أصوات الشمال
الأربعاء 5 ربيع الثاني 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * مثل الروح لا تُرى   * اليلة   * في وداع المربية المرحومة أميرة قرمان - حصري    * سطوة العشق في اغتيال الورد   * ما يمكن لرواية أن تفعله بك   * اتحاد كتاب بسكرة يوقّع: لقاء ثقافي مع النّاقد والدّبلوماسي إبراهيم رمّاني   * الدّراسات الثّقافية ..والنّقد الثّقافي بين..مالك بن نبي والغذّامي..   * فلسطينيون: لا نريد شيئا سوى أن نحظى بفرصة العيش في سلام   * ملامح من ديوان مزيدا من الحب للشاعر عبد العلي مزغيش   *  احتفاءٌ بعالم...مآثرٌ تُنشر، ومفاخرٌ تُذكر   * عنترة العبسي   * جامعة باتنة تـحتـــفي بالشاعر عثمان لوصيف في ندوة علمية متميزة   * مثقفون يناقشون أزمة تسويق الكتاب في الجزائر و آفاقه   * مغفرة   * اختتام مهرجان المسرح الفكاهي بالمدية...تابلاط تفتك جائزة العنقود الذهبي    * رحيل القاصة العراقية ديزي الأمير بعيدا عن بلدها الذي تحبّ   * المسابقة الوطنية للرواية القصيرة   * انطلاق الطبعة 12 للمهرجان الوطني للمسرح الفكاهي   *  وَيْرْحَلُ..سِي لَخْضَر خِليْفَاتِي مُكَبِّرًا./والشُّهَدَاءُ ..لاَيَمُوتُونَ..!! / الحلقة:01   * حفريات أثرية جديدة تؤكد : ثاني تواجد بشري في العالم كان في شرق الجزائر    أرسل مشاركتك
اتحاد كتاب بسكرة يوقّع: لقاء ثقافي مع النّاقد والدّبلوماسي إبراهيم رمّاني
اتحاد كتاب بسكرة يوقّع: لقاء ثقافي مع النّاقد والدّبلوماسي إبراهيم رمّاني اتحاد كتاب بسكرة يوقّع:
لقاء ثقافي مع النّاقد والدّبلوماسي إبراهيم رمّاني
بقلم: عبد الله لالي
فعّل اتحاد الكتّاب الجزائريين الحدث الثقافي يوم السَّبت الثامن من ديسمبر الماضي ، بإقامة لقاء ثقافي نوعي مع الناقد والدّبلوماسي الجزائري المعروف الدّكتور إبراهيم رمّاني ، وذلك بقاعة ( دار الثقافة أحمد رضا حوحو ) بسكرة.
أدار مقاليد اللّقاء الثقافي ؛ الإعلامي البارز بإذاعة ال...
فلسطينيون: لا نريد شيئا سوى أن نحظى بفرصة العيش في سلام
فلسطينيون: لا نريد شيئا سوى أن نحظى بفرصة العيش في سلام جدد فلسطينيون محتجزون في ولاية تمنراست مناشدتهم السلطات العليا في البلاد بما فيها منظمات حقوق الإنسان بقيادة فاروق قسنطيني بالتدخل و مد لهم يد المساعدة لرفع عنهم ما لحقهم من غبن و ظلم و تعسف، و هم يعيشون في البرد ليلا و هذا منذ ما يزيد عن شهرين، في منطقة تنعدم فيها وسائل العيش و العلاج، و قال مصادر مطلع أن عدد المحتجزين من الفلسطينيين في تمنراست يفوق 53 فلسطيني من حاملي الشهادات العل...
حفريات أثرية جديدة تؤكد : ثاني تواجد بشري في العالم كان في شرق الجزائر
حفريات أثرية جديدة تؤكد : ثاني تواجد بشري في العالم كان في شرق الجزائر أعلن فريق بحثي أثري من الجزائر وإسبانيا وأستراليا وفرنسا عن اكتشاف "أقدم" أدوات حجرية وبقايا عظام حيوانات تحمل آثار جزارة بموقع "عين بوشريط" يعود تاريخها إلى "مليونين وأربعمائة ألف عام" تؤكد على أن هذا الموقع هو "أقدم تواجد بشري في شمال إفريقيا" و"ثاني أقدم تواجد بشري في العالم" وهذا بعد موقع "قونا" في اثيوبيا الذي يعود تاريخه الى "مليونين وستمائة ألف سنة".

وتم هذا الكشف الأثري...
هكذا تنازل سيهانوك عن العرش.. فماذا عن حكامنا؟
هكذا تنازل سيهانوك عن العرش.. فماذا عن حكامنا؟ فقد كان أكثر حرصا على معاينة الأعمال كردم المستنقعات أو إقامة طرق السكة الحديدية، و تفقد مزارع الأرز و هو يحيي الفلاحين، رافعا شعار: "الأرض لزراعها"، كانت سياسة سيهانوك الإقتصادية تقوم على الإستثمار في أموال الأغنياء لتنفيد المشاريع التي تخص المجتمع الكامبودي، خاصة الطبقات الفقيرة، و بما أن أثرياء كامبوديا معروف عنهم بحبهم للمباهاة و أن ترتبط أسماؤهم بأعمال خيرية هامة ، فقد استغل...
فضيل عبد الناصر دردور ضابط متقاعد يدخل عالم الكاتبة و التأليف
فضيل عبد الناصر دردور ضابط متقاعد يدخل عالم الكاتبة و التأليف التقينا به صدفة عشية المولد النبوي بالمكتبة المومية للمطالعة قسنطينة فكان لنا الفضول في إجراء معه دردشة قصيرة حول مضمون كتابه و أشياء أخرى لها علاقة بالكتابة و المقروئية و العالم المعرفي ككل، و الأستاذ فضيل عبد الناصر دردور من مواليد مدينة قسنطينة ، من اصول أوراسية، ترعرع وسط عائلة بسيطة لكنها ذات علم و معرفة تخرج منها شيوخ و علماء، منهم العلامة الشيخ عمر دردوري، و عبد الباسط من...

ذكرتني قمري شعر : بلطرش رابح
أنا من أكون ؟
شعر : جمال الدين خنفري

أنا
أنا من أكون ؟
أنا
ذرّات من تراب
أنا
روحي و دمي
في ساح الفدا
يجاب النّدا
أصوغ
حكايا
سيل الحِراب
و نَكالا
ضرب الرقاب
بمجد يثاب
أنا
سيف على العدا
و عصف في الخطوب
مَهولا
أخوض الردى
باغتراب
و على الأكتاف البنود
أصيلا
و في قلبي أمل الفتوح
إل
أنا من أكون ؟
الأستاذ : جمال الدين خنفري
الجزء الثاني
في الفكرة والمضمون:
سنأخذ في مجال دراسة الفكرة والمضمون سبعَ قصائد تنوب عن أخواتها الاثنتين والعشرين تمثيلا ، ولكن لا تغني واحدة عن أخرى جمالا وإبداعا ، فهي كالأزهار الفوّاحة الشذى الرّائعة المرأى ، لا يأخذ بلبّك منها الأحمرُ حتى يسحرك الأصفرُ ، فإذا ظننت أنّك اكتفيت أطلّ عليك اللّيلكي ببهاه فسباك وأذهلك ع
قراءة في ديوان :  ( قدر حبّه ) للشاعر محمّد جربوعة
حدائق معلّقة للبنفسج.
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء)
((حدائق معلّقة "للبنفسج"))!!!
-شعر/فضيلة زياية ( الخنساء)-

إلى هامة العلياء أهفو وأرتجي
وترنو إلى عمقي عيون "بنفسج"
تمادى بي الشوق المكابر في دمي
ليلحى بلوم الصدق ما لم أعرج
عرجت على أحباب نبضي أمدّهم
بشوقي وتسآلي وفوح تغنّجي
هم النّبض ترياق القصائد عائد
بنأي إلى أعماق قلب مؤجّج
                                حدائق معلّقة للبنفسج.
صرخة في الفراغ
الشاعر : داوداوه مولاي أحمد

صرخةٌ في الفَراغ
حَتَّى إذا شَحَّ المَدَى
سَيَظَلُّ جِذعُكَ قامَةً تَتَجاوزُ الأسْحارْ
مِن فَيْضِ شَمسِ جِراحِها سُكِبَ النّهَارْ
مِن خُوثِها يُسقَى النَّدَى
في جُبَّتي حَلَّتْ حِكايَةُ عارِفٍ
مَسْلوبَةَ الأَصْداء ْ
مَنْسِيَّةٌ
لَكِنَّ فِي سِرْدابِها أَزَلِيَّةٌ
تَطوي الرَّدَى
ك
صرخة في الفراغ
صديق الحرف
تظاهرة "اسبوع الديانات" في سويسرا، مبادرة حميدة ووحيدة في العالم، بحيث تفتح كل الديانات السماوية والوضعية ابواب معابدها ومقراتها للزوار أسبوعا كاملا تتخللها نشاطات متعددة، وهي فرصة نادرة تتاح رسميا وسنويا خاصة للمسلمين الذين لم يعترف لهم بدينهم كديانة رسمية لدى السلطات المعنية مثل ما هو الحال بالنسبة لشقيقاتها اليهودية والم
رحيل الاعلامي والكاتب السياسي الفلسطيني عبدالحكيم مفيد
وداعايا أبا عمر
باغتني نبأ وفاة الصديق الاعلامي والكاتب السياسي والقيادي في الحركة الاسلامية الشمالية قبل حظرها ، عبد الحكيم مفيد اغبارية " أبو عمر " ، اثر نوبة قلبية حادة ، وقد عم الحزن والاسى قريتنا الحبيبة " مصمص " التي شغفها حباً ، بعد شيوع وفاته ، وجزع ل
يل الاعلامي والكاتب السياسي الفلسطيني عبدالحكيم مفيد / وداعايا أبا عمر
كاتب وناقد فلسطيني
محمود درويش، النقي البريء مثل طفل أسطوري، كان في الوقت نفسه ذكياً خارقاً، شغوفاً بالمعرفة والاطلاع. كان طول حياته العاصفة والغنية لا يجيب على كلام قبيح يصل إلى مسامعه ولم يدخل في حياته في مساجلات مع مهاجمين أو حاقدين أو حاسدين إلى أن أجبر كل هؤلاء على الصمت.
كانت حياته كلها، من شبابه الغض إلى آخر حياته، متركزة في أمر واحد: الا
كلمة الافتتاح في أول نشاط لجمعية القرطاس والقلم الكتامية
لماذا القرطاس؟
لماذا القلم؟
القلم لأنه أول الخلق
خلقه الله وقال له :اكتب
فماذا يكتب ؟وأين يكتب؟ في القرطاس.....طبعا
قد لا نكون الآن نكتب في القرطاس قد نستغني عن القلم والقرطاس بالشكل المادي المعروف ولكننا لن نستغني ابدا بالشكل الحديث لأننا لا يمكن أن
كلمة الافتتاح في أول نشاط لجمعية القرطاس والقلم الكتامية للأدب والتراث
فاطمة الزهراء بولعراس
شاعر الأبعاد ...
بقلم : د : ليلى لعوير
حين نقول ثورة التحرير ،تتحرّك في داخلنا ، كل معاني التضحيات والحب والانتماء، لوطن كبير اسمه الجزائر،جسّدها في حركة التاريخ ، رجال لهم في حب الأديان والأوطان فلسفة، ترفض ثقافة الإذعان للآخر ،وتحتفي بذاتها وجودا مستقلا لا يحس نشوة الحضور، إلا وهو يلبس عباءة الانتماء، للدين والوطن والإنسان الحرّ.
حين تمر بشريط الذكريات صور
شاعر الأبعاد  ...
د : ليلى لعوير
أم كلثوم في وجداني
بقلم : إبراهيم مشارة
أم كلثوم في وجداني


عبثا أزمع الفــــــراق وآلى ** كلما جن الليل حن وعـــــادا
ذكريات حاصرته فلــــــولا ** وشريط لأم كلثـــــــــوم زادا
إبراهيم مشارة
كان لقائي بصوت السيدة أم كلثوم في باريس في صيف عام 1990 دلفت إلى جناح الموسيقى في المركز الثقافي جورج بومبيدو في باريس ورحت أتصفح أسطوانات الفونغراف في قسم ا
أم كلثوم في وجداني
الشاعر العراقي حامد عبد الحسين حميدي في مديح البياض..
خطاب تسويفيّ يتوسّلُ زئبقية الأمل
الأكيد أنّ كلّ كتابة لاحقة أو بالأحرى مؤجلة ، تجبّ ما قبلها، تماما كما سوف نستشفّ من إرسالية شعرية تفنّنت في ملامسة الصّميم الإنساني، وطبيعيّ جداّ أن الازدهار الإبداعي ليس يتحقّق بسوى صقل التجارب ومراكمتها،مثلما أنّ الكمّ يولّد الك
 الشاعر العراقي حامد عبد الحسين حميدي في مديح البياض.. خطاب تسويفيّ يت
الشاعر العراقي حامد عبد الحسين حميدي
 
84 85 86 87 88 89 90 91 
 
أخبار سريعة

مواعيد ثقافية " رؤى "

برنامج " رؤى " مع الاعلامية غنية سيد عثمان

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
حتمية الثورة الثقافية أو الموات الحضاري
بقلم : محمد الصغير ضيف/ كاتب جزائري
حتمية الثورة الثقافية أو الموات الحضاري


أمين عام رابطة علماء الساحل الإفريقي :(الخطاب الديني يحتاج إلى الاعتماد على الوسائل الاتصال الحديثة)
حاورته : وهيبة بن شتاح
أمين عام رابطة علماء الساحل الإفريقي :(الخطاب الديني يحتاج إلى الاعتماد على الوسائل الاتصال الحديثة)


لازال فستان الزفاف تحت السرير
بقلم : الناقد حميد الحريزي
لازال فستان  الزفاف  تحت السرير


مسرحية اوركسترا لمجد القصص، التجريب والغناء في مسرحة الواقع
بقلم : أحمد الغماز
مسرحية اوركسترا  لمجد القصص، التجريب والغناء في مسرحة الواقع


أم الأسير
بقلم : سهام بعيطيش"أم عبد الرحيم"
أم الأسير


دمْعيَ الماطر منْ عين السماء
الدكتور : بومدين جلالي
دمْعيَ الماطر منْ عين السماء


بين البارصا والريال ضاع العقل وحلّ الخَبال
بقلم : البشير بوكثير
بين البارصا والريال ضاع العقل وحلّ الخَبال


عهْد.. (جميلةٌ) أخرى ونزارٌ آخر
بقلم : شعر: محمد جربوعة
عهْد.. (جميلةٌ) أخرى ونزارٌ آخر


بعد هجرة الادمغة، هجرة السواعد و الأوردة.. جزائري بالسويد يفتك الميدالية الذهبية الدولية لعام 2017
بقلم : محمد مصطفى حابس: ستوكهولم / السويد
  بعد هجرة الادمغة، هجرة السواعد و الأوردة.. جزائري بالسويد يفتك الميدالية الذهبية الدولية لعام 2017


الْقدْسُ لنَا..ودَاعًا يا نضَال..!!
بقلم : محمد الصغير داسه
                        الْقدْسُ لنَا..ودَاعًا يا نضَال..!!




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2018م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com