أصوات الشمال
الاثنين 28 جمادى الثاني 1438هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * خرافية الوجود...   * لو....   * دموع الشوق للإله تئن وتذرف   * المتردّم    * موت فراشة   * الحملات الانتخابية..بين فضائح الاختلاس وبرامج الإفلاس!   * دروب الغياب للشاعر التونسي جمال قصودة..    * حوار مع الأديبة فاكية صباحي   * طَرِيحَ الْهَوَى    * الأماني الدافئة   * في اليوم العالمي للسعادة    *  تجلّيات الكتابة في حضرة النّصّ   *  فراغ مكتظ برموز الوجود ...؟؟    * وقّع كتابه "سي الطيب الوطني.." ناصر بوضياف ضيف بلدية تكوت بباتنة   * رسالة إلى صاحب "العمامة" حاكم الشارقة سلطان القاسمي   * شعرية الإهداء في ديوان    * ق.ق.ج متنوعة   * قبر قصائدي   * حوار مع الكاتب والناقد "قلولي بن ساعد"    * قِنديلُ مَكّةَ    أرسل مشاركتك
هي الجزائر ، بلادي التي أسكنتها سويداء الفؤاد ،كلما ذكرت هتف الكل : تحيا .. لكن الفرح ظل مقتضبا ، فالمفسدون كثر ،وهم يجتهدون أكثر مما نجتهد في الحب والبناء ، هم يريدون ان يدنسوا بياضها الناصع بجشعهم غير المحدود يريدون أن يبدلوا ربيعها الأخضر بخريف يمارسون فيه شذوذهم ، يريدون أن يعصروا من حمرة وجنتيها نبيذا يغسلون به طمثهم..لكنا أب ما جمعته يد الله....لا تفرقه يد الشيطان.
ساعد بولعواد
مراقي الرّوح
بقلم : مادونا عسكر/ لبنان


"غالباً لا أفي بالصّمتْ"
يبوح الصّوت بشوقه الوافر المنسكبِ من عبير عينيه.
يصمت ليقترب. يصمت ليتهيّأ للّقاء. يصمت ليأتي.
يصمت ليقبلَ مع آخر ورقة تذرفها شجرة منفيّة في آخر خريف.
يجيءُ مع آخر زنبقة تودّع آخر ربيع.
ليوافيَ خواتم ليلٍ يحاكي ما بقي من زمن فجرٍ ينهل من سواقٍ ظمآنة إلى الحياة.
يحضرُ ومعه ياس
مراقي الرّوح
مناجاة لليلة فقدتك فيها اشتقتُ إليك أبي
بقلم : فاطمة الزهراء بولعراس
في ليلة الواحد والثلاثين من ديسمبر عام2000
انتقل إلى رحمة الله تعالى والدي الحاج علي بولعراس قبل منتصف الليل بقليل
ودفن يوم الأول من جانفي 2001
رحمه الله رحمة واسعة وجعله من أهل النعيم المقيم
مناجاة لليلة فقدتك فيها
اشتقتُ إليك أبي

في كل عام يحتفل العالم في جنون
بسنة قادمة
يفرحون يمرحون يصرخون
مناجاة لليلة فقدتك فيها اشتقتُ إليك أبي
عام ينتهي .. وعام يبدأ .. و وقفة تأمل و أمل

فواد الكنجي

في هذه اللحظات ..
عام ينتهي .. و عام يبدأ ..
عام أخر ينقضي .. يضاف إلى عمرنا، ولحظة تأمل توقفنا في هذا الفاصل الحاسم من لحظات الزمن الذي يمضي من حياتنا مسرعا بإحداثه ويومياته وساعاته ولحظاته .. يمضي تاركا خلفه سنوات عمرنا.. وما مضى من زمن عم
عام ينتهي .. وعام يبدأ .. و وقفة تأمل و أمل
فواد الكنجي
بن خدة يعود من منبر الجامعة
بقلم : يوسف سليماني
وقد تضمن الكتاب ثلاثون دراسة، لعدد من الباحثين والمتخصصين في الدراسات الاجتماعية المتنوعة، وهي التي قدمت خلال الملتقى، عملت على اقامة مقاربة منهجية وعلمية مع الشخصية التاريخية لبن يوسف بن خدة، والظروف التاريخية التي احاطة بهذه الشخصية، وبالتحديد الفترة الزمنية الممتدة من سنة 1920 سنة ميلاد بن يوسف بن خدة، وسنة 2003 سنة وفاة بن خد بن خدة يعود من منبر الجامعة
سحر الأمكنة
بقلم : باينين حاج
لا تزال الأمكنة بعطرها وفية كما عهدتها في فضاء الطفولة والصبى ، فكلّما شدّني الحنين إلى حضن الطبيعة الساحرة الخلاّبة في تقدير ذاتي وعيوني التي تراها بإجلال واشتياق لاعتبارات كثيرة أهمها أنّها أول ما انفتحت عليها وهي ترتمي إلى بحر الحياة ، أقول ذلك وأنا أعاود الكرّة في الركون إلى صمت الطبيعة من وراء السفح المتكئ وراء بيتنا ا سحر الأمكنة
صدر حديثا عن وزارة الإعلام بدولة الكويت العدد الجديد رقم: 697 من المجلة الشهرية الثقافية «العربي»،والخاص بشهر ربيع الأول 1438هـ،ديسمبر2016م، والتي يرأس تحريرها الدكتور عادل سالم العبد الجادر، حيث كتب في حديث الشهر مساهمة بعنوان:«أحزان ذاكرة مخذولة»،أشار فيها في البداية إلى رحيل الأديب والباحث المعروف فاروق شوشة عن الدنيا،بعد الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة يكتب عن   مـجلة«العربي»تحتفي باليوم ا
صورة مجلة العربي العدد الخاص بديسمبر2016م

فجعت الامة الإسلامية بمجازر حلب التي ارتكبها بلا حياء ولا خجل عرب و"مسلمون" بمساعدة قراصنة حاقدين و فيالق دول الغرب المجرمين جيوش ابي لهب و حمالة الحطب، على مرأى من العالم عموماً والعالم الغربي الذي يدّعي – زوراً وبهتاناً – رعاية حقوق الإنسان دون تمييز في لون أو عرق أو دين، فاكتفوا كعادتهم في مثل هذه الأحداث بالإدانة والإن
  مأساة حلب .. تَصفع حكام العرب و تُعري المنتظم الدولي من حَمالة الحَط
ألف مبروك جديد الإصدارات لأبناء متليلي الشعانبة
بقلم : الاستاذ بامون الحاج نورالدين

ألف مبروك جديد الإصدارات لأبناء متليلي الشعانبة
الشعانبة فخامة الإسم تكفي شعار أبناء متليلي قلعة الثوار المدينة الأم
مؤلف جديد يعزز رفوف مكتابات الثرات و الموروث الثقافي عامة و قطاع النسيج خاصة بجديد الإصدارات لأبناء متليلي الشعانبة بولاية غرداية بالجنوب الجزائري نهاية 2016 للباحث مختار شنينة. بعنوان زربية الشعانب
 ألف مبروك جديد الإصدارات لأبناء متليلي الشعانبة
صورة المؤلف
المنظومة التربوية مرة أخرى
بقلم : الأستاذ : بوسماحة مويسي
مرة أخرى يثيرني ما يحدث للمنظومة التربوية ، و مرة أخرى أكتشف حجم الدمار الذي لحق بها ، بعد أكثر من عشرين سنة قضاها السيد بن بوزيد على رأس وزارة التربية ، عرفت المنظومة حلال هذه الفترة أسوء مرحلة تاريخية لها ،اذ تسلق المراتب التربوية و الادارية أضعف خلق الله ،ان على مستوى الادارات الولائية أو الادارة المركزية ، أناس لا تتوفر فيه المنظومة التربوية مرة أخرى
الأستاذ : بوسماحة مويسي
اللغة العربية (صاحبة الجلالة) ولا عرش لها
بقلم : فاطمة الزهراء بولعراس
اللغة العربية (صاحبة الجلالة) ولا عرش لها
كانت اللغة العربية ولا تزال لغة الفصاحة والخطابة والشعر والتاثير البليغ في نفس السامع، والأهم أنها كانت ولا تزال لغة القرآن الذي حافظ عليها وأعلى من شأنها وهو يتلى آناء الليل وأطراف النهار.لكن العرب الناطقين بها تعرضوا للأنواء والأدواء التي أرهقتهم و غيرتهم وجعلتهم غير قادرين على ال
اللغة العربية (صاحبة الجلالة) ولا عرش لها
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 
 
أخبار سريعة

بملتقى الإتحاف الأدبي هذه الأيام

فضيلة عبدالكريم
مواضيع سابقة
الشرطة في خدمة المواطن؟
بقلم : علجية عيش
الشرطة في خدمة المواطن؟


ومضات..
بقلم : بختي ضيف الله(المعتزبالله)
ومضات..


خواطر في النّقد ..
بقلم : عبد الله لالي
خواطر في النّقد ..


عمريّة
بقلم : مويسي بن يوسف
عمريّة


أمَا آنَ للغربَانِ أنْ ترْحَل...؟!
بقلم : محمد الصغير داسه
أمَا آنَ للغربَانِ أنْ ترْحَل...؟!


قصص قصيرة جدًا/ تَصريحٌ
بقلم : القاص / رائد الحسْن
قصص قصيرة جدًا/ تَصريحٌ


رجل الريح
بقلم : غنية بن شوش(النورسة البيضاء)
رجل الريح


من يخلفك ياخليفي ؟
بقلم : البشير بوكثير
من يخلفك ياخليفي ؟


القدرات الإعلامية للثورة خلال مفاوضات ايفيان
بقلم : كهينة الوزاني
القدرات الإعلامية للثورة خلال مفاوضات ايفيان


اغتيال الفلسفة
بقلم : حسيبة طاهر
اغتيال الفلسفة




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1438هـ - 2017م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com