أصوات الشمال
الثلاثاء 28 رجب 1438هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * صوب بحر المعاني، قصص تختصر الضّياع. قراءة في المجموعة القصصية "صوب البحر" للقاص والمترجم "بوداود عميّر".   * غَابَتْ رِحَابُ    * هنيئا لكَ الطعنات    * حتى في دول الغرب مع كل انتخابات جديدة.. "تعود حليمة لعادتها القديمة"   * قُبْلَةُ الْحَيَاةْ   * قراءة نقدية تأملية في قصيدة (ماذا أسميك،، ؟) للشاعرة جميلة سلامة – بقلم الشاعر الجزائري ياسين عرعار   * حيز من التواصل على درب الابداع و الشعر بين الضيوف من المبدعين العرب و الأجانب   * حسن السير والسلوك    * حوار مع أحمد قابة الناشط في جمعية جسور مدينة الشريعة ولاية تبسة   * حديث القضبان إصدار أكاديمي للإعلامية والأديبة زهرة بوسكين   * من يبني الجزائر ؟   * بين البارصا والريال ضاع العقل وحلّ الخَبال   * شهادة وفاة العربر   * عن الاهداف و اليات تحقيقها ..؟   * ماذا يعني صمت القبور..؟   * بين افتزاز واعتزاز..   * أباريقُ ندىً   * إلا أنا و حروفي   * جمالية الشعر المعاصر   * اقتصاديات التعليم... بين المفهوم والأبعاد     أرسل مشاركتك
قلبي عليك يا (بلدي)
بقلم : فاطمة الزهراء بولعراس
نحتاج ألى كثير من الصّبر والأناة كي نكتب عن الوطن كما نحتاج إلى الهدوء والتفكير العميق لأن إلقاء الكلام على عواهنه يسئ إلينا وإلى وطننا ويضرّنا ويضر أوطاننا التي هي أصلا تعيش المعاناة والتخلف لأسباب منا وأسباب من التاريخ وحتى الجغرافيا.
ينبغي ألا يكون كلامنا مجرد رد فعل لمواقف استفزتنا أو آراء صدمتنا إذا كنا مبدئيا قد قبلنا
قلبي عليك يا (بلدي)
فاطمة الزهراء بولعراس
بين الحُلم والحِلم
بقلم : باينين الحاج
حدثني أحدهم وكلّه فخر واعتزاز أنّه تعلّق بمعلّمه أشدّ تعلّق ، حدث ذلك عندما كان طفلا وسيما يعانق أحلامه ليلا ليرسمها في خياله نهارا ويرويها لأقرانه في كل سانحة ، ويذكرها لأمّه كلّ فاتحة ، يقول إنّ المدرسة كانت جنّته إذ تعطيه ما يفقده في البيت ، وتقيه بوائق الشارع ، ففيها العلـــم والأدب والتــاريخ والترفيــه والأصحاب وا بين الحُلم والحِلم

تحت شعار مواصلة و إستمرارية
المكتب الدائري لجمعية اقرأ بمتليلي الشعانبة ولاية غرداية يحي فعاليات اليوم العربي لمحو الأمية 08 جانفي لسنة 2017 .
على غرار باقي الجهات من القطر الجزائري أحيت أسرة جمعية اقرأ المكتب الدائري لمدينة متليلي الشعانبة فعاليات اليوم العربي لمحو الأمية المصادف ليوم 08 جانفي من كل سنة لهاته السنة 201
تحت شعار مواصلة و إستمرارية حفل إحياء اليوم العربي لمحو الأمية بمتليلي
صورة الملعلمات و المتمدرسات
من كواليس ملتقى الجمعيّة الخلدونيّة الرّابع عشر ( 14 )
(الأديب الشهيد أحمد رضا حوحو ):
بقلم : عبد الله لالي
كان لنا لقاء في دار المعلّم مع بعض الأساتذة الذين وصلوا قبل بدء الملتقى بليلة :( 23 /12 / 2016 م ):
- الدّكتور عبد القادر العربي
- الأستاذة فتيحة بولعرابي والأستاذة المرافقة لها ( فلتعذرني لم أحفظ اسمها )
- وكان لي
من كواليس ملتقى الجمعيّة الخلدونيّة الرّابع عشر ( 14 ) (الأديب الشهيد
مشهد عام من الملتقى

أوهام الحقيقة وأرباح الحروب
خلال الخمسين سنة القادمة، يتوقع أن تتجاوز أرباح المؤسسات الإعلامية المشتغلة بحروب الطائفية المذهبية، التريليون دولار، وهي المدة الزمنية التي يتوقع أن يقضيها المسلمون في حروبهم الشرسة بمبررات تاويلية دينية وتاريخية، انطلاقا من خضوعهم التام لتقارير وتوجيهات أباطرة صناع الإعلام وفلاسفتهم
المذهبية الطائفية تنعش اقتصاديات الإعلام
صدور المجموعة القصصيّة ( تجاعيد آسرة )
للقاص محمّد الكامل بن زيد
بقلم: عبد الحليم صيد
عن دار علي بن زيد للطباعة والنّشر بسكرة – الجزائر – وفي طبعتها الأولى سنة 2016 م صدرت المجموعة القصصيّة " تجاعيد آسرة " للقاص والرّوائي محمّد الكامل بن زيد.
المجموعة القصصيّة مصدّرة بإهداء من المؤلّف إلى أولاده الأعزّاء الذين عبّر
صدور المجموعة القصصيّة ( تجاعيد آسرة )  للقاص محمّد الكامل بن زيد
غلاف المجموعة
تعززت المكتبة الجزائرية، والعربية، بإصدار جديد للباحث الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقــة،الذي يعد أحد الأقلام الجزائرية الغزيرة في العطاء العلمي،و يعمل أستاذاً في قسم اللغة العربية،وكلية الآداب بجامعة عنابة الجزائرية، جاء الكتاب بعنوان: «مباحث ومساءلات في الأدب المعاصر»،ويقع في: (288) صفحة من القطع المتوسط،وبإخراج جم     الدكتور محمد سيف الإسلام بـوفـلاقـة من قسم اللغة العربية  جامعة عن
صورة غلاف كتاب الدكتور سيف الإسلام بوفلاقة
أوضح الدلائل على وجوب إصلاح الزوايا ببلاد القبائل، مشروع ثقافي طرحه الإمام محمد بن سعيد ابن زكري الزواوي في أوائل القرن العشرين، والهدف كان تغيير صورة التعليم التقليدي في المدارس والمعاهد الجزائرية عامة، و في بلاد زواوة خاصة.
وقد كان لمساهمة النخب الجزائرية، في اعادة تقييم الوضع المكتشف تحت مظلة الاصلاح وتوابعه هي دعوة للإ
عودة أول مشروع لإصلاح التعليم في الجزائر
فاصل ونواصل
بقلم : باينين الحاج
حين تغرب شمس سنة وتتوارى خلف أحداث جمّة ومحطّات مهمّة على مستويات كثيرة تخصّ الشخص نفسه أو الوطن أو العالم ، فجدير بالذكر أن نطرح هكذا وقفات لتكون لحظة تفكّر ومراجعة للذات والنفس من أجل استئناف الحياة المشرقة مع بزوغ فجر سنة جديدة مهما كان تأريخها مع خصوصية كل مجتمع ، ذلك يحتاج حقيقة استراحة محارب ، وتأملّ شاب يافع قادم إلى ا فاصل ونواصل
في الوقت الذي رُزئت فيه أمتنا الإسلامية في هذه الآونة الأخيرة بفقد كوكبة من علمائها وفضلائها، ووفاة نخبة من فقهائها ونبلائها، فما إن كفكفت الأمة دموعها، ولملمت ضلوعها على فقد طودٍ منهم، حتى رُزئت بفقد آخر في انفراطٍ لعقد متلألئ وضاء، وتناثر لحباته المتناسقة ، الواحدة تلو الاخرى، فبفقداننا لشيخ مؤرخي الجزائر الدكتور ابو القاس بفهم بن عاشور وورع قطب واستفهامات محمود، يرحل الدكتور محمد الشريف قاهر
الفقيه الأديب الموسوعي محمد الشريف قاهر
هي الجزائر ، بلادي التي أسكنتها سويداء الفؤاد ،كلما ذكرت هتف الكل : تحيا .. لكن الفرح ظل مقتضبا ، فالمفسدون كثر ،وهم يجتهدون أكثر مما نجتهد في الحب والبناء ، هم يريدون ان يدنسوا بياضها الناصع بجشعهم غير المحدود يريدون أن يبدلوا ربيعها الأخضر بخريف يمارسون فيه شذوذهم ، يريدون أن يعصروا من حمرة وجنتيها نبيذا يغسلون به طمثهم..لكنا أب ما جمعته يد الله....لا تفرقه يد الشيطان.
ساعد بولعواد
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 
 
أخبار سريعة

حصة رؤى

الدكتور عبدالله حمادي الأستاذ مبروك دريدي الأستاذ بلقاسم عيساني

حصة رؤى

مواضيع سابقة
النسخة المغاربية لربيع الطفل بالكاف
بقلم : شمس الدين العوني


مع الشاعر الجزائري رضا ديداني
حاوره : محمد بوذيبـــــة
مع الشاعر الجزائري رضا ديداني


وينُنْ ؟ (1)
بقلم : شعر: محمد جربوعة
وينُنْ ؟ (1)


في معنى اللغة.. عن حياتها
بقلم : الطيب طهوري
في معنى اللغة.. عن حياتها


من المستحيل
بقلم : نصيرة عمارة
من المستحيل


تراتيل.. لحظات اختفاء الابتسامة..!
بقلم : محمد الصغير داسه
                   تراتيل.. لحظات اختفاء الابتسامة..!


و أبتاه
بقلم : فضيل وردية
و أبتاه


إصدار جديد / عطر التراب
بقلم : بختي ضيف الله(المعتزبالله)
إصدار جديد / عطر التراب


قسنطينة...نت.
بقلم : ساعد بولعواد
قسنطينة...نت.


النورانية والشهوانية جماليات الاستدعاء في نص ( بأي توق أهمسك؟!) للشاعرة السورية إباء الخطيب.
بقلم : الناقد محمد العثمان
النورانية والشهوانية جماليات الاستدعاء في نص ( بأي توق أهمسك؟!) للشاعرة السورية إباء الخطيب.




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1438هـ - 2017م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com