أصوات الشمال
الاثنين 13 جمادى الثاني 1440هـ الموافق لـ : أبحث عن
جديد المجلة  * أساطير التوراة تسقط، وتسقط معها قصص الأنبياء والوعود الربانية التي استيقت منها   * صديقتى الصغيرة - قصة قصيرة    * رسالة إلى مرضى جنون العظمة    *  السنة ليست قاضية على الكتاب   * أصداء مجاورة الموتى" للمغربي اصغيري مصطفى   * حكومات من دخان، أحمد سليمان العمري   * حضور الشهيد وقداسات الدلالة في الشعر الفلسطيني المعاصر   * إصدارات جديدة : هجرات سكان وادي سوف الى مدينة بسكرة خلال القرن العشرين   * إليها في عيد الحب    * حمية حب    * الحبّ في عقيدتنا    * ذكراك يا أبت   * العدد الخامس من بصمات الشعر الشعبي في ضيافة مريصان   * مسرحية الرئاسيات.. بمشاركة مئتي كومبارس !   * فقدنا شاعرنا خليل توما   * من تراثنا الثقافي كتاب إعراب الجمل للشيخ نور الدّين عبد القادر بن إبراهيم البسكري   * فضاء أينشتاين أمام قصرى..محاولة للربط بين الفيزياء واحساس الانسان   * كتاب " شعرية المعنى الجنائزي" للأديب المغربي احمد الشيخاوي   * محكمة الضمير / محاكمة الإستدمار الفرنسي على جرائم التجارب النووية بالجزائر / نص مسرحي   *  الحيل الدّفاعيّة عند سيغموند فرويد/ ((الإسقاط)).    أرسل مشاركتك
"آنا" سيغموند فرويد.
                                        ((آنا سيغموند فرويد)).
.Anna Sigmund FREUD

((آنا فرويد 03 كانون الأوّل -ديسمبر- 1895- 09 تشرين الأوّل -أكتوبر- 1982، للميلاد)).

اسمها الكامل: "آنّا شلومو سيغموند فرويد"/Anna Schlomo Sigmund FREUD
طبيبة نفسانيّة كلينيكيّة/سريريّة. ولدت بفيينّا عاصمة "النّمسا". هي من أصل يهوديّ، وهي آخر العنقود: بعد خمسة إخوة لها: ثلاثة ((03)) إخوة وأختين اثنتين ((02)) أخريين تكبراها سنّا من أمّ...
دمعة حبر في ذكرى رحيل الباحث شريبط أحمد شريبط
 دمعة حبر في ذكرى رحيل الباحث شريبط أحمد شريبط
ودعت الساحة الثقافية، والأدبية في الجزائر يوم:03فيفري2018م،الباحث شريبط أحمد شريبط،وهو أحد الأساتذة المتميزين بقسم اللغة العربية وآدابها في جامعة عنابة سابقاً ،قضى أغلب مراحل عمره في البحث العلمي،والتأليف،وتكوين الباحثين ،وخدمة الحركة الأدبية، فقد ألف عشرات الكتب التي أفادت الكثير من الدارسين والمثقفين،و ينتمي الباحث شريبط أحمد شريبط إلى ذلك الجيل من الكتاب، والأدباء...
هل آن الأوان لتكريم سيد اللغة العربية عالميا العلامة واللغوي الدكتور مازن المبارك
هل آن الأوان لتكريم  سيد اللغة العربية عالميا العلامة واللغوي الدكتور مازن المبارك
فيما أشاد وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى، السبت الماضي بالجزائر العاصمة، بأول إصدار في تفسير القرآن الكريم باللغة الأمازيغية للشيخ سي حاج محند محند طيب وذلك بمناسبة الاحتفال بعيد رأس السنة الأمازيغية "يناير"، مؤكدا انه بفضل قرار ترسيم يناير عيدا وطنيا وترسيم ودسترة اللغة الأمازيغية كلغة وطنية "تكون الجزائر قد تصالحت مع ذاتها وتاريخها ليعطي هذا التنوع الامازيغي والإسل...
جامعة سكيكدة تصدر مجلتها.."بحوث " تهتم بالتصال والمجتمع و...
جامعة سكيكدة تصدر مجلتها.. مجلة "البحوث والدراسات الانسانية" تدرس اشكالات المجتمع ،القانون و التاريخ وغيرها .



عرض وليد بوعديلة

صدر مؤخرا العدد الجديد من مجلة" البحوث والدراسات الانسانية " بجامعة سكيكدة، جانفي 2019،متضمنا مقالات مهمة في مختلف الميادين اللغوية و التاريخية و الاجتماعية والاعلامية،بأقلام باحثين جامعيين من جامعات جزائرية مختلفة.
نجد مقالا موسوما ب"التخصص الوظ...
يناير والانتقال الضروري من الطابع الفولكلوري إلى البحث العلمي:
يناير والانتقال الضروري من الطابع الفولكلوري إلى البحث العلمي: أهملت الجامعة الجزائرية الإهتمام بـ "يناير"، وهو في حاجة ماسة إلى دراسات وبحوث علمية: تاريخية، أنثروبولوجية، واجتماعية.. وجهود الباحثين حول هذا الموضوع مهمة للثقافة الجزائرية.
رغم تأخر الدولة الجزائرية في إدراج 12 جانفي، المصادف لرأس السنة الأمازيغية كعيد وطني وعطلة مدفوعة الأجر، إلى غاية مطلع سنة 2018، إلا أن هذه الخطوة تعد تصالحا مع الذات وتكملة لإدراج الأمازيغية كبعد ثالث من أب...
العمري يفضح بقصيدته الملوك والرؤساء العرب لتنازلهم عن القدس


تلازمية جرثومة الكتابة، ولوثة العقل.
بشير خلف
الذين اختاروا طريق الفكر والأدب، اختاروا بالأحرى الاحتراق الداخلي، والفقر المستمرّ سيّما في عالمنا العربي. ربما لأنهم خُلقوا وهم يحملون “جرثومة” الكتابة، التي سرعان ما تتحول إلى "متلازمة " تجعل المصاب بها لا يعرف ماذا يفعل، سوى أن يكتب.
يقال إن توفيق الحكيم كان ير
تلازمية جرثومة الكتابة، ولوثة العقل.
كاتب الموضوع
بناء ثقافة فكرية نيرة بما تحتويه في ظلالها من معنى رحب في كينونة مجتمعاتنا العربية تحتاج إلى تحديات كبيرة وإرادة قوية التي يجب أن تتوفر في النخب الفكرية على اختلاف تخصصاتها و أن تفرض نفسها بقوة عن طريق الترغيب و الإقناع و بأسلوب راق جذاب في التعامل مع الإشكاليات المطروحة بجدية تامة عبر مختلف وسائل الإعلام و التواصل و استغلالها ا ما يجب أن يكون للنهوض بالمجتمعات العربية
 
  الملخص بدايةً أملي كبير في أن يتسع صدر الشاعر الفائز في هذه المسابقة، لهذه القراءة الأولى والمختصرة، أقول مختصرة؛ لأن في القصيدة ما يقال.
  النص بدايةً أملي كبير في أن يتسع صدر الشاعر الفائز في هذه المسابقة، لهذه القراءة الأولى والمختصرة، أقول مختصرة؛ لأن في القصيدة ما يقال، ومنها على سبيل المثال، لا الحصر، البيت الث
 قراءة أولى في القصيدة الفائزة في
عبد الرحمن عزوق
للبرد صهيل الأوسمة.
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء).

((للبرد صهيل الأوسمة))!!!
-إثلاج/فضيلة زياية ( الخنساء)-

هم مضوا وعلى الأذهان قد نقشوا
وخلّفوا إثرهم ما ظلّ يعترش
ومن يقل إنّ للماضين مثلبة
يخن بتفكيره ما أثّل العرش

البرد لا يرحم الأجسام! قسوته
فوق القساوة! أنًى منه ننتعش؟
انظر فقيرا شفيف الثًوب مسكنه
بكلً دفق من الأمطار يرتعش

ل
                                               للبرد صهيل الأوسمة.
الكتابة شعور وإحساس... ليست رياء من أجل عيون النّاس!!!
تطالعنا الشاعرة "حورية ايت ايزم" بقصيدة إلى المشتهى، تحاول فيها إن تبرز (عقدة الانجذاب والتوله والهيام) في جرة قلم واحدة، أمسكت أطرافها بفمها المليان ، لتودعنا أطرف "قصة عاطفية "، استبدلتها بالوصف الداخلي لحالة تنتابها ، كنظيراتها من الصويحبات اللواتي فتقهن العشق في الملامح ، أسرت لنا بحبها الاثيتي (للعينين) وشبهت ضوءهما رحلة المشتهى  او حفر في صورة
وللنساء جنون آخر
الدكتورة : ليلى لعوير
ما الذي يحملني على أن ألبس الأنثى بكل تفاصيلها ، فأغرق في الوحل الذي تصنعه الجاهلات .
ما الذي يشدّني إلى التمرّد عليّ ، وفي الدّاخل العميق أنس لا تحسّه ، إلاّ الفاعلات.
ما الذي يجعلني ساكنه حدّ الموت ، أو منفعلة حدّ التجنّي وفي الأفق البعيد ،حكايات وحكايات تربكنا حدّ الأرق ، وتؤرقنا حدّ الإرباك ،ونحن نرى مباهج الأنوثة فين
وللنساء جنون آخر
د . ليلى لعوير
محافل الثقافة العربية بين قلق الرّسالة وشحّ الدعم
حوار مع الشاعر والكاتب التونسي خالد الكبير
احمد الشيخاوي
نادرة جدا هي المهرجانات الثقافية العربية التي استطاعت فرض الاحترام،وتخطي عتبة التقليد السنوي،ومضايق اجترار الأسئلة الثقافية والهوياتية والصور النمطية والأسماء المكرورة ، لتعانق آفاق تقديم ما هو نوعي وجاذب
محافل الثقافة العربية بين قلق الرّسالة وشحّ الدعم  /حوار مع الشاعر وال
الشاعر والكاتب التونسي مدير ومؤسس مهرجان "إيلاف" للثقافات ؛خالد الكبي
رواية " الانهيار" لعز الدين شنيقي
سرديات العودة الجزائرية للرواية الرومانسية

وليد بوعديلة

يختار الروائي والكاتب الجزائري عز الدين شنيقي السفر بالقارئ العربي إلى عوالم السرد الرومانسي في روايته الجديدة"الانهيار"، وقد نشرتها المكتبة الرئيسية للطالعة بسكيكدة- 2018، وفيها الكثير من الصراع النفسي والفكري ، ضن
المبدع عزالدين شنيقي ابن سكيكدة يصدر رواية
غلاف الرواية
أمثال عربية أندلسية
بقلم : بشير خلف
أمثالٌ عربيةٌ من الأندلس
بقلم: بشير خلف
الأمثال فنٌّ قديم موغلٌ في القدم، تختلف في ألفاظها، ولكنها تلتقي في مضمونها مع اختلاف مصادرها، قال إبراهيم النظام الصري أستاذ الجاحظ :
« يجتمع في المثل أربع لا تجتمع في غيره من الكلام :إيجاز اللفظ ، وإصابة المعنى، وحسن التشبيه، وجودة الكناية».
من هنا تتميز الأمثال بقو
أمثال عربية أندلسية
غلاف الكتاب

ينسحب البحث دوما باتجاه الثقافة عند الحديث عن الإعلام لوجود ارتباط دائم بينهما، فمن وظائف الإعلام التثقيف، ومن أهداف الثقافة الإعلام وهكذا نجدهما يلتقيان عند منعرج التماهي تأثرا وتأثيرا.
وكما لا يخفى، تعد الثقافة من أكثر المصطلحات بحثا وتنقيبا من قبل الباحثين والدارسين في جل التخصصات الاجتماعية والإنسانية وحقول المع
الثقافة الجماهيرية وقيادة شراع الإعلام الاجتماعي
د. سكينة العابد
العولمة
وتأثيرها على الرياضة في الوطن العربي
الأستاذ: نعمان عبد الغني


الإشكالية: لقد اجتاحت الثورة التكنولوجية كل ميادين الواقع والوعي، هذه التحولات المذهلة بكل ميادينها ترتبط بمفاهيم وعلاقات جديدة، إنها تتحرك وفي الوقت ذاته تولد مفاهيمها وعلاقاتها ولغتها وأسئلتها وصعوباتها، غير أن من بين كل هذه المتغ
العولمة  وتأثيرها على الرياضة في الوطن العربي
نعمان عبد الغني
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 
 
أخبار سريعة

مواعيد ثقافية " رؤى "

برنامج " رؤى " مع الاعلامية غنية سيد عثمان

اصوات الشمال
مواضيع سابقة
أبرز مهارات وإتجاهات صحافة الموبايل.. فهل تُصبح تخصصًا جامعيًا؟
بقلم : رياض شعباني


عشوائيات المراثي
بقلم : هارون زنانرة
عشوائيات المراثي


لست أنا..هي الرصاصة
بقلم : كرم الشبطي
لست أنا..هي الرصاصة


شتاء باريس
بقلم : إبراهيم مشارة
شتاء باريس


"طقوس المكان" لبادر سيف ... شعرية حياة موازية
بقلم : الشاعروالناقد المغربي احمد الشيخاوي



رسالة حبّ! نعم!!!
بقلم : فضيلة زياية ( الخنساء).
                                     رسالة حبّ! نعم!!!


الأمازيغية والترجمة: ترجمة معاني القرآن وخاصية التعدد اللهجي.
بقلم : خليد والعبدو
الأمازيغية والترجمة: ترجمة معاني القرآن وخاصية التعدد اللهجي.


-أنْتَ سِي..وَهِيَّ سِي ..!
بقلم : محمد الصغير داسه
-أنْتَ سِي..وَهِيَّ سِي ..!


نهر الطفولة والقصيد
الشاعر : الزبير دردوخ الجزائري
نهر الطفولة والقصيد


حوار مع الأستاذ الناقد : الاستاذ اعمر سطايحي
حاورته : سعدية حلوة - عبير البحر
 حوار مع الأستاذ الناقد : الاستاذ  اعمر سطايحي




ما ينشر في الموقع لا يعبر بالضرورة عن رأي المجلة. 
ميثاق الشرف الإعلامي للموقع
جميع الحقوق محفوظة لمجلة أصوات الشمال
1440هـ - 2019م
من انجاز وتصميم شركة الراشدية - www.rachidia.ca بكندا
في حالة وجود أي ملاحظة نرجو منكم مراسلتنا على   info@aswat-elchamal.com