ظهر الكتاب بحلة أنيقة في مجلد ضخم ضمّ بين دفتيه 500 صفحة مضافا إليها أربع صفحات للفهارس .
مضمون الكتاب يتمثل في نشر وثائق تاريخية مصورة عن الأصل بخطوط أصحابها لوضعها أمام الباحث وجها لوجه بغية الاستفادة منها مباشرة و استنطاق ما فيها من مدلولات تاريخية و أدبية و علمية .
إنّ أكثر هذه الوثائق التا
هواري بومدين و رفاق السلاح
بقلم : بلقاسم بن عبد الله
أول مقال مطول بثته وكالة الأنباء الجزائرية صبيحة يوم الأربعاء 27 ديسمبر 1978 مباشرة بعد الإعلان الرسمي عن وفاة الرئيس المرحوم هواري بومدين. وقد شرعت في كتابته قبيل أسبوع ، بعد أن تكرر الخبر التلفزيوني الرتيب: حالته مستقرة و العلاج يتواصل.. من هنا بدأت في التفكير الجدي، بعد أن استيقظ بداخلي وحش الحاسة السابعة التي تلازم عادة الصحفي
إذا نودي للجمال من يوم كذا
الشاعر : بغداد سايح
مـــــاذا أقــــولُ لــتُـونُـس الــخـضـراءِ
و الـحُـسنُ يـقـطعُ ألـسُـنَ الـشُّعَراءِ؟

أ أقــــولُ شِــعــراً أمْ أقــــولُ تـركـتُـهُ
لـجـمـيلةٍ شُـغِـفَـتْ بــهـا أعـضـائـي؟

هــــيَ تُــونُــسٌ قـلـبـي تـفـتّـحَ وردةً
كـالـثـلـجِ ذابَ حـنـيـنُـهُ فــــي الــمـاءِ

هـــيَ تــونُـس
صدى الأقلام: وداعا بوشموخة
بقلم : عبد الرزاق بوكبة
تتقدم أسرة فضاء "صدى الأقلام" للمسرح الوطني الجزائري بتعازيها العميقة لأسرة الكاتب الراحل عمر بوشموخة، ولكل من صادقه وأحبه، راجية من الله واسع العفو والرحمة والغفران أن يرزقهم جميل الصبر والسلوان، وأن يشمله برحمته وعفوه ومغفرته.
إن العزيز عمر مثال للكاتب الشغوف بالكتابة والفن في صمت وهدوء، لا يؤذي ولا يبتذل ولا يتعدى طموح ا
صدر مؤخرا للشاعر عبابسة حسان المجموعة الثالثة التي حملت عنوان
مواشم الغاردوشكا و الصبار
المجموعة من الحجم المتوسط و تقع في 86صفحة
تنوعت القصائد بين الوطنيات و الغاطفي و السياسي
الخليفة ومسرحية (الخراتيت)
بقلم : العقيد بن دحو/ ادرار / الجزائر
صورة الإيقونة الجزائرية الملك او نصف الإله , محفوفا بكل الأبطال في السياسة والإعلام والرياضة يحسدها عليه العديد من كان يحسب نفسه بؤرة التوهج الإعلامي ,منه وعن طريقه وإليه تنطلق الأضواء الإعلامية الخفيفة والثقيلة ومنه تعود.العديد من كان يحسب نفسه مركز ثقل المشهد (...) ,وفاز بإكليل غار وآس,ودرع وسهام هرقل المجنحة في المجد والشهرة يح
هكذا يكون المجد حقا.. كلمة وداع للدكتور أبي القاسم سعد الله
بقلم : الدكتور الطيب برغوث/لسننيـة لآفـاق
تلقت " مؤسسة السننية للدراسات الحضارية " كما تلقى الجزائريون عامة والنخبة المثقفة منهم خاصة ، نبأ وفاة شيخ المؤرخين الجزائريين الأستاذ الدكتور أبي القاسم سعد الله رحمه الله رحمة واسعة ، وأسكنه الفردوس الأعلى من جنته مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا ، فحزن أعضاؤها كثيرا على ما انقطع بوفاته من علم ومعرفة و
دار الثقافة بأم البواقي تخلد أبا القاسم سعد الله بأيام أدبية نهاية السنة
تستعد دار الثقافة بولاية أم البواقي لتنظيم أيام أدبية حول الأديب المؤرخ الراحل ابي القاسم سعدالله أيام 29،30 و 31 من الشهر الجاري تحت الرعاية السامية لمعالي وزيرة الثقافةو إشراف السيد والي ولاية أم البواقي و ذلك في إطار نشاطات دار الثقافة و الفنية ، الأي
جيل الشباب هو الأمل المرتجى لكل الشعوب
السيد : العميد المتقاعد برهان إبراهيم كريم
جيل الشباب هو الأمل المرتجى لكل الشعوب
الشباب تيار دافق وطاقة متقدة, وقوة وجموح واندفاع وطموح, وعزم لا يلين ولا يهدأ ولا يستكين. والدماء المتدفقة في المجتمع كما تتدفق الدماء في حسم الإنسان لتمده بالطاقة الضرورية للحياة. وتجد لدى الشباب: قبولهم السريع لكل جديد. و مسارعتهم لتحصيل كل جديد تطلعوا إليه. وتضحيتهم با

أوشام مــاري على جداريـة جبــران

هـَذيْ الحبيبةُ لمْ تكـنْ تهوَاكَا...فلـمَ اتخذت إلــى العتاب مـداكا.؟

ولِمَ اهتديتَ الى الضلالَـة عاشقًـا...أظننتَ نفسَـكَ نَاسِكًـا ومَلاكـَا..؟

هََذيْ الأميـرةُ..والجميلةُ..لي أنَـا...قالتْ أحُبّكَ...يَا أنَا أهوَاكا

قالتْ أحبّـُك ..والقصائدُ ليْ أنـا...مَنْ
المشرية
بقلم : محمد عبد الله
هنالك شاب ترعرع في رحاب القرءان وارتفع صوته الحنون في علياء السماء ، شاب هو من خيرة قراء القرءان الكريم ، هو الشيخ المقرىء :رشيد جبار ، ولد في قرية التواجر التابعة لولاية النعامة ، وحفظ القرءان الكريم من تلقاء ابيه الشيخ جبار بالقاسم وهو في سن الثالثة عشر ، ثم انتقل الى احكام التلاوة والتجويد في سن الرابعة عشر.
الشيخ جبار رشيد
 
84 85 86 87 88 89 90 91 
 
ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1438هـ - 2017م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com